شريط الاخبار
حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية

السادسِ والعشرينَ من شهر جُمادى الأولى

في مثل هذا الشهر


  19 فيفري 2016 - 14:33   قرئ 1564 مرة   0 تعليق   إسلاميات
في مثل هذا الشهر

وفاة الطرطوسي

وفي السادسِ والعشرينَ من شهر جُمادى الأولى من سنة خمسمائةٍ وعشرينَ للهجرةِ المباركةِ توفّي بثغرِ الإسكندرية الفقيهُ المالكيُّ الزاهدُ أبو بكرٍ محمدُ بنُ الوليد الأندلسيّ المعروف بالطُّرطوسيّ، تلقى العلمَ ورحلَ إلى المشرقِ وحجّ ودخلَ بغدادَ والبصرةَ وسكن الشامَ ودرّس بها، كان إمامًا عالمًا زاهدًا متواضعًا متقلّلاً من الدنيا راضيًا منها باليسيرِ وكان يقولُ: إذا عُرضَ لك أمرانِ، أمرُ دنيا وأمرُ أُخرى، فبادِر بأمر الأخرى يحصلْ لك أمرُ الدنيا والأخرى، وكان كثيرًا ما ينشدُ:

إن للهِ عبادًا فُطَنا * طلقوا الدنيا وخافوا الفِتنا

فكّروا فيها فلما علموا * أنها ليست لحيّ وطَنا

جعلوها لُجّةً واتخذوا * صالحَ الأعمالِ فيها سفُنا

ولما مات دُفن بثغرِ الإسكندرية.

أحمد بن الحسين البهيقي

 في العاشرِ من شهرِ جُمادى الأولى من سنةِ أربعمائةٍ وثمانٍ وخمسينَ للهجرةِ المشرفةِ توفّي الحافظُ الكبيرُ الإمامُ أحمدُ بنُ الحسين البيهقيّ رحمهُ اللهُ، كان أحدَ أئمة المسلمين، وهو فقيهٌ حافظ كبير، وأصوليّ نِحرير، زاهدٌ ورعٌ قائمٌ بنصرةِ مذهبِ أهلِ الحقّ، جبلٌ من جبالِ العلمِ، وعلَمٌ من أعلامِ الأشاعرةِ والشافعيةِ، اشتغلَ بالتصنيفِ وبلغت تصانيفُه ألفَ جزءٍ، ولم يتهيَّأ للكثيرين قبلَه مثلها، فأما كتاب السننِ الكبرى فمما صُنّف في علم الحديثِ ولم يُصنفْ مثله تهذيبًا وترتيبًا وله أيضًا كتابُ مناقبِ الإمامِ أحمد، وكتابُ البعثِ والنشورِ وكتابُ الزهدِ الكبير، وكتابُ الاعتقاد، وكتاب الأسماء والصفات، ودلائلِ النبوة، وشُعب الإيمان وغيرُها.

وقد نصرَ مذهبَ الإمامِ الشافعيّ بحيث بسطهَ ونشرَه في الآفاق، ويقولُ الذهبيّ: لو شاءَ البيهقيُّ أن يعمل لنفسِه مذهبًا يجتهدُ فيه لكانَ قادرًا على ذلك لسعَةِ علومِه ومعرفتِه بالاختلافِ.

توفي رحمه الله بنيسابور ونُقل إلى بَيْهق وهي مجم

مولد محمد الشيباني

 في الرابعِ من جمادى الأولى من سنةِ خمسمائةٍ وخمسٍ وخمسينَ للهجرةِ النبويةِ وُلدَ الإمامُ الحافظُ أبو الحسنِ عليُّ بن محمد الشيبانيُّ المعروفُ بابنِ الأثيرِ الجزَريّ الملقّب بعزّ الدين.

كان إمامًا في حفظِ الحديثِ ومعرفتِه، وما يتعلقُ بهِ، وحافظًا للتواريخِ المتقدّمةِ والمتأخرةِ، وخبيرًا بأنسابِ العربِ وأخبارهم وأيامِهم ووقائعهم، صنّف في التاريخِ كتابًا كبيرًا سماهُ "الكامل" ابتدأ فيهِ من أولِ الخلقِ إلى ءاخرِ سنة ستمائةٍ وثمانٍ وعشرينَ للهجرة، واختصرَ كتابَ الأنسابِ للسمعاني واستدرك عليهِ فيه مواضع. توفي رحمه الله في شعبانَ سنة ستمائةٍ وثلاثينَ ودُفن بالموصل.

وعةُ قرى بنواحي نيسابورَ على بُعد عشرينَ فرسخًا منها.

 

مساهمة/فاطمةالزهراء طرطق.



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha