شريط الاخبار
وزارة العمل تطلق منصة تفاعلية لتقييم نجاعة الخدمات المقدمة معدل التضخم السنوي بلغ 1.9 بالمائة نهاية ماي الماضي «برنت» يتعافى عند 42 دولارا متأثرا بتراجع المخزون الأمريكي الجزائر تقتني 300 ألف طن من قمح الطحين في مناقصة دولية صنهاجي يعتبر المهنيين فاعلين في إنجاح إصلاح المنظومة الصحية الشروع في إحصاء التلاميذ الراغبين في اجتياز امتحانات «البيام» الأفلان «يفتي» في مسودة الدستور ويقترح تعديلات وحذف على 101 مادة وزارة الصحة ترخص بتسويق «كلوروكين» عبر الصيدليات البروفيسور بلحاج يرجع ارتفاع الإصابات إلى تسلل العدوى للمناطق الداخلية 18 سنة سجنا نافذا ضد حداد و12 سنة لأويحيى وسلال مع مصادرة أملاكهم المديرية العامة للأمن الوطني تعزّز وجودها لمواجهة «حرب العصابات» الأساتذة وطلبة الدكتوراه العالقون في الخارج ضمن قوائم الإجلاء تشديد إجراءات الوقاية من جائحة «كورونا» بالولايات لقطع العدوى احتساب معدلات التربية البدنية والرسم والموسيقى في«البيام» و«الباك» سوناطراك قلّصت استثماراتها إلى النصف بسبب الأزمة الاقتصادية نابولي يعرض وناس في صفقة تبادلية تطوير الاقتصاد يتطلب إصلاح النظام البنكي وبعث مدن ذكية خبراء الفلاحة يوصون باستحداث وكالة مكلفة بالكهرباء الفلاحية موزعو الحليب بتيزي وزو يطالبون برفع هامش الربح مسابقات للترقية في قطاع التكوين المهني لأول مرة مكتتبو «عدل 2» بتيزي وزو ينددون بعدم تمكينهم من شهادات التخصيص الحكومة تسعى لتعميم اللوحة الإلكترونية تدريجيا في المدارس والثانويات محكمة سيدي امحمد تفتح اليوم ملف طحكوت والوزراء والولاة غلق 40 محلا تجاريا خالف أصحابها تدابير الوقاية من كورونا جراد يتهم أطرافا بالتحريض على الفوضى لنشر «كورونا» معدلات شفاء مبشرة رغم ارتفاع عدد المصابين بكورونا فدرالية المربين تطالب الولاة بإعادة فتح أسواق المواشي خصم رواتب ومنح الأساتذة الممتنعين عن إمضاء محضر الخروج تسليم استدعاءات التربية البدنية لمرشحي «الباك» و«البيام» يوم 25 جويلية جراد يكلّف الولاة بمتابعة تطور الوباء محليا ويمنحهم سلطة تطبيق الحجر الكلي على البلديات والأحياء الجزائر تصدّر 20 ألف طن من حديد البناء إلى مالي والنيجر الكاف تعلن تأجيل كأس أمم إفريقيا إلى جانفي 2022 الاتحادية الوطنية للخبازين تؤكد تراجع نسبة تبذير الخبز تمديد آجال اقتناء قسيمة السيارات إلى 15 جويلية «أليانس» للتأمينات تحقق نموا بـ4 بالمائة ورقم أعمال بـ5.2 مليار دينار وزارة التجارة تعتزم تجنيد 75 بالمائة من موظفيها لقمع الغش «يجب مراجعة معايير توظيف الصحافيين والدخلاء أساؤوا للمهنة» «كلا» ترفض ردود الوزارة حول انشغالات العمال وتهدد بالاحتجاج وزارة التربية تفرج عن جدول امتحانات شهادتي «البيام» و«الباك» الصناعة الصيدلانية تستهدف تغطية 70 بالمائة من الحاجات الوطنية

نساء يتهافتن على محلات بيع الحلويات بحجة ضيق الوقت

الأسر الجزائرية بين تحضير حلويات العيد في البيت أو اقتنائها جاهزة


  21 جويلية 2014 - 01:41   قرئ 4468 مرة   0 تعليق   يوميات رمضان

تجد العائلات الجزائرية نفسها آخر أيام شهر رمضان تسابق الزمن لاستكمال تحضيراتها ليوم العيد بداية بترتيب المنزل.. اقتناء ملابس الأطفال وتحضير الحلويات.

تجد العديد من النساء وأغلبهن من العاملات نفسهن مجبرات على التوجه نحو اقتناء الحلويات الجاهزة من المحلات المخصصة لهذا الغرض أو من بعض العائلات المعروفة بمثل هذا النوع من العمل، حيث يتحججن بضيق الوقت، وبدورها  المحور اليومي˜ قامت بجولة في شوارع العاصمة ورصدت نسبة الإقبال والأسعار في محلات بيع الحلويات، حيث وجدناها تختلف من محل إلى آخر وحسب النوعية أيضا، حيث توجد بعض أنواع الحلويات التي تصنع بالفول السوداني وأخرى باللوز والفستق، أين تتراوح أسعارها ما بين 50 دج إلى 90 دج بالنسبة للحلويات التي تصنع باللوز والفستق، وما بين 34 و40 دج بالنسبة لتلك المصنوعة من الكوكاو، كما تختلف الأسعار حسب حجم الحبة وطلب الزبون في كيفية صنعها والمقادير التي تصنع له بها.
وقدر سعر حلوى  البقلاوة˜ بـ 50 دج في حين تراوح سعر  الدزيريات˜ و المخبز˜ ما بين 70 دج إلى 90 دج، بينما قدرت أسعار الحلويات الجديدة التي تأخذ أشكال الفواكه ما بين 70 دج و90 دج، أما  مقروط اللوز˜ و العرايش˜ فتراوح سعره ما بين 60 دج إلى غاية 90 دج، وخاصة بالنسبة لهذه الأخيرة التي تصنع بكمية كبيرة من اللوز، وكما ذكرناه سابقا يصل سعر الحلويات التي تصنع بمادة الفول السوداني  الكاوكاو˜ 45دج، وتعتبر من الحلويات التي لا تتطلب مواد ومصاريف كثيرة من أجل صنعها، حيث يتراوح سعر  التشاراك˜ العادي 35 دج والمسكر بـ 45 دج،  الصامصة˜ و المحنشة˜ بـ 40دج، أما أسعار الحلويات التي تصنع باللوز يمكن أن يزيد سعرها حسب طلب الزبون  والكمية وحجم الحبة على حد قول أحد الباعة.وتعددت أسباب إقبال الزبائن الذين التقت بهم  المحور اليومي˜ بأحد محلات بيع الحلويات، حيث قالت المدعوة  سعيدة˜ أنها ربة بيت وليس لديها متسع من الوقت من أجل صنع الحلويات في المنزل نظرا لضيق الوقت، خاصة ونحن على مقربة من عيد الفطر˜، وأضافت أن  اقتناء الملابس لأطفالها أخذ منها كل الوقت ولم يتسنى لها تحضير حلويات العيد˜، أما المدعوة  ياسمين˜ فترى أن صنع الحلويات بالمنزل واقتنائها من المحلات تتطلب بالتقريب نفس المصاريف نظرا للأسعار المرتفعة للوازم تحضير الحلويات وهو ما يجعلها ترفض فكرة صنع الحلويات من أجل ربح الوقت.

عزيز محي الدين