شريط الاخبار
حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية

فلاحون بوادي ريغ يطالبون بمكان لتجميع الحبوب

سكان قرية أنسيغة يعيشون ظروفا قاهرة بسبب غياب الضروريات


  29 ديسمبر 2015 - 15:35   قرئ 1458 مرة   0 تعليق   روبورتاجات
سكان قرية أنسيغة يعيشون ظروفا قاهرة بسبب غياب الضروريات

 

 اشتكى مؤخرا سكان قرية أنسيغة التي تضم أكثر من 12 ألف ساكن، والتي تقع شمال المقاطعة الإدارية للمغير، من نقائص تنموية عديدة جعلتهم يعيشون ظروفا جد صعبة، بحيث أكدوا في تصريحاتهم لـ»المحور اليومي» عن حرمانهم من مختلف الحاجيات والمرافق الترفيهية الحيوية ،في مقدمتها مشكلة نقص التزود بالغاز الطبيعي، وهو مشكل قديم يعاد طرحه في كل مرة، بحيث يعيش سكان القرية معاناة كبيرة مع انعدام ضروريات الحياة التي تضمن العيش الكريم لعائلات لطالما طالبت بحقها التنموي.

فانعدام الغاز الطبيعي يبقى الهاجس الأكبر لهؤلاء، في ظل معاناتهم مع قارورة غاز البوتان التي أرهقت كاهلهم، حيث يصل سعر القارورة الواحدة في عز فصل الشتاء إلى الـ 250 دج إن وجدت، وهذا ما يضطر هؤلاء التنقل إلى مقر بلدية المغير لجلبها.
 وبهذا الصدد، يطالب السكان من السلطات المحلية التعجيل في ربط بيوتهم بغاز المدينة بغية رفع الغبن عنهم وتحسين أوضاعهم المعيشية  .
من جانب آخر، توعد العشرات من سكان القرية بالتصعيد من لهجة الاحتجاجات للضغط على السلطات الوصية، وعلى رأسها والي ولاية الوادي محمد بوشامة، من أجل إعادة النظر فيما وصفوه بشرعية المطالب.
 
طرق القرية في وضعية كارثية
وفيما يخص الطرق، طالب العشرات من سكان القرية من السلطات المحلية بضرورة التدخل العاجل من أجل التكفل بانشغالهم المتمثل في تهيئة الطرق، خاصة في وسط القرية التي تتواجد في وضعية مزرية وكارثية منذ مدة طويلة، معبرين عن معاناتهم المتواصلة في فصل الشتاء، أين تكثر الأوحال والبرك المائية، بالإضافة إلى الغبار المنبعث، وهي الوضعية التي صعبت حياتهم، ولاسيما تنقلاتهم، خاصة الأطفال منهم عند التحاقهم بمقاعد الدراسة، حيث أكد هؤلاء بأن الوضع بقي على ما هو عليه، بالرغم من المطالب العديدة للنظر في هذا الأمر، وفي هذا الصدد طالبوا من الجهات المعنية وعلى رأسها الوالي المنتدب الجديد، بضرورة الالتفاتة العاجلة من أجل النظر في أوضاع هذه الطرقات .
وقد تساءل المواطنون في تصريحات متطابقة لـ»المحور اليومي»، عن سر عشرات الملايير التي تم استهلاكها في إطار العمليات الإنمائية لإعادة الإعتبار لشبكة الطرقات الداخلية .
 ومنتجون بوادي ريغ يطالبون بمكان لتجميع الحبوب 
يواجه منتجو الحبوب بمنطقة وادي ريغ التي تضم جامعة والمغير بولاية الوادي، مؤخرا، عوائق عديدة صعبت من نشاطهم الفلاحي، مما يؤثر سلبا على حجم النتائج المحققة موسميا.
استغل الفلاحون بالمنطقة حضور الوالي المنتدب للمغير الأسبوع الماضي لإعطاء إشارة انطلاق موسم الزراعة لهذه المحاصيل، الفرصة لطرح انشغالاتهم المتعددة، مع العلم أن محيط البرقاجية بالمغير حقق محصولا إيجابيا بـ 5000 قنطار من الحبوب القمح والشعير الموسم الأخير، ويأمل الفلاحون هذه السنة بتحقيق منتوج أوفر من السنة الماضية، وتحقيق مردود 10000 قنطار مقارنة بالمنتوج الإجمالي على مستوى ولاية الوادي، حيث حققت منطقة البرقاجية نسبة قاربت 30 إلى 40 بالمئة، وهذا نتيجة عدة عوامل من بينها خصوبة الأرض، وطبيعة المنطقة جغرافيا وحسب تصريح عديد الفلاحين، فإن الشيء الذي ينقصهم هو الدعم من طرف الدولة بجميع الإمكانات، وخاصة المادية منها، من خلال توفير الآلات الخاصة بالحرث، البذر والحصاد.
ومن بين المشاكل التي ظَل الفلاحون يعانون منها، تعبيد وتزفيت المسالك الفلاحية، إلى جانب تعمير منطقة البرقاجية، وكذا إعادة الاعتبار للفلاح من خلال توعيته داخل جمعيات لتحسين المنتوج بطرق علمية، ويبقى المطلب الأساس والرئيسي بخصوص زراعة الحبوب بمنطقة البرقاجية، هو مكان تجميع أو ما يسمى نقطة تحويل من أجل التخفيف على الفلاح عناء التنقل إلى ولايات أخرى، حيث نقل هؤلاء انشغالهم عديد المرات للولاة، الذين تداولوا على ولاية الوادي لكن دون جدوى، والشيء المميز في هذا الموسم هو تنويع البذور.
 هذه الزيارة شكلت محور نقاش كل الوقائع، وكانت قناة رسمية لإيصال مطالبهم، من خلال تطمينات الوالي بضرورة الاعتناء بهذا القطب الفلاحي المهم، والذي يقدم منتوجات عديد تعود على عموم الولاية بالفائدة في هذا المجال.
 
 لعرامي عبد العزيز
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha