شريط الاخبار
الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية الدالية تؤكد على إلغاء توزيع المواد الغذائية واستبدالها بحوالات مالية

في وصلات أصيلة من التراث العاصمي والتلمساني

أمينة زهير وريم حقيقي تبهران جمهور «الموقار» 


  14 جوان 2017 - 11:50   قرئ 1037 مرة   0 تعليق   ليالي رمضان
أمينة زهير وريم حقيقي تبهران جمهور «الموقار» 

كان الطبق الفني بتوابل العاصمة وحضارة «زناتة» العريقة، في قاعة «الموقار» سهرة أوّل أمس، مع فنانتيّ الحوزي والأندلسي أمينة زهير وريم حقيقي اللتان أمتعتا الجمهور الذي كان غفيرا ورقص، زغرد وصفق طويلا على صوتين أبدعا في منح وصلات غنائية جالت أرض هذا الوطن عبر مختلف طبوعه الموسيقية، وكان لرصيدهما الفني وما يزخر به الفن الجزائري من تراث أصيل -الذي احتفظتا به بأمان-نصيبا لمدة ساعتين ونصف من الزمن.

 
افتتحت السهرة الفنانة أمينة زهير بغوص في التراث مع مديح « يا المصطفى غير عليّا» فكانت الكلمات بحجم روحانيات الشهر الفضيل وما يربط الجزائري بدينه وعقيدته، تخللته زغاريد النسوة في كل وقفة يذكر فيه اسم خاتم الأنبياء والمرسلين، قبل ان تواصل بعنوان لا يقل شأنا عن الأول «بالله يا اللي عذروني»، وبقي صوت أمينة زهير ينسج القافية واللحن بإيقاعات تطوف حول «مزغنة» وحقبة شيوخ «الشعبي» وعشاق المحروسة بماضيها وحاضرها ويتجاوب الجمهور بالزغاريد والرقص على أنغام « تفكرت البهجة» ..كل حيّ بذكرياته، بأبطاله ونواديه الرياضية، ورغم أن المعنية لم تمكث طويلا على الخشبة إلا انها أمتعت الاوفياء من مختلف الأعمار برائعة أدتها في التسعينات «سوّلت عليك يا السعد» قبل أن تودع الحضور مطالبة بترديد كلمات أغنيتها المشهورة «سيدي معمر» معها ولم يبخل الكل ورافقها بالتصفيقات الحارة. تدخل في الجزء الثاني من السهرة، صاحبة الحضور القوي وموهوبة الموسيقى والموشحات الأندلسية «ريم حقيقي» فكانت حقا العرّابة الحقيقية للأصالة فوق المنصة، وكان للتنسيق الكبير بين أعضاء جوقها وما صنعوه من انسجام بين آلاتهم الموسيقية المختلفة الفضل الكبير في امتاع محبّي الفنانة لساعة كاملة و30 دقيقة بداية برائعة «شمس العشية» التي لم يكن أداؤها سهلا لكن لا شيء ظهر صعبا أمام صوت معروف باختراقه كل طبوع الفن الجزائري منذ بزوغ نجم ابنة تلمسان في السن الـ 14، وأبحرت المحامية السابقة في قصائدها مداعبة بأناملها أوتار «الموندول» واكتمل مشهد الأصالة والتراث بالتحكم التام في كل الآلات الموسيقية التي أبرزت جمالية الحوزي والأندلسي بالإيقاع، المقامات والنوبات، والتي تتقنها ريم حقيقي جيدا، لتسمع جمهورها بأغاني «الطالب»، «لمن نشكي»، «يا بلارج»، «يوم الجمعة» قبل أن تقوده إلى رائعة أخرى «يا اهل الزين الفاسي» لتأتي المحطة التي صنعت بها أجواء رائعة في القاعة على أنغام « يا ربي يا ربي» حيث رقص الحاضرون وتعالت الزغاريد قبل أن تختتم السهرة الفنية بعنوان من مسقط رأسها -وبإلحاح من الجمهور- «جاي على عودو» كفال خير لأعراس وأفراح الصيف.
 
ز.أيت سعيد
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha