شريط الاخبار
شرفي يأمر بالتحقيق في بلاغات شراء التوقيعات لفائدة مترشحين للرئاسيات شرطي يبيد عائلته وشخصان يقتلان زوجتيهما بورقلة وأولاد فايت 55 مليار دولار عجز الحكومة في تمويل نشاطاتها خلال السنوات الثلاث المقبلة إفراج محتمل عن موقوفي الحراك خلال أيام توزيع أزيد من 50 ألف وحدة سكنية في صيغ مختلفة الطلبة يستعيدون حراكهم في المسيرة الـ34 بعد تعنيفهم الثلاثاء الماضي الإبراهيمي.. بن بيتور وآخرون يستعجلون السلطة لاتخاذ إجراءات تهدئة الإفراج عن مشروع البكالوريا المهنية نهاية نوفمبر الخضر في مهمة إثبات أحقية تسيد القارة السمراء تربص المحليين ينطلق وبلماضي سيكون حاضرا في المغرب نحو اعتماد آلية البيع والشراء بالبطاقة الذهبية آفاق 2020 مصرف «السلام» يوزّع أرباحا قياسية على الزبائن المودعين «انتهى عهد الوصاية وسندخل مرحلة جديدة من التاريخ» اقتناء آلة حفر عملاقة لاستكمال أشغال توسعة الخطوط يجب بناء العلاقات الجزائرية ـ التونسية وفق شراكة «رابح ـ رابح» وقفة احتجاجية لأساتذة الابتدائي في تيزي وزو الحكومة تعمّم استخدام الطاقة الشمسية في المدارس والمساجد نقابة الأطباء ترفض مشروع قانون المحروقات كورابة يؤكد استلام كل مشاريع رجال الأعمال المسجونين في آجالها عماري يؤكد تضمّن قانون المالية 2020 تحفيزات للاستثمار أحزاب السلطة سابقا تتنصل من قانون المحروقات الجديد مسيرات واحتجاجات في أسبوع «الغضب» بالعاصمة شنين يشيد بسلمية الحراك ويطمئن بضمان نزاهة الانتخابات أساتذة الابتدائي يشنّون إضرابا مفاجئا والوزارة تعتبره غير شرعي مؤشرات الضغط على سوق النفط ترهن تعافي البرنت فوق 60 دولارا 115 اتفاقيـــة بيـــــن الجزائـــــر وتونــــــــــس تنتظـــــر الإفـــــــراج محاكمة 5 أعوان استقبال بفندق «سوفيتال» اختلسوا 500 مليون سنتيم توزيع آلاف المساكن من صيغ مختلفة في الفاتح نوفمبر وزارة الدفاع تضاعف الترسانة القانونية لمنع مستخدميها من ممارسة السياسة الياس واعراب موهبة في تحويل علب المشروبات إلى لعب تزينية توقعات بإنتاج 750 ألف قنطار من الزيتون بتلمسان روسيا تدعو لخفض مخزونات النفط العالمية سعيدة نغزة تطالب برفع التجميد عن القروض الاستثمارية مشروع سيارات «سوزوكي» قريبا في الجزائر افتقار الجزائر لاستراتيجية واضحة يرهن تطور قطاع الفلاحة تنصيب لجان لإعداد مشروع القانون المنظّم لنشاط المؤسسات الصيدلانية «الحرقة» تعود وإحباط محاولات 1000 شخص منذ الدخول الاجتماعي إطلاق منصة إلكترونية للراغبين في الاستفادة من قروض «أونجام» الاستماع إلى كريم طابو بمحكمة القليعة الخميس المقبل انخفاض الصادرات الجزائرية خلال السداسي الأول من 2019

خبراء يوصون باستخدام الهواتف النقالة والأجهزة اللوحية للاستجابة السريعة للمخاطر الصحية


  31 مارس 2018 - 11:53   قرئ 4447 مرة   0 تعليق   صحة
خبراء يوصون باستخدام الهواتف النقالة والأجهزة اللوحية للاستجابة السريعة للمخاطر الصحية

أوصى أطباء وخبراء من 15 دولة، شاركوا في فعاليات المؤتمر الإقليمي السادس لشبكة الشرق الأوسط للصحة المجتمعية (إمفنت)، باستخدام التكنولوجيا الحديثة وبالأخص تكنولوجيا الهواتف النقالة والأجهزة اللوحية لجمع البيانات والمعلومات حول الأمراض في حالات الاستجابة السريعة للمخاطر الصحية

كما أوصى المؤتمر في ختام أعماله، التي عقدت في عمان و استمرت لأربعة أيام إلى نهاية الاسبوع الماضي، وشارك فيه نخبة من خبراء الصحة العامة في مراكز مكافحة الأمراض الأمريكية (CDC) والجامعات ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية المختلفة، بتقوية مراكز الاستجابة السريعة للمخاطر من خلال زيادة فرص التدريب للكوادر ذات العلاقة وزيادة المجهود المشترك بين الجهات المعنية وأهمية تشجيع اكتساب الخبرات بين الأطباء والمشاركين في جميع المراحل و أن تأخذ الدول بعين الاعتبار خلال وضعها للخطط والاستراتيجيات أن تكون الخطط ذات كفاءة وفعالية واستمرارية ومبنية على مشاركة جميع الأطراف المعنية

وأكد المشاركون في المؤتمر الذي عقد تحت عنوان "أساليب ومنهجيات مبتكرة للتعامل مع واقع الصحة العامة في إقليم شرق المتوسط"، ضرورة تشجيع الدول والشركاء على العمل جنبا إلى جنب لوضع خطط انتقالية لمرحلة ما بعد استئصال شلل الأطفال وخطط انتقالية للاستفادة من الموارد البشرية واللوجستية والنظم الصحية التي كانت تستخدم في أنشطة استئصال شلل الأطفال ولدعم أولويات الصحة العامة وكذلك لضمان استدامة فعاليات الأساسية المتعلقة باستئصال شلل الأطفال.

وعلى مدى ثلاثة أيام قدمت في المؤتمر 147 ورقة عمل مختصة من جميع الدول المشاركة في أعماله وتم عرض مجموعة من المقاربات المبتكرة للصحة العامة فيما تضمن برنامج المؤتمر جلسات وفرت فرصا قيمة لتبادل المعرفة بشأن التحديات والعوائق التي تعرِض الحالة الصحية لسكان المنطقة للخطر، كما وفرت منصة لعرض الأعمال المثبتة علميا لمقيمي وخريجي برنامج تدريب الوبائيات الميداني وغيرهم من العاملين في مجال الصحة الذين اختاروا تبادل الإنجازات ونتائج البحوث والاستقصاءات الوبائية الميدانية لأهم الفاشيات والأوبئة التي تعرضت لها بلدانهم والحلول المشتركة التي توصلوا إليها مع المشاركين من مختلف البلدان واتاح المؤتمر الفرصة أمام المختصين في الوبائيات والعاملين في مجال الصحة العامة من مختلف أنحاء المنطقة والعالم لتبادل خبراتهم في التعامل مع التحديات التي تواجهها الصحة العامة.

 يذكر أن المؤتمر شارك في أعماله 250 من الأطباء والخبراء في مجال الوبائيات التطبيقية والصحة العامة من الأردن، مصر، المغرب، العراق، المملكة العربية السعودية، فلسطين، لبنان، السودان، اليمن، تونس، باكستان، أفغانستان، بنغلادش، بالإضافة إلى نخبة من خبراء الصحة العامة في مراكز مكافحة الأمراض الأمريكية (CDC) والجامعات ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية المختلفة.

حكيمة ذهبي