شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

يفضلون مياهها على المياه المعدنية

الينابيع الطبيعية الوجهة المفضلة للجواجلة خلال رمضان


  14 جوان 2017 - 12:57   قرئ 263 مرة   0 تعليق   زينة القعدة
الينابيع الطبيعية الوجهة المفضلة للجواجلة خلال رمضان

تتحوّل الينابيع الطبيعية إلى وجهة مفضلة للمئات إن لم نقل الآلاف من الجواجلة، خلال شهر رمضان خاصة في ظل الارتفاع المحسوس لدرجات الحرارة.

 
توارثت العائلات الجيجلية هذه العادة عن الآباء وتحولت خلال السنوات الأخيرة إلى تقليد شائع بين سكان عاصمة الكورنيش، سيما في ظل ما تتمتع به هذه الأخيرة من مساحات خضراء وينابيع تزيد من راحة الصائم وتدفعه في كثير من الأحيان إلى تفضيل هذه الأخيرة على أي مكان آخر، ورغم أن عدد الينابيع الطبيعية والشلالات المائية عرف تراجعا كبيرا بإقليم عاصمة الكورنيش خلال السنوات الأخيرة ليس بسبب موجة الجفاف المزمن التي عانتها هذه الأخيرة فحسب وإنما لأسباب أخرى يعتبر الإنسان المسؤول الأكبر عنها، منها رداءة الطرقات المؤدية إلى معظم هذه الينابيع التي تقع في الغالب في أماكن جبلية وعرة ومعزولة، إلا أن كل هذا لم يمنع الجواجلة وتحديدا سكان الحواضر من تحويل هذه الفضاءات إلى مزار حقيقي ومكان للتلاقي، حيث تحج يوميا وتحديدا في ساعات المساء الأخيرة مئات العائلات نحو هذه الفضاءات من أجل ملء ما تيسر من براميل قبل أن يعود بها هؤلاء إلى منازلهم قبيل دقائق من آذان الإفطار، وهو ما يفسر الطوابير الطويلة التي لطالما تشكلت أمام هذه الينابيع التي يفضل الكثير من الجواجلة مياهها على أجود المياه المعدنية التي تزخر بها المتاجر المحلية، بل ويصرون على جعلها مادة ثابتة على موائد الإفطار طيلة شهر رمضان المبارك، وحتى وإن كانت هذه الينابيع تقع في أغلبها بمناطق بعيدة يحتاج الوصول عليها بواسطة السيارة إلى دقائق طويلة وربما ساعات خصوصا في ظل رداءة الطرقات المؤدية إليها إلا أن أغلبية الجواجلة يتغلبون على كل هذه الصعاب في سبيل بلوغها بل ويتحملون كل المتاعب من أجل العودة مساءا ولو بقطرة ماء منها بل ومنهم من يستغلون ذلك لتمضية الوقت خصوصا في الأيام الحارة أين تحافظ الحرارة على اعتدالها بهذه الأماكن، ويحكى أن عائلات كثيرة من ولاية جيجل اجتمعت بهذه الفضاءات خلال شهر رمضان وربطت علاقات قوية فيما بينها انتهت بعلاقات مصاهرة بعد الشهر الفضيل وهو ما أكده الكثير ممن تحدثنا إليهم في هذا الموضوع.
 
عماد.م
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha