شريط الاخبار
حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية

اعتبر من أكثر الفيروسات حدة وخطورة

فيروس الزكام الموسمي لهذا العام وراء تدفق الجزائريين على المستشفيات


  21 فيفري 2017 - 10:34   قرئ 832 مرة   0 تعليق   صحة
فيروس الزكام الموسمي لهذا العام وراء تدفق الجزائريين على المستشفيات

عرف الزكام الموسمي انتشارا واسعا هذه السنة بسبب حدة الفيروس ليبلغ الذروة خلال شهر فيفري الحالي، ويتعلق الأمر بفيروس «أش3 ، أن 2» الذي كان وراء انتشار الزكام بفرنسا في شكل وباء مس أكثر من مليون شخص هنالك وعبر مختلف الدول الأروبية، والذي تولى الجزائريون المترددون على دول أوربا نقله إلى الجزائر خاصة وأن الجزائر تشهد يوميا موجة ذهاب وإياب معتبرة من مختلف الدول الأوربية .

 
يعد الزكام من أكثر الأمراض انتشارا أثناء فصول السنة وخاصة الباردة منها، وتصل معدل الإصابة بها للشخص ما بين واحدة إلى 4 إصابات كل سنة، كما تزداد نوبات الإصابة عند الأطفال إلى أكثر من ذلك، مما ينجر عنه إقبال شديد على الأدوية المضادة للزكام  تردد عشرات إن لم نقل مئات الأشخاص يوميا على مصالح استعجالات المستشفيات خاصة عند استمرار نوبات الزكام، وفي ذات السياق يشار إلى أنه -وتحسّبا للانتشار الكبير للفيروس في أوساط الجزائريين بسبب حدّته هذا العام- أكدت وزارة الصحة وإصلاح المستشفيات أنه تم -وبالتنسيق مع المصالح المرجعية- التحضير لاستقبال الحالات الحادة والصعبة للزكام الموسمي، والتي من شأن المخبر الوطني المرجعي للزكام التابع لمعهد باستور الجزائر أن يؤكدها، وذلك بتخصيص أسرة في حال تسجيل التهابات رئوية حادة من شأنها أن تنتشر بفعل العدوى، على أن تخصص المستشفيات أقسام الإنعاش لاستقبال حالات الزكام المستعصية. وعن الانتشار الكبير لحالات الزكام خلال شتاء هذا العام و التي بلغت ذروتها منذ بداية شهر فيفري الحالي، أوضح لنا اختصاصي الأمراض الصدرية الدكتور بونجار عبد الكريم، أن موجة البرد التي مست القارة الأروبية وانتقلت إلى الجزائر كانت وراء ذلك، كما أن تنقل الجزائريين القادمين من دول أوروبا التي تعتبر بؤرة عدوى الزكام هذه السنة كان وراء انتشار الفيروس، خاصة وأن حركة الطيران ما بين الجزائر وأوروبا جد منتعشة، مما يفسّر حسب محدثنا نقل الفيروس. يحدث هذا في الوقت الذي أكد لنا أكد الفريق الطبي المشرف على متابعة الحالات الاستعجالية بمستشفى مصطفى باشا الجامعي، أن حدة حالات الزكام لهذه السنة، تسببت للكثير في اختناق خاصة في الفترة الليلية كانت وراء الهلع الذي انتاب المصابين، مما جعل استعجالات المستشفيات وحتى العيادات الخاصة وجهتهم الرئيسية، وعن عدد الحالات التي يسجلونها يوميا أكدت لنا الطبيبة «م .د» مختصة في الطب العام من مصلحة استعجالات مصطفى باشا الجامعي، أنهم يستقبلون يوميا ما بين 20 إلى 30 حالة زكام حاد، مضيفة أن من تزيد أعمارهم عن 65 سنة والمصابين بمختلف الأمراض المزمنة خاصة السكري وارتفاع الضغط الشرياني، ناهيك عن الأطفال ما دون 5 سنوات يمثلوا أكثر من 80 بالمائة من المترددين على مصلحة الاستعجالات، من جهة أخرى أكد لنا الأطباء المناوبون باستعجالات مستشفى بئر طرارية بالأبيار، أن حدة زكام هذا العام  كانت وراء سيل المرضى الذي باتت تسجله يوميا ذات المصلحة، مشيرين إلى أنهم وقفوا على معاناة صغار لا تتجاوز أعمارهم الـ 5 سنوات من حدة الزكام، الذي تسبب في نقلهم للمستشفى قصد التخفيف من مضاعفاته، وأن حالات غالبيتهم تطلبت الاستعانة بمضادات حيوية قوية المفعول .
 
مايا قادري
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha