شريط الاخبار
برندت الجزائر تطلق عرضا ترويجيا بتخفيض استثنائي على هاتفها بي - وان متعاملون اقتصاديون يؤكدون أنهم ضحايا التقليد ويسجلّون 20 قضية بالمحاكم وزير الفلاحة يطالب بوضع خارطة طريق لتقليص واردات الحبوب الأمم المتحدة تدعو لفتح تحقيق مستقل في وفاة محمد مرسي مرسي يوارى الثرى بالقاهرة الشرطة تحسس مستعملي الطرق بمحيط مراكز اجتياز البكالوريا قايد صالح يحذّر من الأطراف التي تريد إدخال الجزائر في الفراغ الدستوري الفلسفة والعلوم ترفعان معنويات الأدبيّين والعلميّين في ثالث أيام البكالوريا إحالة قائمة أخرى من وزراء وولاة سابقين وحاليين على العدالة الحراك الشعبي يُخلي قصر المعارض من العارضين قاضي التحقيق يستمع إلى البوشي والسائق الشخصي لعبد الغني هامل العدالة تطيح بإمبراطوريات المال الفاسد وتزج بأكبر السياسيين في سجن الحراش الوضع الأمني في مصر يهدد الكان المطالبة باسترداد الأموال المنهوبة ورفض إشراف رموز النظام السابق على الانتخابات تضامن جزائـري واسع مع محمد مرسي على فايسبوك الحكومة تقرر عزل المنتخبين المحليين المتابعين قضائيا احزاب سياسية جزائرية تستنكر ظروف وفاة محمد مرسي بومار كومباني تكشف عن منصة أجهزة تلفزيوناتها الذكية ستريم الجديدة أرينا 8.5 مليار دينار قيمة التعويضات عن الحوادث في 2018 خبراء يؤكدون صعوبة استغلال الغاز الصخري حاليا ميراوي يؤكد نجاعة الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال اتفاقية شراكة بين مصرف السلام - الجزائر ومؤسسة بيتروجال ديـوان الحج والعمرة يحذّر الحجاج من الوكالات الوهمية بدوي يأمر بالتكفل العاجل بالمتضررين في فيضانات إيليزي 83.43 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام˜ بمستغانم 6 أشهر حبسا نافذا لعلي حداد في قضية حصوله على جـــــــــــــواز سفر بطريقة غير قانونية الحبس لعولمي و5 إطارات بوزارة الصناعة والمدير السابق لبنك CPA وأحمد أويحيى الوالي السابق عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس الرياضيات تبكي العلميّين والأدبيّين في اليوم الثاني من البكالوريا قايد صالح يدعو لحوار وطني شامل يمهد لانتخابات رئــــــــــــــاسية في أقرب الآجال التنظيمات الطلابية المتحزّبة تتخوف من امتداد منجل العدالة إليها تشكيل لجنة يقظة وتقييم لترشيد استيراد الحبوب قانون المحروقات الجديد لم يدرج ملف استغلال الطاقات المتجددة الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا

عائلات اشتكت غياب الأمن وسوء التنظيم

ليالي صاخبة واختناق مروري يفسد السهرات الرمضانية بمستغانم


  07 جوان 2017 - 13:11   قرئ 1099 مرة   0 تعليق   زينة القعدة
ليالي صاخبة واختناق مروري يفسد السهرات الرمضانية بمستغانم

تشهد الوجهة السياحية بصلامندر في مستغانم، اختناق مروري ازدحام وإزعاج، رغم أن هذه المنطقة تعد القبلة الوحيدة للعائلات بعد ساعات الإفطار مباشرة، أين اشتكت العائلات من سوء التنظيم وطالبت بتوفير المصالح الأمنية. 

 
تعرف الواجهة البحرية أحمد بن بلة بصلامندر غرب مدينة مستغانم يوميا توافد عدد كبير من العائلات والشباب لقضاء السهرة والتجول والتنزه خاصة أن هذه المنطقة أصبحت القلب النابض لمدينة مستغانم خلال الليل وإلى ساعات الصباح الأولى.   وتمتد جموع الساهرين إلى واجهة شاطئ لاكريك القريب من صلامندر ووصولا إلى كورنيش صابلات حيث يستغرق المرور بهذا الطريق أكثر من ساعة، كما يمكنك أن تلحظ سيارات قادمة من ولايات مجاورة كوهران وغليزان ومعسكر فضلا عن سكان البلديات والمناطق الداخلية لمستغانم. وتعج المقاهي العصرية والتقليدية، ومحلات المثلجات وحتى المطاعم والبيتزيريات بالرواد زيادة على أرصفة الواجهة البحرية التي تحولت كثير من أجزائها إلى حلقات للسهر وتبادل أطراف الحديث وحتى اللعب والشيشة التي أصبحت ظاهرة غزت مستغانم ويتبادلها الشباب بالرغم من خطورتها وتحذير الأطباء من تدخينها. هذا الازدحام المروري أجبر قبل سنتين السلطات المحلية على إغلاق الواجهة البحرية أمام الحركة المرورية وهو القرار الذي يطالب به عدد من السكان من أجل التقليل من الإزعاج الذي تسببه السيارات والدرجات النارية مما يقلق سكينة العائلات التي تقطن بعمارات الكورنيش، وبخلاف صلامندر يعرف وسط مدينة مستغانم في الأيام الأولى من رمضان حركة بطيئة للتجارة خلال ساعات الليل ستتسارع مع مرور أيام الشهر الفضيل من أجل شراء ملابس العيد ومستلزمات الحلويات التقليدية كما تتحول شوارع «البلاد» كما تسمى بمستغانم إلى مدينة أشباح قبل منتصف الليل. نفس العزوف تعرفه الأيام الأولى لسهرات رمضان التي انطلقت بكل من دار الثقافة ولد عبد الرحمن كاكي والمسرح الجهوي الجيلالي بن عبد الحليم بالرغم من البرنامج الثري والمميز الذي عكف على تسطيره قطاع الثقافة بمختلف مؤسساته وخاصة مع تزامن رمضان هذه السنة مع تظاهرة مستغانم عاصمة للمسرح 2017. عزوف يرجعه بعض المتابعين لتزامن الشهر الفضيل هذا العام مع إمتحانات نهاية السنة البيام والبكالوريا وفترة الامتحانات والتخرج بالجامعة.
 
 ز. أمينة