شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

في تكريم رمضاني حضره محبوه

«بوبقر» يعود من بوابة «أناب»


  31 ماي 2017 - 13:25   قرئ 727 مرة   0 تعليق   ليالي رمضان
«بوبقر» يعود من بوابة «أناب»

حضرت عائلته، معارفه ومجموعة من الوجوه الفنية من ممثلين تعاملوا مع الراحل وشهدوا كلهم بوطنيته وتفانيه في خدمة ركح المسرح وقاعات السينما. عاد الممثل المرحوم «حسن الحسني» في سهرة رمضانية خلال تكريم نظمته المؤسسة الوطنية للاتصال، النشر والإشهار بمكتبة «شايب دزاير»، أوّل أمس، للحديث عن شخصية خدمت الوطن بجهاده خلال الحقبة الاستعمارية، فالإبداع والتألق في الفن إلى طرقه باب البرلمان في الثمانينات.

 

مهّد للقاء الناشر سيد علي صخري الذي روى قصة مؤثرة عن الراحل حيث أنه -وبعد أن قضى ثلاث سنوات في السجن-أطلقت السلطات الاستعمارية سراحه في 1959 ليتجه إلى بيت والدته ببوزريعة في ساعة متأخرة من الليل ليراها ومن لوعة الفراق وطول الانتظار توفيت بمجرد سماع صوته وهو يناديها من الخارج، وشاءت الأقدار أن يودعها بتلك الطريقة.

خصص الأكاديمي سعيد بن زرق مداخلته في هذا التكريم للحديث عن الكتاب الجديد الذي يحضر لإصداره في شهر جويلية المقبل موازاة مع انطلاق فعاليات مهرجان وهران للسينما العربية، واختار له عنوان «بوبقرة..الميلاد بعد الرحيل»، واعترف المتحدث أن أهل الفن وأقرباء المرحوم  «أولى بالحديث عن حسن الحسني لكن الوفاء للمنطقة التي ولدت فيها والتي انجبت هذا الممثل العظيم دفعتني إلى تخليده بطريقتي الخاصة.»

يتكون الكتاب-كما أوضح بن زرقة-من 25 جزءا بداية من مقال حول مئويته، معترفا بعدم وجود أرشيف لتسهيل انجاز عمل حول «بوبقرة» خاصة أن الأخير يستدعي دراسة من عدة جوانب من كونه ثوري ناضل في مختلف الحركات الوطنية، فتمثيله في المسرح والسينما، ومن الجانب السوسيولوجي (حيث مثل عدة أدوار تعكس الحياة اليومية للمواطن البسيط). وكان للعائلة الفضل الكبير في إثراء البحث الذي ذكر بعض عناوين أجزائه من «نعينع في المدرسة»، «خريج المعتقلات والسجون» «من الخشبة إلى السينما»، وتضمن هذا الإصدار شهادات كل من الممثل الراحل «رويشد»، رئيس البرلمان الأسبق «رابح بيطاط»، ووزير الثقافة في فترة الثمانينات «بوعلام بسايح». واختتم اللقاء بتدخلات بوعلام رابية وبعض أقارب ومعارف المرحوم من العائلة والمثلين. عرف حسن بن الشيخ -الاسم الحقيقي للفنان-في أدوار «الڤايد بوشومارة»، «نعينع في المدرسة» «خمسة هكتارات» و»سي بلقاسم البرجوازي» ولقّبه شعبه بـ «سي بوبڤرة» ليظل رمزا حيا لشخصية الفلاح والبدوي الجزائري الفخور بإرثه وببساطته، شارك في عدة أفلام بدأها بـ «المشعوذ» عام 1959، إلى آخر فيلم «أبواب الصمت» سنة 1987. ومن أهم الأفلام التي تألّق فيها «ريح الأوراس» و»الأفيون والعصا».

ز.أيت سعيد