شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

مسابقات ترفيهية ومعارض فنية تلبي أذواق مختلف الفئات

سهرات 5 نجوم بالفنادق والمراكز الثقافية تستقطب العائلات


  11 جوان 2017 - 11:40   قرئ 508 مرة   0 تعليق   زينة القعدة
سهرات 5 نجوم بالفنادق والمراكز الثقافية تستقطب العائلات

يعيش الجزائريون هذه الأيام سهرات رمضانية رائعة بسبب جو التنافس الحاد والشديد الذي دفع بأغلب الفنادق باختلاف تصنيفاتها وأكبر المطاعم وأشهرها إضافة إلى المراكز الثقافية في الإبداع والاجتهاد لتسطير برامج غنية وثرية جدا متنوعة تناسب كل الأذواق وتخدم كل طبقات وشرائح المجتمع، ناهيك عن المراكز الثقافية باختلاف وتعدد ملحقاتها وما وفرته من نشاطات خصصت لخلق أجواء سهرات ممتعة ومميزة تستطيع العائلات الجزائرية كما الشباب الالتفاف حولها خلال هذا الشهر الفضيل.

 
 بين فنادق 5 نجوم كالشيراطون، السوفيتال، الأوراسي فندق الجزائر -سان جورج سابقا- مون كادا وغيرها من أكبر المطاعم والمراكز الثقافية وحتى التاريخية والأثرية اختارت الكثير من الشباب والعائلات الجزائرية قضاء سهراتها الرمضانية لاحتضان هذه  الأماكن لأجواء سمر رائعة ترفه عن كل من ينضم اليها، لتوفرها على برامج غنية وثرية تناسب الكثير من العائلات الجزائرية وتخدم متطلباتها، حيث توفر كلها برامج موسيقية متنوعة وثرية سواء باستضافة أشهر «الديجيهات»  بالجزائر أو بأشهر الفنانين والمغنين من مختلف ربوع الوطن الذين يحضرون بدورهم حاملين بجعبهم وصادحين بحناجرهم القوية والمطربة مختلف أنواع الموسيقى من مختلف الطبوع التي تتغنى بها الموسيقى الجزائرية وحتى العالمية، ضف الى ذلك عدة  وقفات تمثيلية فكاهية بامتياز لأهم الفكاهيين الجزائريين الشباب تليها منافسة مرحة جدا تخلقها مسابقة ولعبة «الكاراووكي»، عرض لأحدث الأفلام السينمائية العائلية، مسابقات وألعاب ترفيهية وتثقيفية، دومينو، لعبة ورق الطاولة، كما توفر بعض الأماكن حتى فرصة للاستمتاع بالغطس بمسابحها سواء رفقة العائلة أو الأصحاب، أما للمهتمين بالثقافة والفنون الجميلة فتوفر الكثير من هذه الأماكن والمراكز الثقافية العديد من المعارض لأهم الأعمال الفنية لأرقى الفنون كالرسم والحرف التقليدية اليدوية كما اختارت الكثيرات وحتى الكثيرون حضور عروض الأزياء التي تعرض هي الأخرى  بطريقة مغايرة ومبدعة وسط أجواء رائعة مقارنة بطريقة عرضها باقي أيام السنة، أيضا تنظم هذه المراكز عدة مسابقات ونشاطات ترفيهية تثقيفية  ودينية ومحاضرات لأهم وأكبر دكاترة الشريعة الاسلامية بالجزائر، كل هذا وأكثر  سيجذبك مهما كانت الشريحة العمرية التي تمثلها، سواء كنت رفقة عائلتك أو أصحابك، ومهما كانت توجهاتك الفكرية لابد وأن تجد بأحد هذه الأماكن ضالتك، خاصة وأن هذه الأجواء تنطلق يوميا ابتداء من الساعة التاسعة الى غاية الثالثة صباحا، ما يسمح حتى للكثيرين ممن يؤدون صلوات التراويح من الالتحاق بهذه الأجواء خاصة العائلية منها، كما يجدر بالذكر أن سعر تذاكر هذه الأمكنة يتراوح بين الـ 1000 دج و2000 دج على حسب المكان وعلى حسب البرنامج كما يدخل في سعر هذه التذكرة الدخول حضور كل النشاطات والعروض التي يقيمها المكان كما يقدم لضيوفه شاي ومشروب بارد وقلب اللوز وبعضهم يضيف الى هذا قطعة حلوى،  كل هذا يشمله سعر التذكرة، أما لمن أراد محاكاة الدخان الذي تصدره الشيشة أو أراد استهلاك مرطبات أو مكسرات أو وجبات أخرى  أو حتى التسحر كما توفلاه أغلب هذه الأماكن فعليه دفع مبلغها لأن التذكرة لا تشمله.
 
وجهات متعددة تلبي أذواق العائلة الجزائرية
 
يوسف رب عائلة اختار مرافقة زوجته وبناته الى المنزه بقصر الرايس أحد أهم المعالم الأثرية والتاريخية التي تزخر بها العاصمة بحي القصبة التاريخي أين أخبرنا أنه عاش رفقة عائلته أجواء رائعة تنوعت بين الموسيقى المتنوعة التي تنشطها أهم الفنانين كما استمتع أيضا بالجولة التي ينظمها المعلم لاكتشاف أركانه وحدائقه بمرافقة مرشد يسرد لهم تاريخ كل زاوية من القصر وحدائقه، حيث تتكرر هذه الزيارة كل ساعتين، أما محمد 42 سنة فقد اختار مرافقة ولديه للمركز الثقافي الاسلامي أين تنظم مسابقة الفوز بمصحف كل يوم  للأطفال كما تنظم محاضرات ثرية اختصت السنة بالتفصيل في تاريخ وطرق جمع المصحف الشريف كما نظمت أيضا معرضا للكتب، وكريم 33 سنة اختار هو ورفقاؤه أجواء «قعدة النوبة « بفندق الأوراسي الذي استقطب هو الآخر أهم الفنانين  وعرض لأحدث الأفلام السينمائية العائلية.
ومن جانب آخر، تجدر الاشارة أن كل هذا البرنامج الزخم والثري والمتنوع لم يكن بإمكانه أن يجذب كل هذا العدد من الجزائريين من مختلف فئاتهم ويحيي لياليهم ويضيء أحيائهم، لولا الجهود التي قام ولا يزال يقام بها كل من جهاز الأمن الوطني والدرك من خلال المخططات الأمنية والمدعمة بشكل كبير والمدروسة بدقة من أجل توفير جو من الأمن والسلامة للمواطنين، الجو الذي يفتقده الجزائريين وبشدة بأشهر وسهرات باقي السنة.
 
منيرة بن خوشة