شريط الاخبار
براقي يدعو إلى التشخيص الدقيق لمشاكل التزويد بالمياه «أوبك» تستبعد انهيار سوق النفط من جديد «كوندور» يصدّر قرابة 5 آلاف وحدة كهرومنزلية نحو تونس وموريتانيا إجراءات جديدة للتكفل بعوائق العقار في العاصمة وزير السياحة يأمر بتذليل العراقيل وتسهيل الإجراءات للمستثمرين تأجيل ملف قضيتين متابع فيها زوخ ووزراء ورجال أعمال الداخلية تدعو المتضررين من كورونا لإيداع ملف الاستفادة من المنحة بطاقية وطنية لزرع الأعضاء الحيّة بالجزائر قريبا تأخر المشاريع بسبب كورونا يؤجل عمليات الترحيل خلال الفاتح نوفمبر بالعاصمة جراد يدعو للتصويت على الدستور وتفويت الفرصة على الرافضين للديمقراطية المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ تدعو لفتح تحقيق حول الدخول المدرسي بقاط يحذّر من التجمعات العائلية ويعوّل على وعي المواطن لتفادي الموجة الثانية موظفان بالبنك الوطني الجزائري بالمرادية يختلسان أزيد من مليار من أرصدة الزبائن الجزائر تستهدف تصدير منتجاتها إلى 53 دولة إفريقية الجزائر ستعرف كيف تواجه التحديات المعترضة وتخرج منها أكثر قوة ومناعة غوتيريش يشيد بجهود الجزائر لحل الأزمة في ليبيا وحفظ السلم بمالي الدستور الجديد رسّخ مقومات الهوية وبيان أول نوفمبر وثيقة مرجعية للشعب أولمبياكوس يعلن إصابة سوداني بفيروس كورونا مجمّع «جيكا» يشرع في استغلال وتحويل الرخام الديوان الوطني يطمئن باستقرار أسعار الدواجن في غضون 15 يوما بولنوار يتهم المنتجين بالتلاعب في أسعار المواد الغذائية غلق ثالث ابتدائية بسبب كورونا في تيزي وزو انطلاق مرحلة تأكيد التسجيلات للناجحين الجدد بداية من اليوم «عدل» تسوّي وضعية المكتتبين الذين لم يدفعوا الشطر الأول الحكومة تحذّر من سيناريو الموجة الثانية لوباء «كورونا» قيادة الدرك تتخذ إجراءات ميدانية لمحاربة الاتجار بالمفرقعات والألعاب النارية تأجيل قضية كريم طابو إلى جلسة 16 نوفمبر المقبل بعجي يهاجم الحرس القديم لـ «الأفلان» ويتهمهم باستغلال الحزب لتحقيق مآرب شخصية الشرطة الإسبانية تطيح بشبكة «حراقة» تنشط على خط وهران – ألميريا الجزائر تضمن أمنها الطاقوي لغاية 2040 رغم استنفاد نصف احتياطها من الطاقة حملة مقاطعة المنتجات الفرنسية تتزايد وماكرون يطالب بوقفها مستشفيات الوطن تعلن حالة التشبّع للمرة الثانية وتعزز قدرات الاستقبال إبراهيم مراد يشدّد على تطبيق برنامج الرئيس للنهوض بمناطق الظل 517 ناجح في البكالوريا تحصّلوا على معدل يساوي أو يفوق 18 من 20 بن حمادي استفاد من امتيازات لإنجاز مصنع الأدوية «فارما جيبي» بسيدي عبد الله بلعمري يثني على دور بلماضي في انضمامه إلى ليون الانتخاب بالكمامة.. تنظيم الطوابير خارج وداخل مكاتب التصويت وفرز الأصوات بالقفاز نسعى لبلوغ 70 بالمائة من المحطات الموزعة لـ»سيرغاز» آفاق 2025 نحو فتح خطين للنقل البحري يربطان مستغانم بمرسيليا وبرشلونة تواصل ارتفاع أسعار صرف العملة في السوق السوداء

بعد حملة الانتقادات التي طالت مسلسل «الخاوة»

المخرج التونسي مديح بلعيد يدافع عن فيلمه ويصفه بالناجح


  14 جوان 2017 - 11:43   قرئ 1420 مرة   0 تعليق   ليالي رمضان
المخرج التونسي مديح بلعيد يدافع عن فيلمه ويصفه بالناجح

بعد الضجة التي أحدثها مسلسل «الخاوة» للمخرج التونسي مديح بلعيد، قبل عرضه على قناة «الجزائرية» عبر مقاطع تشويقية على «اليوتيوب»، يعود اليوم ليخلق دفتين، من المؤيدين والمعارضين، منهم من استحسن العمل الذي استطاع صنع الفارق أمام الاعمال الدرامية التي خيبت من راهنوا عليها لدخول المنافسة للبرامج الرمضانية، ومنهم من يرى أن الصورة أرستقراطية وبعيدة كل البعد عن المشرق والمغرب وعن واقع المجتمع الجزائري وبرز فيه ضعفا في السيناريو.

 
ثمن المخرج التونسي مديح بلعيد نجاح مسلسل «الخاوة» الذي تكفل بإخراجه وحقق حسبه المبتغى المرجو، بفضل تظافر جهود الطاقم التقني والفني، متفاجئا بالطاقات الشبانية للمثلين من آمنوا بالمشروع وقدموا أداء يرتقي إلى مستوى العمل، داعيا في الوقت ذاته اشراك الأسماء العربية في الأعمال الجزائرية التي تساهم في الترويج له في بلدان أخرى.
ومثل الجانب المادي الزاوية الأهم والذي قدرت ميزانيته بـ 13 مليار سنتيم للمنتجين المساهمين عماد هنودا وأيمن جوادي من اشترطا نجاح العمل حسب محدثنا.  المسلسل اعتبر من شهدوا نجاحه طفرة في الإنتاج الدرامي الجزائري الذي استطاع كسر روتين الأعمال المقدمة بصورة مغايرة، عبر الاستخدام التقني والفني المتطور الذي ساهم بشكل كبير في جمالية العمل، إلى جانب الاختيار الموفق للمشاهد التصويرية التي تمت على مستوى العاصمة، وهران، بجاية وباريس، التي كانت تحت اشرافه، وباقتراح طاقم العمل الذي اختزل جمال الجزائر في بعض المشاهد وهو ما لم نتعود عليه في الأعمال الجزائرية، فضلا عن الزوايا المختارة بدقة، وهي تدخل في الرؤية الإخراجية للمخرج.  والملفت أيضا هو الاختيار الموفق للمثلين الشباب الذين يشاركون لأول مرة في الأعمال التلفزيونية على رأسهم زهرة حركات، وشيرين بوتلة، والتي قالها فيها بلعيد أن الجزائر لها إمكانيات شبانية كبيرة، وهو ما ترجم تعطشهم للعمل، حيث تم انتقاؤهم عبر عملية الكاستينغ التي أشرفت عليها امينة نسيمة حناشي، فؤاد وكل واحد قدم أفضل ما يملك وهو ما وضعه في حالة ذهول.
ورغم الإنتاج الضخم الذي اعتمد عليه مسلسل «الخاوة» بطولة الوجه السينمائي حسان كشاش الذي يظهر لأول مرة في الاعمال التلفزيونية إلا أنه لم يسلم من الانتقاد، والذي اعتبره البعض عمل «كلاس» لا يتوافق وطبيعة المجتمع الجزائري، خاصة أمام حياة الرفاهية التي ميزت العائلات، موجهين أصابع الاتهام إلى صاحية السيناريو الذي جاء ضعيفا، ولم يجتهد فيه كون ان العمل استغرقت فيه شهرين في كتابته، وفي هذا الجانب اكد مديح بلعيد أن تصويره للبيئة الجزائرية كانت باتفاق كل السيناريست والمنتجين وأن الهدف هو إبراز أن السعادة لا تخلقها الأموال بدليل المشاكل التي تعيشها عائلة مصطفاوي والصراعات القائمة بشأن الميراث.
ويعد مسلسل «الخاوة» للمخرج مديح بلعيد اول تعامل فني في الجزائر والذي سمحت له اكتشاف هذا البلد الذي قال إنه من أروع الاعمال المنجزة. 
 
نـوال الــهواري