شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

هذه هي مشكلتي:

زوجي بخيل والعيش معه مستحيل


  22 نوفمبر 2014 - 22:29   قرئ 598 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
زوجي بخيل والعيش معه مستحيل

سيدتي أشكرك على ما تسعين إليه بزرع السكينة في قلوب من ضاقت بهم الحياة وقست عليهم، وهو نفس الأمر الذي جعلني اليوم أتصل بك علني أجد لديك ما يثلج صدري، فأنا امرأة متزوجة بعد علاقة عاطفية جميلة دامت عامين، ظننت أنني أحسنت الاختيار، وحظيت بالسعادة الحقيقية، فبعدما كنت أرفض كل المتقدمين لخطبتي حرصا على اختيار أحسن شريك ومن يتمتع بقدرة عالية على ممارسة المسؤولية، وحلمت بمن يكون أبا مثاليا لأبنائي، تبخرت أحلامي بعد الزواج مباشرة فاصطدمت برجل غير مسؤول بخله فاق الحدود إلا على نفسه وأهله، فهو لا يحرمهم من شيء يطلبونه، مما جعل دائرة البخل تشملني أنا وولديَ التوأمين فقط، مما اضطرَني أن ألجأ إلى راتبي الشهري دائما عكس ما اتفقنا عليه قبل الزواج، وأحمد الله أنني كنت قوية صامدة عندما خيرني بين عملي أو الانفصال، صدقيني سيدتي أنني أصبت بخيبة أمل كبيرة في رجل تحديت من أجله والدي، وحاولت بشتى الطرق أن أثبت له حسن اختياري، لكن للأسف ما إن اجتمعنا تحت سقف واحد حتى راح يظهر سلبياته الواحدة تلو الأخرى فكرت أن عاطفة الأبوة ستغير من طبائعه لكن لا حياة لمن تنادي، إذ أنني أراه يتمادى أكثر وما يحزنني أكثر هو أمه وأخواته البنات الذين يرون إهماله لي ولأبنائه ولا يسدون له النصيحة، بل يتلذذون بأخذ حقوق الغير.

سيدتي : صدقيني لم أعد أطيق الحياة بجانبه، حاولت مرارا وتكرارا أن أمد جسور التوافق في علاقتنا لأعيد لها روحها، لكنني أفشل في كلَ مرَة ولا أنكر أنني استسلمت تماما وصرت أتصرف وكأنه غير موجود، بل كأنني لازلت ببيت أهلي، أرجو أن أجد عندك حلا وتوجيها يعيد لي البسمة ولذة الحياة لأعيشها معه.

الــــــــــــــــــــــرد :

سيدتي أحيي فيك صبرك وتحملك لصعاب الحياة من أجل الحفاظ على استقرار بيتك، خاصة وأن الأمر متعلق بشريك الحياة ورفيق الدرب الذي تضع فيه المرأة كل أملها، لتصاب بعدها بخيبة أمل بعد تحديها للجميع من أجله.

سيدتي عليك أولا أن تسترجعي حيويتك وثقتك بنفسك فما أنت فيه لا يتطلب الاستسلام، ورفع الراية البيضاء حل مرفوض في مثل حالتك، حتى وإن كانت لصفة البخل أثرها البالغ في تعكير صفو الحياة الزوجية، غير أنني أعيب عنك رفضك النفقة على والدته وأخواته البنات، فهؤلاء هم عائلته وهو مسؤول عنهم أيضا، وألتمس من رسالتك أنه ليس بخيلا بطبعه وإنما تغير بعد الزواج فقط، فلو كان بخيلا حقا لاكتشفت ذلك خلال العلاقة العاطفية التي ربطتك معه لمدة عامين كاملين، فمدة العلاقة لا يستهان بها  وأنت نفسك وصفتها بالمدَة الجميلة، وأنبهك أن الزواج عزيزتي لا يعني أن تتملص الزوجة من مقاسمة الزوج في تحمل المسؤولية مناصفة، خاصة إذا كانت عاملة فالزواج شراكة وليس أيضا رمي كل الحمل على عاتقها، وبين هذا الرأي وذاك لا يجب أن تبقي الموضوع دفين صدرك، بل بوحي لزوجك بما يختلج به صدرك، وليكن ذلك بطريقة ذكية خالية من التجريح كأن تذكريه بأيام الغرام السابقة بينكم، وعددَي مزاياه ومحاسنه لتنعشي فيه روحه الإيجابية والمسؤولية، لأنه يؤخذ باللسان ما لا يؤخذ بالسلطان، وإن لم يكن لك ذلك فحاولي أن تقللي من تحمل المسؤولية الكاملة في كل صغيرة وكبيرة، فتحملك لها يجعله ينسحب عن أدائها على أكمل وجه، وحاولي أن تتقاسمي معه أدوار المسؤولية وتكلفيه مباشرة ببعض الطلبات واقتناء ما يلزمكم، كما يجب عليك من الحين للآخر أن تلقي عليه مسؤولية الأطفال لأنهم في نهاية الأمر فلذات كبده ولن يهون عليه أمرهم، فالحماية المفرطة من طرفك فقط، تجعله  دون دور ويحس بعدم النفع والجدوى في بيته، وأن وجوده كعدمه كيف لا وأنت وفرت لهم كل شيء من حماية ورعاية ونفقة، وهذا ما جعله يعود أدراجه لعائلته التي تترك له مساحة رجولية لممارسة المسؤولية والإحساس بها، لكن إياك سيدتي والتشهير بأمره أمام أهلك وأهله، لأن ذلك لن يزيد الأمر إلا تعقيدا، لذلك لا تستسلمي وتحلي بالقوة والتفاؤل وحاولي أن تحافظي على بيتك بأي ثمن كان، لأن دوام الحال من المحال.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha