شريط الاخبار
البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين

عمل على علاج العقم عن طريق الجراحة بالمنظار

البروفيسور عدّاد..إصرار على ترسيخ الطريقة لدى الأطباء الشباب


  29 أوت 2016 - 14:25   قرئ 720 مرة   0 تعليق   صحة
البروفيسور عدّاد..إصرار على ترسيخ الطريقة لدى الأطباء الشباب

د رئيس مصلحة أمراض النساء والتوليد بمستشفى مصطفى باشا الجامعي إدارة القسم سنة 2006، كانت مسألة تخصيص قاعة للجراحة بالمنظار من أهم أولوياته نظرا للفوائد الجمة التي تدرّها هذه الطريقة سواء على صحة المريض أو من ناحية تكلفتها المادية.

 

حيث أنها تتم دون إجراء فتوحات على بطن المريضة قد تسبب لها تشوهات على مستوى الجسم مما يخلق لها ربما مشاكل نفسية، كما أن تشخيصها للمشكل دقيق ولا تسبب تعفنا حيث لا تستعمل معها المضادات الحيوية، ناهيك عن كونها اقتصادية تمكّن المريضة من ترك المستشفى في ظرف 24 ساعة مع ضمان استعادتها لنشاطها العادي في ظرف أيام. ليتمكن عدّاد في 2008 من ترسيخ التعامل بهذه الجراحة على مستوى القسم الذي يترأسه، حيث باتت مستعملة في عديد الحالات منها المستعجلة، مثل استئصال الكيس الملتوي عند المرأة الحامل اتقاء لانفجاره مما يؤدي إلى فقدان الجنين، كما تستعمل في حالات أخرى مثل الحمل خارج الرحم أو حالات هبوط الرحم والمثانة عند النساء اللواتي أنجبن كثيرا، وكذا في حالات العقم مثل معالجة انسداد قناة فالوب وبعض الحالات المستعصية مثل استئصال الرحم في حالة الإصابة بالسرطان، ليلجأ إليها كذلك عند الفتيات العازبات في حالات نزع أكياس المبيض، وفي ذات المجال حرص البروفيسور عدّاد على تكوين فريق أطباء أمراض النساء والتوليد من مختلف أنحاء الوطن، في تقنية الجراحة بالمنظار مع تتويجهم بشهادة خاصة عند انتهاء التكوين تؤكد إتقانهم لها، حيث تم تكوين 50 مختصا في أمراض النساء والتوليد من مختلف أنحاء الوطن في المجال، علما أنها طريقة جدّ مفيدة في مجال الجراحة عن طريق التطبيب التلفزيوني عن بعد، حيث يمكن للطبيب الممارس بولاية في أقصى الجنوب أن يجري عمليته الجراحية بالمنظار، وفي الوقت ذاته يتابعها البروفيسور عدّاد من الجزائر العاصمة بأدق تفاصيل الصورة والصوت ويوجهه حينما يتطلب الأمر.     و تجدر الإشارة أن طريقة الجراحة بالمنظار باتت مستعملة بكثرة مما سمح بعلاج عديد الحالات المستعصية مع الاستغناء عن طريقة الجراحة التقليدية، حيث أنجز الفريق الذي كوّنه البروفيسور عدّاد بإشراف منه، أكثر من 3000 عملية جراحة بالمنظار عالجت مختلف أمراض النساء.

مايا قادري