شريط الاخبار
بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها الجزائر تبحث عن أسواق جديدة ببلجيكا وتعزز علاقاتها الاقتصادية حفتر يواصل التملص من تهديد الجزائر بنقل الحرب إليها الدكتاتور صدام حسين قتل محمد الصديق بن يحيى صراع سعودي ـ روسي للظفر بحصة إيران من البترول وزارة الصناعة تدعو لتدارك النقائص المسجلة لإنجاح حملة جمع الجلود الجمارك تحبط محاولة تهريب 122 ألف لتر من الوقود وزارة الصحة تؤكد عدم تسجيل أي اشتباه إصابة بالكوليرا منذ 4 أيام حجز قرابة 4 ملايين أورو منذ بداية 2018 ولاة يتفرّجون على نهب العقار السياحي سيدي السعيد يكشف عن مرضه بالسرطان ويُلمّح لانسحابه من أوجيتيا˜ التحاق 265 ألف جامعي جديد بالمؤسسات الجامعية ساتاف تطالب بالتسيير اللامركزي لأموال الخدمات الاجتماعية الإعلان عن نتائج إصلاح امتحانات السّانكيام˜ و˜الباك˜ شهر أكتوبر الكشف عن 110 ألف منصب تكوين للشباب دون المستوى مفرزة للجيش الوطني تدمر مخبأ للأسلحة بعين قزام مخططات بعث النمو الاقتصادي تهدف لجلب وتطوير الاستثمار˜ أمطار الخريف تكشف عيوب المشاريع التنموية أيقونة الفن العصري جمال علام" في ذمة الله "زيارة ميركل إلى الجزائر استثنائية وتدل على حجم العلاقة بيننا"

أبو عبد الله البتاني .. بطليموس العرب


  21 جوان 2016 - 11:23   قرئ 486 مرة   0 تعليق   إسلاميات
أبو عبد الله البتاني ..  بطليموس العرب

 هو «أبو عبد الله محمد بن جابر بن سنان الرقي الحراني»، المعروف باسم «البتاني»، كني «بالرقي» نسبة إلى «الرقة» بلدة على نهر الفرات. ولد في «بتان» بنواحي حران الواقعة على أحد روافد نهر الفرات بالعراق، وتاريخ ولادته غير معروف بدقة ويرجّح أنه ولد سنة 244 هـ/ 858م، وأجمع المؤرّخون على أنّ تاريخ وفاته كان في عام 317 هـ/ 929م قرب مدينة الموصل بالعراق.

يعدّ البتاني من أكبر علماء الفلك عند العرب، فقد أفنى حياته على رصد الأفلاك من عام 264هـ حتى وفاته، ودرس على يد والده جابر البتاني الذي كان بدوره عالماً مشهوراً، ثم انتقل إلى «الرقة» حيث انكبّ على دراسة مؤلفات من سبقوه، وخاصة مؤلفات «بطليموس»، ثم انتقل إلى ميدان البحث في الفلك والمثلثات والجبر والهندسة والجغرافيا. وعاش البتاني حياته العلمية متنقلاً بين «الرقة» و»إنطاكية» في سوريا، وبها أنشأ مرصداً باسم «مرصد البتاني». وجاء في دائرة المعارف الإسلامية أن البتاني يعدّ أحد المشهورين برصد الكواكب والمتقدّمين في علم الهندسة وهيئة الأفلاك وحساب النجوم، كما يجمع علماء الإفرنج على أنّ البتاني كان في علمه أسمى مكانة من الفلكي الإغريقي بطليموس، وقال «لالاند»  الفلكي الفرنسي «إنّ البتاني من الفلكيّين العشرين الأئمة الذين ظهروا في العالم كله»، وسماه بعض الباحثين «بطليموس العرب»، كما وصفه «جورج سارطون» بأنّه أعظم فلكيّي جنسه وزمنه، ومن أعظم علماء الإسلام.   وترك «البتاني» عدة مؤلفات في علوم الفلك والجغرافيا وله جداوله الفلكية المشهورة التي تعتبر من أصحّ الزيج التي وصلتنا من العصور الوسطى، في كتاب «الزيج الصابي» ويضمّ الكتاب أكثر من ستين موضوعاً أهمها: تقسيم دائرة الفلك وضرب الأجزاء بعضها في بعض وتجذيرها وقسمتها بعضها على بعض، معرفة أقدار أوتار أجزاء الدائرة، مقدار ميل فلك البروج عن فلك معدل النهار وتجزئة هذا الميل، معرفة أقدار ما يطلع من فلك معدل النهار، معرفة مطالع البروج فيما بين أرباع الفلك، معرفة أوقات تحاويل السنين الكائنة عند عودة الشمس إلى الموضع الذي كانت فيه أصلاً، معرفة حركات سائر الكواكب بالرصد ورسم مواضع ما يحتاج إليه منها في الجداول في الطول والعرض. إلى جانب ذلك، عرّف البتاني قانون تناسب الجيوب، واستخدم معادلات المثلثات الكرية الأساسية، كما أدخل اصطلاح جيب التمام واستخدم الخطوط المماسة للأقواس، واستعان بها في حساب الأرباع الشمسية وأطلق عليها اسم «الظل الممدود» الذي يعرف باسم «خط التماس»، وتمكّن البتاني في إيجاد الحلّ الرياضي السليم لكثير من العمليات والمسائل التي حلّها اليونانيّون هندسياً من قبل، مثل تعيّين قيم الزوايا بطرق جبرية. أما أهم أرصاده فهي تصحيح حركات القمر والكواكب ووضع جداول جديدة لموقعها، إضافةً إلى تحقيق مواقع عدد كبير من النجوم ضمنها زيجه الشهير الذي اعتمد عليه علماء الفلك قروناً عدة، ويعترف «نللينو» بأنّه استنبط نظرية جديدة «تشفّ عن شيء كثير من الحذق وسعة الحيلة لبيان الأحوال التي يرى فيها القمر عند ولادته».   وفي مجال الرياضيات يُعَدّ البتاني من أوائل العرب الذين استعملوا الجيب بدل الوتر، كما أنه استعمل الظلّ وظلّ التمام في المثلث الكروي، وبحث بعض المسائل التي عالجها اليونان بالطرق الهندسية وحاول حلّها بالجبر، والبتاني من الذين أسّسوا علم المثلثات، ومن الذين عملوا على توسيع نطاقها. ومن الكتب المهمة للبتاني «كتاب معرفة» مطالع البروج فيما بين أرباع الفلك» الذي تناول فيه الحلّ الرياضي للمسألة التنجيمية لاتجاه الراصد، وكتاب «رسالة في مقدار الاتصالات» و»رسالة في تحقيق أقدار الاتصالات»، وقد تناول في هاتين الرسالتين موضوع اتفاق كوكبين في خط الطول أو في خط العرض السماوي، سواء أكانا على فلك البروج أم كان أحدهما أو كلاهما خارج هذه الدائرة.

 

كما ألف البتاني «شرح المقالات الأربع لبطليموس» وهي أربعة مقالات، ذيّل بها بطليموس كتابه «المجسطي» وعالج فيها مسائل التنجيم وتأثير النجوم على المسائل الدنيوية، وكتاب «تعديل الكواكب» الذي أوضح فيه الفرق بين حركات الكواكب في مساراتها باعتبارها ثابتة المقدار وبين حركاتها الحقيقية التي تختلف من موضع إلى آخر.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha