شريط الاخبار
الجزائر تقتني كواشف فيروس «كورونا» كإجراء احتياطي الحكومة تستكمل إعداد خطة عملها لعرضها على مجلس الوزراء والبرلمان تنصيب 14 قاضيا ممثلا للجزائر بالمحكمة الدولية وزير التجارة يسعى لإعادة ربط التواصل بين المستثمرين الجزائريين والأتراك إنابات قضائية لحصر ممتلكات رجال أعمال جزائريين بالخارج تنصيب لجنة لمتابعة الانشغالات المهنية والاجتماعية للأساتذة العميد على فوهة بركان والركائز يقررون الرحيل! الإطاحة بشبكة دولية أدخلت 20 قنطارا من القنب الهندي عبر الحدود المغربية 95 بالمائة من السلع المستوردة تدخل بدون رسوم توقف عملية الإنتاج بملبنة ذراع بن خدة بسبب بكتيريا منتدى أعمال جزائري - ليبي غدا بفندق الأوراسي وزير الاستشراف يقدّم للحكومة رؤية جديدة حول الجمارك والتجارة متحف الفلاحة لسيدي بلعباس في تظاهرة المتاحف العالمية ببريطانيا مكتتبو»عدل2» يستنجدون برئيس الجمهورية خرّيجو الجامعات يهددون بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة العمل أحزاب في مسعى لبسط نفوذها و «تأميم» امتدادها داخل الحرم الجامعي اختفاء قارب «حراڤة» أبحر من شاطئ كاب جنات ببومرداس إحالة ملف كريم طابو على قسم الجنح لمحكمة سيدي امحمد وزارة الصحة تفعّل مخططا وطنيا مضادا لمنع عدوى فيروس «كورونا» الجمارك تحصّل 1000 مليار دينار خلال 2019 رغم تراجع الواردات سلال وأويحيى ورجال أعمال أمام القضاء مجددا يوم 12 فيفري تبون وأردوغان يرافعان للحل السياسي بليبيا والتوافق على مخرجات ندوة برلين تبون يجري حركة جزئية في سلك الولاة والولاة المنتدبين «ساتاف» تطالب باستحداث تخصصات في الابتدائي وخفض الحجم الساعي المدير العام للحماية المدنية يأمر بتفعيل منظومة الإنذار لمفارز الدعم خبراء لا يستبعدون لجوء الحكومة إلى قانون مالية تكميلي 6 أشهر حبسا نافذا في حق الصحفي عبد الكريم زغيلش الجزائر تحتضن اجتماع وزراء خارجية دول الجوار الليبي اليوم تقليص ميزانية المخططات البلدية للتنمية في 2020 عمال مجمّع «حداد» يجددون الاحتجاج ضد حرمانهم من أجور 7 أشهر تضاعف عدد القضايا المسجلة عبر الشريط الحدودي خلال 2019 تنفيذ 1531 طلعة جوية منذ بداية الحراك الشعبي الجيش يوقف 19 عنصر دعم ويدمر 46 مخبأ خلال جانفي الشروع في تجسيد المخطط الاستعجالي لقطاع الصحة تبون يحيل رئيسة مجلس الدولة و63 قاضيا على التقاعد ويعيّن 04 آخرين وزارة الفلاحة تأمر الفلاحين والمربين والمنتجين بتنظيم أنفسهم الخضر في مجموعة سهلة ضمن تصفيات مونديال 2022 المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف تطالب بشراء فائض المنتوج الفلاحي التحاق 1500 متربص جديد بمراكز التكوين في مستغانم رفع «كوطة» الحجاج الجزائريين إلى 41 ألفا في موسم 2020

بعدما تم إقصاءها من ملف السكن الاجتماعي

مفيدة تناشد والي العاصمة التدخل لإنصافها وانتشالها من الشارع


  27 جانفي 2019 - 12:03   قرئ 1735 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
مفيدة تناشد والي العاصمة التدخل لإنصافها وانتشالها من الشارع

ناشدت مفيدة بوغرارة وهي مواطنة مقصية من برنامج إعادة الإسكان الذي مس حي سيلاست بني مسوس بأعالي العاصمة الوالي إنصافها والنظر الى حالها بعد أن وجدت نفسها تبيت في الشارع منذ أزيد من 7 أشهر.

 

مفيدة هي إحدى ضحايا التلاعب الذي يحصل أثناء عملية الترحيل، حيث يستغل بعض أعضاء اللجنة المكلفين بإعداد قوائم المستفيدين في عملية إعادة الإسكان الظروف المسرعة والفوضى من أجل شطب أشخاص يستحقون وإضافة أشخاص لا تتوفر لديهم الشروط أو حتى معارفهم أو غرباء عن الحي المعني بالترحيل وتعود قصة مفيدة الى تاريخ ترحيل حي سيلاست وهو أكبر موقع قصديري كان يشوه منحدر بلدية بني مسوس ومنذ7 أشهر في شهر مارس من السنة الجارية،مفيدة التي تبلغ من العمر 46 سنة ولا تملك أحدا من أقربائها في العاصمة،تبيت أمام المركز التجاري لبني مسوس حيث اتخذت من الكرتون مكانا تنام عليه وبعض الألواح تختبئ فيها من حرارة الصيف القاسية،وخلال حديثها مع المحور اليومي أكدت أنها كانت تتوفر على كل الشروط من أجل الاستفادة كغيرها من الجيران على السكن، مشيرة أنها تقطن بالحي القصديري منذ أزيد من 9 سنواتبعد أن اشترت الكوخ سنة 2008 إذ تعرضت خلال هذه السنوات الى مضايقات كثيرة من طرف بعض جيرانها، وتم احتقارها لأنها وحيدة وعزباء ولكن فرحة الاستفادة من شقة جديدة بالحي السكني الجديد بسي مصطفى ببومرداس،حيث تم إقصائها فيالدقيقة الأخيرة ولأسباب تجهلها الى حد الآن، واتهمت لجنة الحي بالتلاعب في ملفها وحرمانها من الحصول على شقة، مشيرة الىأن البلدية استغربت قرار اقصائها بالتواطؤ مع موظفين من الدائرة الإدارية لبوزريعة، وأكدت أنها كانت ضمن قائمة المستفيدين الا أنها في يوم واحد خسرت كوخها الذي كانت تحتمي به ووجدت نفسها تبيت في العراء بعد أن طرقت كل الأبواب من أجل انصافها ومنحها حقها المسلوب منذ 7 أشهر مشيرة الى أنها حرمت حتى من إيداع طعن.

وفي هذا الشأن ناشدت مفيدة بوغرارة وهي واحدة من مئات الحالات التي تم اقصائها من قوائم السكن الذين استفادوا من شقق جديدة أنستهم مرارة العيش في أكواخ الصفيح فهناك من يملك الحق في الحصول على سكن وهناك من لا يستحق الحصول على سكن لعدة أسباب، حيث رفعت مطالبها الى والي العاصمة من أجل إعادة النظر في ملفها والتحقيق في قضيتها في أقرب الآجال وقبل حلول فصل الشتاء وقساوته لأنها تبيت في الشارع.

خليدة تافليس