شريط الاخبار
طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017

رغم تضاعف قدرات الجزائر على التكفل بها

أمراض السرطان تقتل يوميا عشرات الجزائريين


  06 فيفري 2017 - 14:08   قرئ 746 مرة   0 تعليق   صحة
أمراض السرطان تقتل يوميا عشرات الجزائريين

يمثل داء السرطان بالجزائر «بعبعا» كونه مرادفا للموت في معظم الحالات خاصة وأنه في تزايد ملحوظ بدليل تسجيل 45 ألف حالة جديدة سنويا، في الوقت الذي بات مصنفا عبر مختلف الدول المتطورة ضمن خانة الأمراض المزمنة، علما أن السبب الرئيسي في تذبذب التكفل به راجع إلى كون دراسة أورام السرطان جديدة في الجزائر حيث تم استحداثه كتخصص عام 1992 فقط.

أحيت الجزائر نهاية الأسبوع المنصرم مثل غيرها من دول العالم، اليوم العالمي للسرطان المصادف لتاريخ 04 فيفري من كل سنة، وهو تظاهرة سنوية ينظمها الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان لرفع الوعي العالمي من مخاطر هذا الداء، الذي اعتبر من أكبر المشاكل الصحية التي تواجه العالم بتسجيل 12 مليون مصاب سنويا، حيث أكدت إحصائيات صندوق أبحاث السرطان في العالم إلى أن المرض زاد بنسبة 20 % في العالم خلال السنوات العشر الماضية، مما يجعله أهم مشكل صحي يواجه دول العالم. وبشعار رفع التحدي بعبارة «نستطيع... أستطيع»، أحيت الجزائر المناسبة التي تم خلالها تقييم وضعية الداء في بلادنا، حيث أكد رئيس الجمعية الجزائرية لطب الأورام البروفيسور كمال بوزيد، أن قدرات الجزائر في مجال التكفل بالعلاج الإشعاعي لمرضى السرطان عندنا، تضاعفت نظرا للإمكانيات العلاجية الحالية والممثلة في توفر 25 مسرعا وظيفيا تدعم بها القطاع العمومي عوض 06 فقط كانت متوفرة في 2011 ناهيك عمّا يقدمه القطاع الخاص من خدمات العلاج الإشعاعي وهو ما يعني حسبه تخفيف الضغط الذي كان يشهده مجال العلاج الإشعاعي بشكل ملحوظ، يحدث هذا في الوقت الذي كان ذات العلاج يمثل الهاجس الرئيسي في مجال التكفل بمرضى السرطان، حيث سجلت المواعيد الخاصة به فترات انتظار بلغت العامين، يلقى خلالها كثير من المرضى نحبهم، حيث أكد لنا البروفيسور حفيان رئيس سابق مصلحة العلاج الإشعاعي بمركز بيار وماري كوري لعلاج السرطان بالجزائر العاصمة، أنهم كانوا في كثير من الأحيان ولدى اتصالهم هاتفيا ببيت المريض طالبين منه التقدم من المصلحة لمباشرة علاجه الإشعاعي، تخبرهم عائلته بأن المريض مات و»شبع موتا»، ليمطروهم بوابل من الشتائم رغم أن الأمر يتعداهم، يضيف البروفيسور حفيان قائلا، ليرجع المختصون في الأنكولوجيا بالجزائر تأخر التكفل بهذا المرض إلى تأخر مخطط السرطان مقارنة بدول المغرب العربي التي تعرف تطورا نوعيا مقارنة بالجزائر التي لم يتم تحيين ذات المخطط بها إلا في الـ 2015.
ويشار بأن المنظمة العالمية للصحة، حذّرت من خطر انتشار المرض أكثر فأكثر إذا لم تتخذ الحكومات إجراءات قوية بهدف الحد من إصابات داء السرطان، موضحة بأنه بالإمكان الوقاية من نحو %40 من حالات السرطان وذلك عبر توفير بيئة صحية خالية من الدخان للأطفال.
 
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha