شريط الاخبار
مسيرات واحتجاجات بالعاصمة وعدد من الولايات للمطالبة بالتغيير السياسي القضاء على الإرهابي «يحيى أبو الهمام» في مالي الأئمة يدعون إلى المحافظة على السلم والاستقرار ويحذّرون من الانزلاق رئيس لجنة كشف المنشطات يؤكد تناوله لـ "الكوكايين" برلماني سابق سرّب معلومات تتعلق بالدولة لصالح جهات أجنبية مسابقة ثانية لترقية أزيد من 09 آلاف أستاذ إلى رتبتي رئيسي ومكون "ورود التراث الأدبي الجزائري في الكتب المدرسة ليس مجرد كلام" "سنابست" تلتحق بـ "أنباف" وتتمسك بإضراب 26 و27 فيفري عودة الحراسة الأمنية للتمثيليات الدبلوماسية الفرنسية بالجزائر مصفاة سيدي رزين ستُحول الجزائر إلى مصدر للوقود ومشتقاته النفطية ربراب يبحث عن استثمارات جديدة في منطقة القبائل شاب يهشم رأس والدته بساطور ويرمي جدته من الطابق الرابع بباب الوادي حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري

ظاهرة أصبح أئمة المساجد ينددون بها

أطفال يزعجون المصلين ويلهونهم عن الصلاة بخشوع


  11 أكتوبر 2015 - 12:03   قرئ 1637 مرة   0 تعليق   إسلاميات
أطفال يزعجون المصلين ويلهونهم عن الصلاة بخشوع

انتشرت مؤخرا في مساجدنا ظاهرة جديدة عكرت من جو خشوع المصلين أثناء تأدية صلواتهم، بعد جلب عدد كبير من المصلين لأطفالهم إلى المساجد رغم أنهم غير مكلفين بأداء الفرائض، حيث يقوم العديد منهم باللعب واللهو دون وجود أي شخص يوقفهم، فترى أغلب المصلين متشتتين وغير خاشعين في صلاتهم، وهي ظاهرة ازدادت في مساجدنا رغم تنبيه الأئمة لها.

 
هذه الظاهرة انتقلت في مجتمعنا من مسجد إلى آخر، بعد رغبة وإصرار العديد من الأولياء على أخد أبنائهم إلى بيت الله، بنية تعلم الصلاة منذ الصغر في المساجد، لكن سرعان ما تتحول هذه القرارات إلى فوضى عارمة داخل هذا المكان المقدس الذي من المفروض أن  يسوده الهدوء والطمأنينة، فأغلب المصلين يأتون إلى المساجد للبحث عن الراحة النفسية والسكينة، وتأدية فريضة الصلاة الواجبة على كل واحد منهم، لكن عبث الأطفال وصراخهم داخل المسجد أمام أعين أبائهم الذين يلتزمون الصمت ويتركون أبناءهم يبكون ويشوشون على الآخرين عبثا دون أن يتدخلوا لإيقافهم، جعل العديد من المصلين في حرج وحال دون خشوعهم، وفي حالة تدخل أحد المصلين للنهي على هذا السلوك السيء الذي يعكر جو مساجدنا، هنا يتدخل أغلب الآباء الذين لا يرغبون أن يصرخ أحدهم على أطفالهم، فيتحول الأمر إلى ملاسنة ونزاع بين الطرفين داخل بيت الله، وهي ممارسات التي لا طالما حذر منها الأئمة في مساجدنا، ينهون من خلالها جلب الأطفال معهم، لكن لا حياة لمن تنادي.خلال جولة استطلاعية قادت «المحور اليومي» إلى مسجد (س) الواقع بأعالي القصبة بالعاصمة لاكتشاف آراء المصلين حول هذه الظاهرة التي عكرت من جو خشوعهم أثناء تأدية صلاتهم، التقينا بأمين البالغ من العمر 32 سنة أحد المصلين، والذي يقال: «إن هذه الظاهرة أخدت منحنى آخر خلال هذه السنوت الأخيرة، فهناك العديد من الآباء يحضرون معهم أبناءهم إلى المساجد لتعلم أداء فريضة الصلاة، لكن الواقع يسرد عكس ذلك، فأغلب الأطفال يقومون باللهو واللعب بداخل المساجد، دون تدخل أي شخص أثناء إقامة الصلاة، وهذا الأمر جعل أغلب المصلين ينزعجون من هذه التصرفات، التي تمنع خشوعهم مع الله عزوجل بداخل هذا المكان المقدس، فهناك آباء يذكرون أن أطفالهم يقومون بالبكاء عند إقامة الصلاة، ومع ذلك يحضرونهم في كل مرة إلى المسجد، دون العمل بنصيحة الأئمة الذين ينصحون بتفادي مثل هته الأمور»، مؤكدا أن الآباء لا يرحبون بفكرة نهي أطفالهم على هذه الممارسات، «حيث تجدهم يدافعون عنهم وكأننا نحن المخطئون»، مضيفا «ليس ممنوعا أن تجلب معك طفلك إلى المسجد، لكن بشرط أن يجلس ويتعلم كيفية الصلاة مع الكبار، دون اللجوء إلى اللعب والصراخ أمام مسامع المصلين»، أما جمال أكد لنا أن هناك أطفال آخرون يقومون بالعبث بالمصاحف الموضوعة في الأدراج وعلى الرفوف، مؤكدا بقوله: «كان من الأجدر للكثير من الآباء تجنب هده الظاهرة بفعل صحيح، ألا وهو ترك أبنائهم الذين لم يصلوا إلى مراحل التفقه في الصلاة في بيوتهم، بدل جلبهم إلى المسجد من أجل العبث واللعب والتشويش على المصلين لا غير».ولاكتشاف رأي الآباء حول هذه الظاهرة، اقتربنا من أحد المصلين الذي  كان برفقة أبنائه، حيث أكد لنا قائلا: «أقوم في كل مرة بإحضار ابنتي وابني إلى المسجد، لتعويدهم على الذهاب إلى المسجد مستقبلا وإقامة الصلوات الخمس وقراءة القرأن»، مشيرا إلى أن أطفاله لا يقومون بهذه التصرفات مثل البقية، وإن قاموا بالمثل فسوف يوبخهم ويمنعهم من القدوم إلى المسجد.
 
عمر عليوان
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha