شريط الاخبار
شرطة ويلز تفتح تحقيقا في جريمة قتل وزير العدل يشارك في أعمال مجلس الوزراء العرب بالسودان إحباط محاولة تهريب 25 ألف أورو و60 ألف دولار صــــــراع أجيـــــــال يرهــــن مصيـــــر الأفــــــلان! الكاف تتهم شارف بـ الفساد بعد فضيحة الـ VAR أمير دي زاد يحاكم غيابيا بمحكمة سيدي امحمد اليوم الأفافاس يدخل الاستحقاقات التمهيدية للسينا في ظل صراع التأكيد ومحاولة العودة الجيش الجزائري ضمن أقوى 25 جيشا عالميا والثاني عربيا حملة أمنية لتفكيك شبكات دعم الإرهابيين بالناحيتين الأولى والثانية ماكرون يأمر بإحصاء التراث الجزائري المنهوب˜ تمهيدا لإعادته كونفدرالية النقابات تدعو إلى تخفيض ساعات التدريس وترفض المساس بعطلة الأسبوع نجل فنان شهير في السجن بتهمة السرقة نفطال تعزز تنافسيتها بالشراكة مع بورصة المناولة وتعميم استهلاك جي بي أل الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير

فقدانها يسبب انتشار الأمراض والخلايا السرطانية

مناعة جسم الإنسان جدار دفاع ضد الفيروسات


  17 أفريل 2017 - 14:25   قرئ 2129 مرة   0 تعليق   صحة
مناعة جسم الإنسان جدار دفاع  ضد الفيروسات

تمثل مناعة الجسم جدار الدفاع الذي يحارب كل الميكروبات والفيروسات المسببة لمختلف الأمراض، حيث تتولى أعضاء وخلايا أجسام الكائنات الحية حماية نفسها من الأمراض والخلايا السرطانية بفضل تلك المناعة، وهي نوعين: فطرية موروثة، ومكتسبة يتم اكتسابها خلال حياة الكائن الحي بعد تعرضه لتأثير ميكروبات وبكتيريا متسببة له في مختلف الأمراض والسموم والخلايا السرطانية.

 
تتولى مختلف أنواع المناعة التي تعتبر أساسية لجسم الإنسان وظائف متعددة، حيث يقوم كل نوع وعلى حدة بوظيفة معينة تختلف عن وظيفة النوع الآخر، وعن هذه الوظائف أكد لنا الدكتور فيصل عطّاب مختص في الطب الباطني، أن مهمة المناعة الفطرية ممثلة في تشكيل خط الدفاع الأول في الجسم، وأنها مكونة من خلايا ومواد بيوكيمائية موجودة في أغلب أنسجتنا، تعمل على مهاجمة الميكروبات خلال فترة قصيرة من اقتحامها للجسم، وتتميز بسرعتها الفائقة في كشف مسببات الأمراض، أما النوع الثاني والممثل في المناعة المكتسبة فتتكون ـ حسبه ـ من خلايا متخصصة تنشأ داخل نخاع العظم لتمتد إلى الدورة الدموية والأنسجة والجهاز اللمفاوي.
 وعن أسباب ضعف المناعة سواء عند البالغ أو الطفل، أكد فيصل عطّاب أنها متعددة يتصدرها الأكل غير الصحي، وخاصة الوجبات السريعة المعروفة بالـ «فاست فود » والمستهلكة بكثرة خاصة وسط أطفالنا الذين باتوا يقبلوا عليها بشراهة، وكذا الحلويات والعجائن المصنوعة من الدقيق الأبيض والتي قد تتلف الخلايا المحاربة للأمراض، ناهيك عن افتقار الجسم للنوم الكافي الذي أكد محدثنا بأنه أحد الأمور الضروريّة للحفاظ على صحّة وسلامة الإنسان، موضحا أن جسم الإنسان ينتج خلال ساعات النوم مادة تسمى «الميلاتونين»، ومن دونها لا يستطيع الجسم تصنيع خلايا الدم البيضاء التي تحارب الأجسام الضارة. 
من جهة أخرى يعتبر القلق والتوتر الذي بات يميز يوميات الجزائري أحد أسباب فقدان المناعة، وعنهما أشار اختصاصي الأمراض الباطنية إلى أن العمل وسط ظروف يميزها القلق والتوتر على مدار اليوم، يزيد من نسبة الكولسترول في الجسم وبالتالي فقدان التوازن في نسبة الهرمونات، مما يؤدي إلى انخفاض قدرة جهاز المناعة على الاستجابة بسرعة للدفاع عن الجسم، كما تطرق محدثنا للركود الذي بات يميز يومياتنا وانعدام النشاط الرياضي سواء عند الكبار أو الصغار ودليل ذلك تفشي السمنة وسط فئة كبيرة من أطفالنا، مما ينتج عنه امتصاص الجسم للعناصر الغذائية التي تتسبب في تباطؤ المناعة وإضعافها ، وكلها معاملات يومية نعتمدها وتتسبب لنا دون أن ندري في تضاءل مناعة أجسادنا يقول الدكتور عطّاب، داعيا إلى اعتماد نظام غذاء صحي قائم على الخضر والفواكه والأطعمة المصنوعة من الدقيق الكامل والحبوب الكاملة الغنية بالألياف، والابتعاد عن القلق مع تمكين الجسم من فترات الراحة اللازمة له لضمان مناعة جيدة. 
 
مايا قادري 
 
 
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha