شريط الاخبار
البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين

من هم يأجوج ومأجوج؟


  22 جويلية 2015 - 10:52   قرئ 2352 مرة   0 تعليق   إسلاميات
من هم يأجوج ومأجوج؟

قوم يأجوج ومأجوج الذين جاء ذكرهم في القرآن الكريم في سورة «الكهف» وسورة «الأنبياء» هم من أبناء يافث بن نبي الله نوح -عليه السلام، وعندما حل الطوفان بالأرض، أهلك الله البشر إلا نوحاً، وزوجته، وأبناءه الثلاثة وزوجاتهم، ويتفق غالبية علماء الأمة المعاصرين والباحثين في التاريخ الإسلامي على أن المغول هم قوم يأجوج ومأجوج. ويقول ابن كثير في (البداية والنهاية): « وأما أولاده الثلاثة فنجوا، وجاء من نسلهم أهل الأرض، فكل الخلائق ينسبون إلى أولاد نوح الثلاثة، لأن الله تعالى قال: ‭{‬ وَجَعَلْنَا ذُرِّيَّتَهُ هُمْ الْبَاقِينَ‭}‬ (الصافات 77)، فكل من على وجه الأرض، اليوم، من سائر أجناس بني آدم ينسبون إلى أولاد نوح الثلاثة، وهم سام وحام ويافث. هناك الكثير من الإسرائيليات والأحاديث الموضوعة التي تتحدث عن يأجوج ومأجوج بشكل لا يقبله عقل، فقالوا عنهم: إن لهم أربع أذرع وأربع أرجل، وقيل: إن منهم الطويل كالنخلة السحوق، ومنهم القصير الذي لا يتعدى طوله شبراً، ومنهم من ينام على إحدى أذنيه، ويتغطى بالأخرى، حتى أن هناك بعض المصادر القديمة تقول: إن الله تعالى خلقهم من نطفة آدم حين احتلم، فاختلطت بتراب فخلقوا من ذلك، وأنهم ليسوا من حواء، وللأسف قال بهذا الكلام الإمام النووي في شرحه لـ «صحيح مسلم»، لكنه ضعَّف هذه الرواية، ومثل هذه الاجتهادات هي التي شلت قرائح المجتهدين في الأزمنة الحديثة، رغم أن هذه الأمور ليست من صلب العقيدة، وباب الاجتهاد فيها مفتوح. استقرت سلالة يأجوج ومأجوج في صحراء الجوبي بالمنطقة التي تسمى اليوم باسم «منغوليا»، فهي وطنهم المنسوب إليهم، لأنها تنطق «مانجوليا» نسبة إلى ماجوج، بحرف الجيم، وفي بعض اللهجات التي تنطق الجيم غين تنطق «مانغوليا، وفي اللغة اليونانية تنطق «ميكاك»، وقال عنها «مارك بولو» (1254 - 1324م) في رحلاته الشهيرة وهو يتكلم عن التتار الذين عايشهم في وطنهم وارتبط بصداقات مع بعضهم: «وهناك منطقتان يمارسون فيها سلطانهم، وهما يسميان في قسمنا هذا من العالم (يقصد أوروبا) يأجوج ومأجوج، ولكن الأهالي هناك يسمونهما «أونج ومونجول»، وفي كل منهما جنس من الناس يتميز عن الآخر، فهم في «أونج» يأجوج، وفي «مونجول» تتار. علماء الأجناس يقسمون الأرض إلى ثلاثة أجناس رئيسة، الجنس القوقازي الذي يعيش في أوروبا وغربي آسيا وشمالي أفريقيا (أبناء سام)، والجنس المغولي الذي يعيش في شرقي آسيا (أبناء يافث)، والجنس الزنجي الذي يعيش في جنوبي قارة أفريقيا (أبناء حام)، ولكل جنس ملامحه وصفاته المميزة عن الآخر.