شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

7 آلاف عنوان مكدسة في خزائن المكتبة الوطنية

المجلس الولائي للعاصمة يشرع في توزيع الكتب المدرسية على المؤسسات التربوية


  08 فيفري 2016 - 11:55   قرئ 1085 مرة   0 تعليق   روبورتاجات
المجلس الولائي للعاصمة يشرع في توزيع الكتب المدرسية على المؤسسات التربوية

 

 أبرمت لجنة التربية والتعليم العالي والتكوين المهني بالمجلس الشعبي الولائي للجزائر العاصمة مع وزارة الثقافة، بالتنسيق مع المكتبة الوطنية الجزائرية وممثلي القطاعات المعنية، اتفاقية من أجل الشروع في عملية تسليم الكتب الموجهة للمكتبات المدرسية وهذا تشجيعا للمطالعة بعد أن عزف الطلاب والتلاميذ عنها.

 
أكد محمد طاهر ديلمي، نائب رئيس المجلس الشعبي الولائي، المكلف بالتربية والتعليم العالي والتكوين المهني وتكنولوجيا الاتصال والشؤون الدينية والتعمير والسكن، أن الاجتماع الذي نظم بالمكتبة الوطنية الحامة، بحضور مديرة الاتصال والبحث وممثلين عن مديريات التربية للجزائر ومديرية الشؤون الدينية والأوقاف، مديرية الشباب والرياضة، توصل إلى ضرورة توزيع الكتب على المكتبات المدرسية بمختلف القطاعات، بالتنسيق مع المكتبة الوطنية، في إطار مشروعها المتعلق بنقل الكتاب للمتلقي. وتم الاتفاق على تزويد معظم المكتبات خلال سنة 2016 طبقا للاجتماع المشترك مع قطاعات التربية، الشؤون الدينية، التكوين المهني والشباب والرياضة.
 
وزارة الثقافة تشجع على المطالعة
أبدى وزير الثقافة عزالدين ميهوبي، عزم الدولة على اتباع مخطط صارم لاستعادة مبادرة ترقية المقروئية وتشجيع الطفل على المطالعة وهذا بجعل الكتاب أولوية في حياة الطفل وتشجيعه على المطالعة وهذا بتزويد المدارس والمكتبات البلدية بالكتب، حيث أشار أن الإمكانات الكبيرة التي وفرتها الدولة الجزائرية برفع ميزانية وزارة الثقافة وبالتحديد في هذا الشق، تصب في جعل الكتاب كالماء والهواء، حيث أقر هذا في الندوة التي تخص ‘’المقروئية والمكتبة المدرسية’’، بحضور مديري القطاعات وكذا مدير المكتبة الوطنية ياسر قانة، ورئيس المجلس الشعبي الولائي وعدد من الناشرين والمختصين في المجال، وأجمعوا كلهم على أننا لسنا في مجتمع لا يقرأ، إنما مشكلتنا أننا لا نقرأ مثل الآخرين، نقرأ في الفضاءات المغلقة، وكذا لم نقم لحد الآن بسبر الآراء بمنهجية علمية من يقرأ؟، لمن نقرأ؟، لماذا نقرأ؟.
 
7 آلاف عنوان مكدسة في خزائن المكتبة الوطنية
أكد المسؤول الأول عن وزارة الثقافة عزالدين ميهوبي، أنه في رصيد الوزارة منذ 2003 حوالي 7 آلاف عنوان مخزن في المكتبة الوطنية وتنقل إلى مخازن المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية، بدل أن تذهب للفضاءات التي خصصت لها، كالمدارس والجامعات وحتى مراكز إعادة التربية والسجون. في هذا الشأن، كشف ميهوبي أيضا عن تعليمة لكل مديري المكتبات المدرسية والمكتبات العمومية، بمنح كل المتمدرسين بطاقات مجانية لكل الأطوار التعليمية من الابتدائي إلى الثانوي وحتى الجامعي، خاصة الابتدائي، وذلك حتى يشعر الطفل بالمسؤولية، وهذا لخلق بيئة للطفل يكتشف فيها فضاء غير البيت، مركزا على تهيئة الطفل جزء من اهتمامات المدرسة والعائلة ونلعب دور الوسيط، ولن يكون هذا إلا باتباع المناهج الجديدة في تقريب المعرفة للطفل.
 
محمد الطاهر ديلمي يعد بتسريع وتيرة عملية التوزيع
وعدت لجنة التربية والتعليم العالي بالمجلس الشعبي الولائي بتسريع وتيرة عملية توزيع الكتب على المكتبات بالعاصمة. وأكد محمد الطاهر ديلمي، أن مصالحه انطلقت في الخطوة الأولى، بحر هذا الأسبوع، بتزويد حوالي 22 مكتبة موزعة على قطاعات، منها التربية والشبيبة والرياضة والتكوين المهني والمدارس القرآنية والشؤون الدينية.
كما تحدث عن البرنامج السنوي الذي ستطبقه لجنة التربية، بالتعاون مع المكتبة الوطنية، بشأن ذلك قال، لقد توصلنا إلى استحداث آلية منتظمة تكون بين جميع القطاعات والمسؤولين بالمكتبة الوطنية وهذا لضمان استغلال التلاميذ والطلبة الكتب التي ستوزع على المؤسسات التربوية. والهدف الحقيقي من هذه العملية، إعادة الاعتبار للمقروئية وتشجيع المطالعة التي غابت بين التلاميذ والأطفال بالمؤسسات التربوية، بعد أن احتل الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي عقول الطلاب والمجتمع بأسره.
 
رئيس المجلس الشعبي الولائي كريم بنور: «ضرورة المصالحة مع الكتاب»
 
ركز رئيس المجلس الشعبي الولائي للجزائر العاصمة عبد الكريم بنور، على ضرورة المصالحة مع الكتاب والتي يعتبرها استراتيجية لابد منها، وقال نحن كمجلس نأمل تكثيف العمل، بالتنسيق مع المكتبة الوطنية، للتعامل مع الكتاب، وتقريبه للمتمدرس. مؤكدا عزمه على مواصلة تحسين المقروئية. ومن أجل ذلك فقد كلف لجنة التربية بالمجلس الشعبي الولائي للعاصمة بإحصاء عدد المكتبات المدرسية والمكتبات البلدية وحتى القطاعات شبه التربوية مثل المدارس القرآنية ومديرية الشباب والرياضة وحتى الجمعيات الثقافية ومديريات التربية للجزائر العاصمة من أجل تنظيم عملية توزيع الكتب وتدعيم المكتبات بالكتب، وفق الطلب وكذا المستوى الدراسي. وفي هذا الشأن، أكد أن مصالحه ستعمل جاهدة على تزويد المكتبات المدرسية والمكتبات البلدية ودور المطالعة بالكتب تشجيعا على المطالعة وتدعيم المقروئية.
 
تزويد المكتبات المدرسية بالكتب إلى غاية نهاية 2016
ستعمل المكتبة الوطنية بالحامة، على تطبيق برنامج سنوي يمتد الى غاية نهاية سنة 2016، يتولى القائمون عليه توزيع الكتب المدرسية على المكتبات المدرسية ابتداء من هذا الأسبوع، وهذا بعد عقد الاجتماع الذي خرج بعدة توصيات أهمها، تسليم الكتب المدرسية وتوزيعها وفق برنامج منتظم وهذا تطبيقا لقرار وزير الثقافة عزالدين ميهوبي الذي أعلن عنه في مبادرة ترقية المقروئية وتشجيع الطفل على المطالعة سنة 2016.
في هذا الشأن، ستستفيد كل من مديريات التربية لولاية الجزائر وكذا المدارس القرآنية ومديرية الشباب والرياضة وحتى الجمعيات الثقافية من العملية التي ستكون تحت إشراف لجنة التربية والتعليم العالي والتكوين المهني بالمجلس الشعبي الولائي للجزائر العاصمة.
 
مديريات التربية للعاصمة ستسلم حصص كتب من مكتبة الحامة
أكد «بوقطوشة مسعود»، ممثل عن مديرية التربية - شرق، في تصريح «للمحور اليومي»، أن عملية توزيع الكتب الخاصة بالمكتبة الوطنية الحامة على المدارس بأطوارها الثلاثة وهذا بعد تسليم قوائم المكتبات التي تحتوي عليها المديرية وعددها 167 مكتبة بالطور الابتدائي و70 مكتبة بالطور المتوسط، أما المكتبات بالطور الثانوي فبلغت حوالي 35 مكتبة، ولقد عيّنّا ممثلا للمديرية من أجل استلام حصة المديرية من الكتب.
 
ديوان مؤسسات الشباب والرياضة يشارك في مبادرة توزيع الكتب
استحسن ديوان مؤسسات الشباب والرياضة مبادرة توزيع الكتب التي شاركت فيها، حيث قال ساعد محمد أمين في تصريح «للمحور اليومي»، أن الديوان يحتوي على 64 مؤسسة شبانية، و50 دار شباب و14 مؤسسة ثقافية.
وفيما يخص عدد المنخرطين، فإن الديوان يحتوي على 4 آلاف منخرط في نشاط المطالعة والمكتبة. وبالنسبة لمبادرة توزيع الكتب، بحسب ما وصفها «ساعد»، فاعتبرها بادرة  جيدة بعد أن كانت المؤسسات الشبانية تفتقر إلى الكتب في جميع الأصناف وسيتم توزيع الكتب في البداية لثلاث مؤسسات شبانية شرق، غرب ووسط.
 
27 مدرسة قرآنية تحظى بحصة من الكتب المدرسية
قال ممثل عن مديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية الجزائر العثماني سفيان، إن عملية توزيع الكتب ستستفيد منها 27 مدرسة قرآنية، بعد أن كانت هذه المدارس تعاني مشكل انعدام الكتب. وأكد أن هذه الكتب ستساعد على تسهيل عملية إلقاء الدروس بالنسبة للمعلمين والتلقي بالنسبة للأطفال.
وعن نوعية الكتب التي تحتاجها المدارس القرآنية، قال المتحدث إنه سيتم التركيز على الكتب الدينية والتاريخية والقصص.
 

خليدة تافليس



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha