شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

بات الإقبال عليها ملحوظا في السنوات الأخيرة

4 ملايين جزائري مهددون بخطر أدوية الضعف الجنسي


  16 أوت 2016 - 10:51   قرئ 930 مرة   0 تعليق   صحة
4 ملايين جزائري مهددون بخطر أدوية الضعف الجنسي

 

تشهد عشرات المقويات الجنسية التي يجهل مصدرها الطبي وتكويناتها الكيمياوية إقبالا كبيرا من قبل نسبة معتبرة من الجزائريين الذين باتوا يعانون من مشكل الضعف الجنسي، ليدق بالتالي الدكتور بقاط بركاني رئيس عمادة الأطباء ناقوس الخطر فيما يخص انتشار الظاهرة التي باتت حسبه تعني أربعة ملايين من الرجال الذين تجاوزا الـ 50 سنة بالجزائر.

وعن الأسباب الكامنة وراء ظاهرة العجز الجنسي لدى فئة معتبرة من رجال الجزائر والتي عرفت تصاعدا ملحوظا خلال السنوات الأخيرة، أكد لنا الدكتور محمد بليلي اختصاصي في أمراض المسالك البولية، أنها متعددة وأن من يعاني منها بصفة ملحوظة ممثلين في أصحاب الأمراض المزمنة على غرار مرضى السكري وارتفاع الضغط الشرياني وأمراض القلب وارتفاع الكولسترول في الجسم، كما تعتبر ـ حسبه ـ السمنة الناتجة عن التغذية غير السوية أحد أسبابها، إضافة إلى القلق الذي بات يميّز يوميات الجزائريين، ناهيك عن الانهيارات العصبية والمشاكل النفسية التي يتعرض لها الجزائري في حياته اليومية، كلها عوامل أثبتت القواعد الطبية أنها تؤدي إلى العجز الجنسي، ليضيف ذات المتحدث قائلا « أنه في الوقت الذي كانت تدرج فيه مشكلة العجز الجنسي ضمن الطابوهات التي كان يتستّر عليها المجتمع الجزائري، ولا يفصح عنها الرجل حتى لأقرب الناس إليه، باتت حاليا متداولة بكثرة، مرجعا الفضل لوسائل الإعلام التي كسرت «الطابوهات» وجعلت من العجز الجنسي داء مثل غيره من الأمراض التي تتطلب تكفلا طبيا، مشيرا إلى أنه وموازاة مع الأدوية المضادة للضعف الجنسي والمعروفة في مجال الصيدلة، عرف الشارع الجزائري منذ فترة تداول عشرات الماركات التي يجهل مصدرها الطبي، القادمة من الهند والصين والباكستان والتي تباع عند صيدلي أو العشّاب ويروّج لها كثيرا، مشيرا إلى خطرها على صحة الرجل الذي يتعاطاها خاصة من يعاني من أمراض مزمنة، مثل مريض السكري والقلب وارتفاع الضغط ومرضى الغدة الدرقية.

العجز الجنسي هوس الشباب الجزائري

من جهته أكد من الدكتور امحمد بقاط بركاني رئيس عمادة الأطباء أن حالات الضعف الجنسي في تزايد مستمر في أوساط الجزائريين، مشيرا إلى أن 4 ملايين رجل جزائري بلغ سن الخمسين يعاني من الظاهرة التي يمكننا أن نصنّفها ضمن خانة الأمراض التي باتت تعني الجزائريين، والتي تسببت في ظهورها أمراض أخرى تعني هذه الفئة العمرية مثل السكري، وارتفاع الضغط الشرياني وغيرهما من الأمراض المزمنة التي من شأنها أن تزيد من حدة الضعف الجنسي لدى الرجل المصاب. أما عن رأيه في الأدوية المتداولة حاليا بين كثير من الجزائريين والتي من شأنها أن تقضي على الضعف الجنسي لديهم، أوضح بركاني قائلا أنها في الغالب أدوية قادمة من الصين وعبارة عن جذور وأوراق نباتات قد تكون خطيرة على صحة مستهلكها، إذ من شأنها أن تتسبب في نزول ضار لضغطه الشرياني، كما أن مفعولها منعدم رغم إحساس مستهلكها بالعكس وذلك راجع لإحساس بسيكولوجي لا غير يقول بقاط، وعن ذات الفكرة أكد لنا الدكتور بليلي على فعالية العامل البسيكولوجي في مثل هذه الحالات، مشيرا إلى تجربته مع كثير من الشباب الذين يقصدونه من أجل الكشف على ضعفهم الجنسي، حيث تعمّد إعطاءهم قريصات حلوى لمجرد إزالة الضغط عنهم لا غير خاصة مع معاناتهم من ضغوطات اجتماعية جمّة، إلا أنه تفاجأ بارتياحهم لدى رجوعهم لعيادته ثانية، مؤكدين على فعالية تلك القريصات التي أمدهم بها ظانين أنها أدوية معالجة للضعف الجنسي.