شريط الاخبار
كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية

ترك الجزائر نهاية التسعينات للالتحاق بالمستشفيات الفرنسية

الدكتور مجيد سي حسين على رأس أكبر مصلحة طب الشيخوخة بفرنسا


  03 أكتوبر 2016 - 13:11   قرئ 669 مرة   0 تعليق   صحة
الدكتور مجيد سي حسين على رأس أكبر مصلحة طب الشيخوخة بفرنسا

 

يعد الدكتور الفرانكو جزائري مجيد سي حسين المنحدر من منطقة الشرفة بالقبائل الكبرى من الأطباء الجزائريين الذين قصدوا فرنسا وتألقوا بكفاءاتهم واعتلوا المناصب العليا في قطاع الصحة هنالك، قطاع لا يغتفر فيه الخطأ الطبي لاسيما إن تعلق الأمر بأجانب عرب توضع تصرفاتهم تحت المجهر، وهو ما جعله يرفع  التحدي ويسعى لفرض  نفسه عن جدارة واستحقاق وسط زملاءه  الفرنسيين.

يترأس الدكتور مجيد سي حسين أكبر مصلحة مختصة في طب الشيخوخة  بمنطقة إيل دوفرانس بمستشفى «سانت كاميي» في  «بري سور مارن»، ويعد الجزائري الوحيد بالمصلحة التي حاز على رئاستها بعد جهد وعناء كبيرين مثله مثل باقي زملائه الأطباء الذين قدموا من الجزائر، التي غادرها سنة 1997 بعدما تخرج من الجامعة الجزائرية برتبة  طبيب عام سنة 1996، ليواصل  دراساته العليا بباريس أين اختار تخصص  طب الشيخوخة، وهو التخصص النادر في الجزائر، وبعد ثماني سنوات من التحاقه بفرنسا تمكن من التحصل على صفة طبيب بالرغم من السماح له بالعمل  في الكثير من المستشفيات، دون أن يحظى بتسجيل على مستوى منظمة الأطباء الفرنسية، وهي الوضعية التي يعاني منها جميع الأطباء الأجانب القادمين إلى فرنسا الذين يفرض عليهم يشترط اجتياز مسابقة وطنية لنيل درجة ممارس استشفائي، ليتمكن من التسجيل على لائحة الأطباء والاعتراف بشهادته كطبيب بعد اختبار مؤهلاته ومهاراته الطبية، وهي النقطة التي جعلت من الدكتور مجيد سي حسين مناضلا نقابيا للدفاع عن حقوق الأطباء الجزائريين الذين حطوا الرحال بفرنسا، حيث باتت تلك القضية مصب اهتمامه معتبرا إياها تمييزا ظل يناضل من أجل إبطاله إلى أن كسب القضية على مستوى أعلى هيئة مناهضة للتمييز بفرنس التي أنصفته سنة 2006، بالاعتراف بأن فرنسا مارست تمييزا في المعالجة الشرعية لشهادات وملفات هؤلاء الأطباء الأجانب، الذين يتراوح عدد الجزائريين منهم بين 15 و20 ألف طبيب اهتموا بتغطية العجز الكبير الذي تعاني منه المستشفيات الفرنسية. وكانت قصة الدكتور مجيد سي حسين محط إستلهام مخرج فيلم « إيبوكرات « الذي حاز من خلاله الممثل الفرنسي رضا كاتب ياسين المنتمي لعائلة الكاتب الجزائري كاتب ياسين، على سيزار 2015 لأحسن دور ثانوي للذكور بعد أدائه لدور الطبيب المهاجر إلى فرنسا (مجيد سي حسين )، إذ نقل الفيلم يوميات أحداث دارت داخل مصلحة استشفائية بفرنسا أظهرت العقبات التي تواجه الطبيب الجزائري داخل المستشفيات الفرنسية.

مايا قادري



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha