شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

بعد تتويجها بالمرتبة الثالثة لجائزة علي معاشي

الكاتبة إسمهان منور: «أتمنى أن يجسد نصي على الركح»


  11 جوان 2016 - 15:10   قرئ 1363 مرة   1 تعليق   ليالي رمضان
الكاتبة إسمهان منور: «أتمنى أن يجسد نصي على الركح»

 

كان تتويجها مميزا، خاصة أنه جاء في ليلة رمضانية اجتمعت فيها أصناف الإبداع، هي الكاتبة إسمهان منور ابنة مدينة قسنطينة الفائزة بالمرتبة الثالثة لجائزة رئيس الجمهورية «علي معاشي»، عن نصها «الشرنقة»، وقد اقتربت «المحور اليومي» من الكاتبة التي أبدت سعادتها بالتتويج الذي يعد حسبها انتصارا للمرأة الجزائرية.

وعن تفاصيل العمل الفائز قالت لـ «المحور اليومي» إنها تحكي في نصها «الشرنقة» قصة امرأة تتزوج من رجل قزم للهروب من شبح العنوسة، رغم جمالها الباهر، إلا أنها لاحقا تتعرض للعنف من قبله حيث يقوم الزوج بضربها كل ليلة مختفيا وراء عجزه ووراء قصره أمامها، وذات صباح وفي لحظة غضب تقرر الانتقام منه، فتقوم بربطه وضربه، فكانت كلما تشاهد جرحا في جسمها تلحق به الضرر نفسه إلى أن فارق الحياة، فتدينها المحكمة بحكم الإعدام شنقا. كما أكدت الكاتبة «إسمهان منور» لـ «المحور» أن المسرحية أبرزت العنف الممارس ضد المرأة في المجتمع بصفة عامة والممارس عليها من قبل الرجل بصفة خاصة، وهي التي تقف في صف المرأة للعمل والتعليم، حيث تعيش البطلة في شخصيتين متناقضتين مجسدتين فوق الركح، الأولى هي شخصية المرأة التي تعيش بها أمام المجتمع المفروض عليها، والثانية هي شخصيتها التي تمثل أحلامها وطموحاتها، لكن ما حدث أن المجتمع فرض عليها أن تخفي شخصيتها الأولى في شخصيتها الثانية في كيس أسود وهو الشرنقة، إلى جانب شخصية الرجل الذي يسمع صوته ولا يرى، وشخصية أب في الستينات، وشخصية أم فقيرة عديمة الشخصية منهزمة مع زوجها وباردة مع ابنتها، ومن الشخصيات الثانوية الزوج والابن وكذا الأخ.في نسخة «الشرنقة» التي تحصلت المحور اليومي عليها قالت في افتتاحيتها «الفهم والتفهم أدنى متطلبات الحياة والحياة ما يحدث بالداخل، بالأعماق المظلمة التي لابد أن يمسها الضوء»، وهي القصة التي جرت أحداثها بأحد الأرياف مكللة بالعنف، ومثقلة بأحلام كبلها المجتمع، أبسطها حقها في التعليم والعمل.
 
صارة بوعياد