شريط الاخبار
8.5 مليار دينار قيمة التعويضات عن الحوادث في 2018 خبراء يؤكدون صعوبة استغلال الغاز الصخري حاليا ميراوي يؤكد نجاعة الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال اتفاقية شراكة بين مصرف السلام - الجزائر ومؤسسة بيتروجال ديـوان الحج والعمرة يحذّر الحجاج من الوكالات الوهمية بدوي يأمر بالتكفل العاجل بالمتضررين في فيضانات إيليزي 83.43 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام˜ بمستغانم 6 أشهر حبسا نافذا لعلي حداد في قضية حصوله على جـــــــــــــواز سفر بطريقة غير قانونية الحبس لعولمي و5 إطارات بوزارة الصناعة والمدير السابق لبنك CPA وأحمد أويحيى الوالي السابق عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس الرياضيات تبكي العلميّين والأدبيّين في اليوم الثاني من البكالوريا قايد صالح يدعو لحوار وطني شامل يمهد لانتخابات رئــــــــــــــاسية في أقرب الآجال التنظيمات الطلابية المتحزّبة تتخوف من امتداد منجل العدالة إليها تشكيل لجنة يقظة وتقييم لترشيد استيراد الحبوب قانون المحروقات الجديد لم يدرج ملف استغلال الطاقات المتجددة الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا الوزيـــــران السابقــــان كريــــم جـــودي وعمــــار تـــو تحـــت الرقابـــة القضائيــــة سحب جواز السفر الدبلوماسي من عبد الغاني هامل البرلمان يوافق على طلب رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي نشر ثلاثة مواضيع في أول يوم من البكالوريا وبلعابد يتوعد بأقصى العقوبات الإخوة عولمي.. يوسف يوسفي و52 إطارا أمام قاضي التحقيق في قضـية سوفاك العدالة أمام تحدي استرجاع الأموال المنهوبة وكسب ثقة الشعب أسئلة العربية والشريعة ترفع معنويات التلاميذ في أول أيام البكالوريا مؤسسة النقل البحري تستأنف العمل عبر خطوط الولايات الساحلية ألكسندر دلال يغادر الخضر ويضع بلماضي في مأزق حقيقي تذبذب الأنترنت بسبب امتحانات البكالوريا يعطّل مصالح المواطنين جائزة معطوب الوناس لخديجة جامة إحدوشن ومحمد بن شيكو  مثول مرتقب لـ عولمي صاحب مجمع سوفاك أمام العدالة اليوم الجزائريون يحافظون على زخم المظاهرات رافعين سقف مطالبهم تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم "سوفاك" و"هيونداي" يعيدان فتح باب الطلبات على نماذجها المركبة محليا مروجا مخدرات يلجآن إلى السرقة لتعويض قيمة مخدرات ضاعت منهما اعتقال علي غديري من منزله مساء اليوم الأمين العام السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين السعيد عبادو في ذمة الله

اعتبر مشكل صحة عمومية ويمس 05 بالمائة من الجزائريين

توقف التنفس بسبب الشخير يسبب الموت المفاجئ


  20 مارس 2017 - 14:30   قرئ 2052 مرة   0 تعليق   صحة
توقف التنفس بسبب الشخير يسبب الموت المفاجئ

يعتبر توقف التنفس أثناء النوم مشكلا صحيا يمس 05 بالمائة من الجزائريين، ويميّزه ضيق جدران الحلق أثناء النوم، ممَّا يؤدِّي إلى انقطاع التنفُّس الطبيعي ويتسبب بالتالي في السكتة القلبية المفاجئة أثناء النوم، أو يكون وراء الإصابة بعديد الأمراض مثل أمراض الرئة والقلب والقصور الكلوي عند الكبار، إلى جانب فقدان الشهية والتبول اللاإرادي عند الصغار. 

 
لم يعد الشخير أثناء النوم مصدر قلق بالنسبة لمن يقاسمون الشخص المعني بالأمر غرفة النوم فحسب، بل بات مؤشرا على وجود إشكال صحي من شأنه أن يتسبب في مضاعفات أخرى، ويتمثل ذاك الإشكال في توقف التنفس أثناء النوم عند الشخص الذي يعاني من الشخير، وعن هذا المرض أكد لنا البروفيسور نافتي رئيس الجمعية الجزائرية للأمراض الصدرية والسل، أنه لا توجد معلومات كافية حوله بالجزائر لنقص الدراسات المتعلقة به، وأن هناك ممارسين في السلك الطبي يجهلون وجوده بسبب نقص التكوين، أما عن المعرضين للإصابة به أكثر من غيرهم أضاف نافتي قائلا أنهم ممثلين فيمن تجاوزوا سن 35 سنة وخاصة من يعاني من السمنة ولا يزاول أي نشاط رياضي، إلى جانب المصابين بالأمراض القلبية والسكري وارتفاع ضغط الدم. من جهته أكد لنا البروفيسور جناوي جمال رئيس مصلحة أمراض الأنف، الأذن والحنجرة بمستشفى مصطفى باشا الجامعي، أن مستشفياتنا باتت تخصص وحدات علاج خاصة للتكفل بالداء كما أن هناك مخابر متخصصة في دراسة النوم، حيث يتم بواسطة ماكينة مختصة متابعة وتسجيل خصوصيات النوم عند الشخص المعني بالأمر، وتبعا للنتائج المتحصّل عليها يتم تعيين نوعية العلاج سواء بالجراحة عبر استئصال لهاة الحلق، أو بنصح الشخص الذي يعاني من هذه الحالة المرضية بالتزود بماكينة صغيرة تسمح له بالتنفس الجيد أثناء النوم، حيث تعمل على بعث هواء مضغوط وهو ما يريح المريض ويبعث الأكسجين في الرئة، لكن يبقى غلاء تلك الماكينة عائق دون تمكن الجميع من حيازتها. وعن عوامل الخطر التي من شأنها أن تتسبب في مشكلة توقف التنفس أثناء النوم أشار محدثنا أن السمنة أحد أهم تلك العوامل، فكلما زاد وزن الشخص تفاقم مشكل الشخير عنده وزادت معه إمكانية توقف التنفس أثناء النوم، ويكون ذلك بحدوث نوباتٍ متكرِّرة من انقطاع النفس الجزئي أو الكامل خلال الليل، وينجر عن ذلك نقصا للأكسجين خلال كل نوبة مما يؤدي إلى تحفيز الدماغ للانتقال من مرحلة النوم العميق إلى مرحلة النوم الخفيف أو إلى الاستيقاظ، وذلك ريثما يُفتح مجرى الهواء مجدَّداً وتعود عمليةُ التنفُّس إلى طبيعتها.كما يعتبر التدخين والإصابة بداء السكري، وعدم ممارسة أي نشاط رياضي وكبر السن الذي تتلاشى معه كل عضلات الجسم وكذا بعض أمراض الأنف والحنجرة عوامل خطر تضاعف من الإصابة بالداء، الذي أشار البروفيسور جناوي أنه قد يتسبب في الموت المفاجئ أثناء النوم لصاحبه، أو تنجر عنه عديد الأمراض مثل أمراض القلب والرئة والقصور الكلوي عند الكبار، ناهيك عن الشعور بالحاجة للنوم في النهار بسبب افتقاد النوم الجيد ليلا وهو ما تسبب في عديد الحالات في وقوع حوادث مرور لسائقي السيارات المعنيين بالأمر حيث أكد لنا البروفيسور نافتي أن 30 بالمائة من حوادث المرور بالجزائر سببها اضطراب النوم، إلى جانب اضطرابات في الذاكرة وفقدان الشهية وتبول لا إرادي وكذا مشكل الانتصاب ومشاكل في الإصغاء والتركيز وغيرها. ويبقى أن نشير أن اتقاء بعض العادات السيئة يساعد على تضاءل هذا المشكل الصحي كأن نتفادى النوم على الظهر وهو ما يسمح بتسريح مجرى الهواء، مع تفادي تناول وجبات دسمة عند العشاء ومحاولة المشي قليلا، وهو ما يساعد على الهضم الجيد وبالتالي النوم المريح.
 
مايا قادري