شريط الاخبار
«بومار كومباني» تصدّر تلفزيونات «أل جي. دي زاد» إلى إسبانيا تراجع أسعار النفط بفعل المخزونات الأمريكية إطلاق الصيرفة الإسلامية عبر 40 وكالة للبنك الوطني الجزائري الجزائر أمام حتمية إنجاح نموذج اقتصادي قائم على المؤسسة التسجيل يوم 24 أكتوبر والمقابلات بالمدارس العليا في 6 نوفمبر استئناف أداء العمرة في الفاتح نوفمبر القادم وصول 225 «حراق» جزائري إلى إسباني على متن 18 قاربا خلال 24 ساعة وزارة الصحة تبعث مشروع زراعة الكبد داخل الوطن لجنة الصحة تقدم تقريرا أسود حول ملف تسيير جائحة كورونا بتيزي وزو التماس 3 سنوات حبسا نافذا في حق محمد جميعي التماس 10 سنوات سجنا نافذا ضد طحكوت ومدير عام «سوناكوم» الجزائر تغلبت على الإرهاب وحدها دون مساعدة أي طرف أجنبي النقابات توافق توقعات لجنة متابعة كورونا بتأجيل الدخول المدرسي وزارة الاتصال ترفع دعوى قضائية ضد القناة الفرنسية «M6» أحكام تتراوح بين 12 و16 سنة سجنا ضد الإخوة كونيناف تبون يؤكد دخول الجزائر مرحلة جديدة أسس لها الحراك فورار يتوقع تأخير الدخول المدرسي ويستبعد استئناف النقل الجوي ارتفاع زبائن الدفع الالكتروني ثلاثة أضعاف خلال 6 أشهر رزنامة جديدة لصبّ منح ومعاشات المتقاعدين حركة تغيير واسعة شملت شركة «سونلغاز» وزارة الفلاحة تطلق عملية إحصاء الأبقار ببجاية وتلمسان أساتذة جامعيون يتغيبون في الأسبوع الأول من الاستئناف الحضوري هكذا ستكون الدراسة خلال الموسم الجامعي الحالي الشروع في صبّ شهادات التخصيص لمكتتبي «عدل» بداية أكتوبر الجزائر تحتوي تفشي كورونا في انتظار إعلان الانتصار على الوباء محكمة سيدي امحمد تصدر اليوم أحكامها في قضية كونيناف استحداث هيكلين قضائيين مختصين في الجرائم الاقتصادية والإرهاب والجريمة المنظمة الرئاسة توفد المكلف بمناطق الظل إلى الولايات لمتابعة سير التنمية 224 مليار سنتيم خسائر المؤسسة الوطنية لصناعة السيارات بالرويبة الجزائر تكسب «نهائيا» قضية «جازي» ضد نجيب ساوريس منع قناة «أم 6» الفرنسية من العمل في الجزائر توزيع حصة سكنية معتبرة من صيغ مختلفة يوم الفاتح نوفمبر مراد عولمي ووزاء سابقون أمام مجلس قضاء العاصمة اليوم أسعار النفط تتراجع إلى 42 دولارا للبرميل الجزائر تسعى إلى رفع إنتاج الذهب إلى 240 كيلوغرام سنويا رسميا.. أول عملية تصدير لمنتجات «أل جي» المصنعة بالجزائر إلى إسبانيا شركة جزائرية لتسيير ميترو الجزائر بدل الفرنسيين كلية الحقوق تخصص 10 أيام للمراجعة و5 أخرى للامتحانات ويومين للاستدراك الجزائــر تودّع صاحب رائعة «عينين لحبارة» حمدي بناني استشارة وطنية بين الوزير والنقابات حول الدخول المدرسي

رأي مختص

60 بالمائة ممن يصابون بتصلب شرايين القلب يموتون في طريقهم للمستشفى


  23 جانفي 2017 - 15:00   قرئ 1173 مرة   0 تعليق   صحة
60 بالمائة ممن يصابون بتصلب شرايين القلب يموتون في طريقهم للمستشفى

وصف البروفيسور سليم بن خدة، رئيس مصلحة أمراض القلب بمستشفى مصطفى باشا الجامعي الساعة التي تلي الإصابة بتصلب شرايين القلب، بالساعة الذهبية التي يتوجب نقل المريض خلالها على وجه السرعة لاستعجالات أمراض القلب، مؤكدا في حديثه لـ «المحور اليومي» على أن التأخر يؤدي إلى وفاة المصاب وأن 60 بالمائة ممن يتعرضون لتلك الإصابات يموتون في طريقهم إلى المستشفى. أما عن الأسباب التي عادة ما تؤدي إلى حدوث السكتة القلبية فأكد بن خدة على أنها متعددة، يأتي في مقدمتها عامل التدخين الذي يتسبب بعد سنوات في تصلب شرايين القلب، وفي هذا المجال أثبتت دراسة طبية حديثة، أن نسبة احتشاء عضلة القلب المؤدي إلى الموت الفجائي أو السكتة القلبية بين المدخنين تزيد بنسبة 60% عن غير المدخنين، ليزداد الخطر كلما ازدادت كمية السجائر المدخنة يوميا، كما أن النمط الغذائي الحديث وهو نمط غير صحي بات يمثل أحد أهم عوامل الخطر، ناهيك عن القلق والتوتر اللذين باتا يميزا يوميات الجزائري وكذا الخمول الذي أصبح ملحوظا عند الكبار، الذين باتوا يعتمدون في كل تنقلاتهم على السيارة وكذا الصغار الذين تخلوا عن الألعاب المعتمدة على حركات جسدية كالجري، واعتمدوا الألعاب اإلكترونية وألعاب الكمبيوتر التي تسببت لهم في زيادة الوزن، خاصة وأن دراسة جزائرية بينت انتشار السمنة عند أطفالنا مما يجعلهم عرضة في المستقبل لخطر السكتة القلبية، ليؤكد بالتالي محدثنا على أهمية الوقاية المبكرة لتفادي هذه الإصابات والتي يجب أن تكون ـ حسبه ـ في مرحلة الشباب والطفولة، من خلال تعويد الصغار على عادات أكل صحي بهدف الحفاظ على صحة المستهلك الصغير، حاثا على منع قدر المستطاع استهلاك رقائق البطاطا «الشيبس» التي يقبل عليها صغارنا بنهم، وغيرها من الأكلات الدسمة المؤدية للسمنة، مع حثهم على ممارسة مختلف الرياضات وعلى رأسها الرياضة المدرسية الجماعية التي تشجع الصغير على الاستمرار في الحركة عوض الخمول. وفي حال حدوث الإصابة بتصلب الشرايين أكد بن خدة على ضرورة الإسراع بنقل المصاب خلال الساعة الأولى لمصالح الاستعجالات، بمجرد أن يحس بآلام تعصر قلبه على شكل كماشة تنتقل بعدها للفكّين ثم الكتفين، ليتم إسعافه بفتح الشريان المسدود وإعادة الحياة إليه، لكن ما يحدث عادة عندنا هو وصول المصابين في وقت متأخر ناهيك عن قضاء وقت أكبر في ازدحام المرور عند مداخل المستشفيات، حيث أثبتت إحصائيات مصالح استعجالات أمراض القلب أن 60 بالمائة من الحالات تموت في طريقها إلى المستشفى.

 
تحدثت إليه: مايا قادري