شريط الاخبار
الجزائر تدعو لوقف التدخلات الأجنبية في الأزمة الليبية أين ذهبت 40 مليار دينار لحماية المدن الجزائرية من الفيضانات؟ دوائر وزارية تتقاذف المسؤوليات حول أسباب الفيضانات الصراع يعود مجددا لبيت الـ كناس˜ ويُهدد بتفجير الأوضاع غضبان يدعو إلى فتح قنوات التواصل الدائم مع متقاعدي الجيش خام البرنت يقفز لأعلى مستوى في 4 سنوات ويتجاوز 82 دولارا الداخلية تنفي التحقيق مع عبد الغني هامل مخطط عمل لمواجهة خطر الأوبئة المتنقلة عن طريق المياه بارونات تهريب العملـة إلى الخارج يغيّرون مسالك عملياتهم متقاعدو الجيش يقررون تعليق حركتهم الاحتجاجية مؤقتا توقيف جزائري وسوري في البوسنة بحوزتهما أسلحة تصريحات باجولي شخصية ولا تُمثله إلاّ هو˜ الرئاسة تُلغي قرار أويحيى بخوصصة مجمّع فرتيال˜ مجلس الوزراء ينعقدغدا للمصادقة على مشروع قانون المالية التشريعات الخاصة بتسيير الكوارث الطبيعية تحتاج إلى تحيين اجتماع الجزائر ينعش البرميل˜ وتوقعات ببلوغه 100 دولار بداية 2019 التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية

أحيا سهرة رمضانية بقاعة الأطلس

سامي يوسف يؤكد: "الإسلام أصبح اليوم تجارة وأنا بعيد عنها"


  06 جويلية 2014 - 12:58   قرئ 1222 مرة   0 تعليق   ليالي رمضان
سامي يوسف يؤكد: "الإسلام أصبح اليوم تجارة وأنا بعيد عنها"

صرح الفنان العالمي سامي يوسف على هامش إحياءه لحفل ضخم بقاعة الأطلس بالعاصمة الجزائر أن الإسلام اليوم أصبح للأسف تجاره التي هو بعيد عنها، كما لم يخف رفضه للقب منشد الذي يطلقه البعض عليه.
أحي الفنان سامي يوسف أول أمس سهرة رمضانية من ليالي التراث والموشح بقاعة الأطلس بباب الوادي، وهو الذي تميز بخلفيته الإسلامية وأغانيه التي تمجد أخلاق الإسلام.
 أبدى الفنان سامي يوسف سعادته بحضوره لثاني مرة للجزائر بعدما كانت أخر مرة من العام 2007 مرتديا لباس تقليدي جزائري تعبيرا عن حبه وشدة تعلقه بالجزائر وبجمهورها، متمنيا بأن يكون الحفل في المستوى الراقي ينال رضا جمهوره الجزائري الذي حضر بقوة خاصة العائلات منهم.
 وصرح خلال ندوة الصحفية أنه ضد استعمال كلمة منشد واستحسان كلمة فنان عليها وهذا بقوله: "كلمة منشد تتداول بشكل خاطئ في أواسط المنشدين المسلمين، غير أن الإنشاد في ما مضى كان متعلقا بالدف والناي وهذا ما يمكن تطبيقه على الموسيقى الإسلامية الكلاسيكية، ومن وجهة نظري ما يقدم من أغاني اليوم لا يدخل في نطاق ما يسمى بالموسيقى الإسلامية، لذا ارفض كلمة منشد"، ليعرج في حديثة على ضرورة المحافظة على الدين الصحيح بدون تطرف أو عصرنة، مؤكدا في قوله على أن الإسلام أصبح اليوم تجارة وأنا بعيد عنها"، وعن الفرق بين الشيعة والسنة ندد بعدم وجود فرق بين الشيعة أو السنة في الإسلام بل كل ما يحدث بدافع  وبأغراض سياسية، وبخصوص ألبومة الجديد كشف بأنه سيعرف توجه أخر نحو كل ما هو أصيل وتقليدي ومنه العودة إلى الموسيقى الإسلامية الكلاسيكية.
بدأت الحفلة في حدون الحادي عشر وربع أبدع فيها الفنان العالمي سامي يوسف جمهوره الجزائري ورحل بهم في أفق الروحانية بعزفه على آلة البيانو بأغانيه وبعزفه على البيانو بقاعة الأطلس بباب الوادي، فأسرا الجمهور الجزائري وتفاعل معه، ومن ليالي التراث والموشح كانت روحانية جميلة تربط ما بينه وما بين عشاقه الذي أبو إلى ليستمع لأيقونة العصر في الموسيقى العصرية الإسلامية.
كانت أولى أغانيه الذي استمتع بها جمهوره من ألبومه الأول "معلم" الذي صدر من العام 2003 وذاع صيته وأحدث تحول في الموسيقى من قبل الفنانين وهو الذي عرف بالرائد في إعادة تعريف النشيد الإسلامي، أين تجاوب معه محبيه بقاعة الأطلس، كما استمتعوا بكل من أغنية أمتي وأماه من ألبومه الصادر من العام 2005 فرددوا معه "أماه..أماه.. يا أمي وشوقاه إلى لقياك يا أمي"، بالإضافة إلى أغنية "حسبي ربي" التي كانت الأكثر نجاحا ولاقيت رواجاً كبيراً في العالم العربي والإسلامي ومنه أطلق عليه لقب "أكبر مغني روك إسلامي" من قبل مجلة التايم الشهيرة، ومنه أحدث تغيير في "الموسيقى الإسلامية"، كما تمتع جمهوره بأغاني من ألبومه الثالث "أينما تكون" الصادر من 2010 فتفاعل معها الجمهور بروحانية كبيرة مرددون "فحين تكون سوف أتي لأن أنت اختيار حياتي"، كما لم يفوت سامي يوسف استمتاع جمهوره الجزائري الذي زف إليهم حبه بأخر إصدارته بأغنية "سلام عليك"، فكانت أجواء روحانية صنعها الفنان سامي يوسف مع جمهوره الجزائري الذي حضرا بقوة.

صارة بوعياد



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha