شريط الاخبار
الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية الدالية تؤكد على إلغاء توزيع المواد الغذائية واستبدالها بحوالات مالية

هذه هي مشكلتي:

ماضيها يقف حاجزا بيني وبينها


  06 ديسمبر 2014 - 17:39   قرئ 876 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
ماضيها يقف حاجزا بيني وبينها

سيدتي هناء، أشكرك على هذا الفضاء الواسع والكبير الذي ارتاحت له النفس واطمئن له القلب، وهذا ما جعلني أسلمك قلبي الحزين المجروح، راجيا أن أجد له سبيلا.

سيدتي، أنا شاب نشأت وسط أسرة محافظة ومتواضعة من إذ الدخل وأسلوب المعيشة، فكافحت وقطعت العهد على نفسي بأن أكون من الناجحين في الحياة، فكانت حياتي بلا مشاكل، إلى أن تعرفت على فتاة أحببتها حبا نقيا صافيا خال من الشوائب، لكن حدث ما لم يكن في الحسبان وقابلت القلب الذي أحبها بالنكران، لقد خانتني وتركتني لقمة صائغة للوحدة والعزلة، واعتزلت الناس والحياة، لكن الأقدار أبت إلا أن تضعني مجددا في دائرة الحب بمصادفة فتاة خففت عني معاناتي وشاركتني أحزاني، لا أنكر أنني أعجبت بها إلى درجة تحول هذا الإعجاب إلى حب وهيام، وما زادني تعلقا بها أنها متخلقة خجولة طيبة المنبت والنشأة، وصراحة كانت تتمتع بكل صفات الزوجة الصالحة، فقررت أن أتقدم لخطبتها وفي هذه الأثناء حاول الكثير من الناس التفرقة بيننا إلا أن حبنا كان أقوى من ذلك بكثير، لكن ما يؤرقني ويحزن قلبي يا سيدتي، أنني علمت مؤخرا أن لها ماض عاطفي مع أحدهم ولم تخبرني به، وحين واجهتها بمفاتحتها في الموضوع، أصبحت تتجنبني، وأنا الآن في حيرة من أمري، فأنا في دوامة حقيقية ولا أعلم على أي برّ سأستقر، وكيف لي أن أتصرف مع فتاة أخفت عني ماضيها؟ 

الــــــــــــــــــــــــــــــــرد:

أخي الفاضل أشكرك على مقاسمتنا مشاكلك وأنينك، ومصارحتنا بما يعكر صفو أيامك، ونأمل أن نكون دائما عند حسن ظنكم والأخذ بيدكم إلى بر الأمان.

كم هو جميل الحب حين يكون خاليا من الشوائب ومن كل المنغصات، والأجمل أن يكون عفيفا ومقصده نبيلا لكن المرء لا يستطيع إدراك كل ما يتمناه، ولا أن يحقق كل ما يصبو إليه، لكن هذا لا يعني أن نستسلم ونفشل ونعاقب أنفسنا بسبب أخطاء غيرنا، مثلما عاقبت نفسك وحرمتها من جمال الحياة بعد فشل علاقتك الأولى، لكنك لم تعتبر من هذا فقد رحت تحطم آمال تلك الفتاة التي حملت مشعل الحب لتضيء به قلبك من جديد وأحيت فيك عاطفتك الميتة، ووضعتها تحت المجهر عن ماض حدث ولم تكن أنت أصلا في دائرة حياتها، ألم يكن لديك أنت ماض أحببت فيه وأغدقت بمشاعرك عن فتاة هي أيضا تعد من الماضي، ألم تتألم وتتأثر لفراق حبك الأول، وهل قارنت نفسك مع من لم تحاسبك على حبك الأول، والتي راحت تفعل المستحيل لإسعادك وإخراجك من همومك، لتشفى بسببها ثم تحاسبها مباشرة على أمر صار من الماضي.

أخي الفاضل، حاول أن تتخلص من هواجسك حول ماضي الفتاة، وثق بأنها لا تريد إحياء الماضي، لأنه لا ذنب لها إن منحت قلبها لشخص أحبها ثم صدمها، واعلم أنك إذا واصلت بنفس طريقة تفكيرك سيذهب حلمك من بين يديك فإن لم تسق وردتك أمانا هناك من هو كفيل بها، تخلص من شكوكك، وتعامل بمبدأ الإنساني «يحق للآخرين ما يحق لك»، فعجل بالفرح ولا تؤجل. 

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha