شريط الاخبار
قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل تعبئة المواطنين ربحت معركة استقالة بلعيز في انتظار البقية حنون تشكك في استقالة بلعيز وتعتبرها مناورة جديدة سقـــــوط أحــــــد «البــــــاءات» الأربعــــــة ڤايد صالح يتهم الجنرال «توفيق» بتأجيج الوضع ويهدده باتخاذ إجراءات صارمة ضده الطلبة يواصلون صنع الاستثناء ويتفاعلون مع سقوط بلعيز وتطمينات قايد صالح بلعابد يأمر مديري التربية بمراقبة مدى تقدّم الدروس بأقسام الامتحانات النهائية الجمعية المهنية للبنوك تنفي وجود تحويلات مشبوهة للأموال حكيم بلحسل يتراجع عن الاستقالة ارتفاع الطلب على تأشيرات العمرة خلال شعبان ورمضان ڤايد صالح يشدد على التنفيذ الدقيق والصارم لبرامج التحضير القتالي توسّع دائرة رفض تأطير الرئاسيات يضع حكومة بدوي في مأزق نقابات وتنظيمات طلابية تحاول ركوب موجة تأطير الحراك الشعبي مسيّرة «ميراكل دي زاد» تمثل أمام القضاء لمواجهة تهمة إصدار صك دون رصيد اقتناء قسيمة السيارة بين 2 جوان و31 جويلية 2019 وزارة التجارة تخفف إجراءات استيراد المنتجات الغذائية هامل يخرج عن صمته وينفي علاقته بـ «البوشي» ويشيد بإعادة فتح قضايا الفساد الموثقون والمحضرون القضائيون يحتجون أمام وزارة العدل الأئمة ملزمون بختم القرآن كاملا في صلاة التراويح ! رفض محاولات السلطة السياسية القائمة إعادة استنساخ نفسها بن غبريت تستعرض حصيلة خمس سنوات لتسييرها قطاع التربية مطالب بكشف هوية الأجانب وعناصر الجماعة الإرهابية «المندسين» وسط المتظاهرين قاضي التحقيق يستمع اليوم لـ 180 «بلطجي» موقوف خلال الجمعة الثامنة الإعلان عن نتائج البكالوريا يوم 20 جويلية خبراء يطالبون بإنشاء لجنة مختلطة لتسيير ميزانية الدولة قضـــــاة ومحامـــــون يحتجــــون أمـــــام وزارة العــــدل ويعلنـــــــون مقاطعــــــــــــــة الانتخابــــــات الرفض الشعبي لحكومة بدوي ينتقل إلى الميدان

الحكومة لم تنجح في خفض عدد السيارات التي تسير بالوقود

65 بالمائة من السيارات تسير بالبنزين والرهان تقليص استهلاكه


  09 سبتمبر 2016 - 20:00   قرئ 1020 مرة   0 تعليق   سيارات
65 بالمائة من السيارات تسير بالبنزين والرهان تقليص استهلاكه

تتجه الحكومة لفرض زيادات جديدة على أسعار الوقود بغرض تقليص استهلاكه وتخفيض تكاليف استيراده، حيث لم تنجح في تغيير استهلاك الجزائريين لوقود البنزين إلى سير غاز الحل الذي لم يُؤت أكله ولم يحقق أية نتائج في الواقع، بعد دعمهم بمبلغ للتحويل قيمته 25 ألف دينار، وهو ماتوضحه الأرقام، حيث تصدّر البنزين قائمة الوقود المستعمل كمصدر لطاقة السيارات وبنسبة 65.67 بالمائة مقابل 34.33 بالمائة بالنسبة للمازوت.

بعد أن أقرت الحكومة في قانون المالية للسنة الجارية زيادات على أسعار استهلاك البنزين والمازوت، قصد تقليص نسبة استهلاك الجزائريين لوقود البنزين المستورد، عمدت إلى منح مبلغ بقيمة 25 ألف دينار لكل من يغيّر وقود سيارته إلى وقود سير غاز، سعيا منها لتعميم استعمال وقود سيرغاز المتوفر محليا بكميات معتبرة في الجزائر كوقود نظيف بدل البنزين المستورد، وبالمقابل سيوجه البنزين نحو التصدير. وتتجه الحكومة حسبما تضمنه المشروع التمهيدي مقترحا جديدا، يضيف 3 دنانير كرسم على المنتوج البترولي في تركيبة سعر البنزين ودينار واحد للمازوت،  لتصبح التسعيرة الجديدة المرتقب اعتمادها خلال سنة 2017 ستكون 34.42 دينارا بالنسبة للبنزين الممتاز بدلا من 31.42 دينارا، أما بالنسبة للبنزين دون رصاص، فإنه يرتقب ارتفاعه إلى 34.02 دينارا عوضا عن 31.02 دينارا حاليا، فيما يرتفع سعر اللتر الواحد من المازوت إلى 19.76 دينارا عوض 18.76 دينارا حاليا، ويكون سعر البنزين الممتاز دون رصاص قد ارتفع في ظرف سنتين بـ 13.42 دينارا تقريبا مقابل 6.06 دينارا بالنسبة للمازوت. وحسب المركز الوطني للإحصائيات، بلغت الحظيرة الوطنية للسيارات إلى غاية نهاية 2015 ما مجموعه 5.683.156 سيارة أي بارتفاع قدر بـ 75ر4 بالمائة مقارنة بالسنة السابقة حسبما علمته وسجل لدى المركز الوطني للإحصائيات. ويفسر هذا الارتفاع بزيادة عدد ترقيم السيارات الجدد في 2015 مقارنة بـ 2014 بأكثر من 900 ألف وحدة أي بنسبة 7.72 بالمائة، مع العلم أن ترقيم السيارات الجديدة يعني الانطلاق الفعلي للسير، أما إعادة الترقيم فهو الحصول على بطاقة رمادية جديدة بعد تغيير ولاية ترقيم السيارة. فقد انتقل عدد عمليات الترقيم من 1.397.554 عملية في 2014 إلى 1 مليون و505 ألف عملية في 2015

مريم سلماوي