شريط الاخبار
54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية

هذه هي مشكلتي:

ماضيها يقف حاجزا بيني وبينها


  06 ديسمبر 2014 - 17:39   قرئ 918 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
ماضيها يقف حاجزا بيني وبينها

سيدتي هناء، أشكرك على هذا الفضاء الواسع والكبير الذي ارتاحت له النفس واطمئن له القلب، وهذا ما جعلني أسلمك قلبي الحزين المجروح، راجيا أن أجد له سبيلا.

سيدتي، أنا شاب نشأت وسط أسرة محافظة ومتواضعة من إذ الدخل وأسلوب المعيشة، فكافحت وقطعت العهد على نفسي بأن أكون من الناجحين في الحياة، فكانت حياتي بلا مشاكل، إلى أن تعرفت على فتاة أحببتها حبا نقيا صافيا خال من الشوائب، لكن حدث ما لم يكن في الحسبان وقابلت القلب الذي أحبها بالنكران، لقد خانتني وتركتني لقمة صائغة للوحدة والعزلة، واعتزلت الناس والحياة، لكن الأقدار أبت إلا أن تضعني مجددا في دائرة الحب بمصادفة فتاة خففت عني معاناتي وشاركتني أحزاني، لا أنكر أنني أعجبت بها إلى درجة تحول هذا الإعجاب إلى حب وهيام، وما زادني تعلقا بها أنها متخلقة خجولة طيبة المنبت والنشأة، وصراحة كانت تتمتع بكل صفات الزوجة الصالحة، فقررت أن أتقدم لخطبتها وفي هذه الأثناء حاول الكثير من الناس التفرقة بيننا إلا أن حبنا كان أقوى من ذلك بكثير، لكن ما يؤرقني ويحزن قلبي يا سيدتي، أنني علمت مؤخرا أن لها ماض عاطفي مع أحدهم ولم تخبرني به، وحين واجهتها بمفاتحتها في الموضوع، أصبحت تتجنبني، وأنا الآن في حيرة من أمري، فأنا في دوامة حقيقية ولا أعلم على أي برّ سأستقر، وكيف لي أن أتصرف مع فتاة أخفت عني ماضيها؟ 

الــــــــــــــــــــــــــــــــرد:

أخي الفاضل أشكرك على مقاسمتنا مشاكلك وأنينك، ومصارحتنا بما يعكر صفو أيامك، ونأمل أن نكون دائما عند حسن ظنكم والأخذ بيدكم إلى بر الأمان.

كم هو جميل الحب حين يكون خاليا من الشوائب ومن كل المنغصات، والأجمل أن يكون عفيفا ومقصده نبيلا لكن المرء لا يستطيع إدراك كل ما يتمناه، ولا أن يحقق كل ما يصبو إليه، لكن هذا لا يعني أن نستسلم ونفشل ونعاقب أنفسنا بسبب أخطاء غيرنا، مثلما عاقبت نفسك وحرمتها من جمال الحياة بعد فشل علاقتك الأولى، لكنك لم تعتبر من هذا فقد رحت تحطم آمال تلك الفتاة التي حملت مشعل الحب لتضيء به قلبك من جديد وأحيت فيك عاطفتك الميتة، ووضعتها تحت المجهر عن ماض حدث ولم تكن أنت أصلا في دائرة حياتها، ألم يكن لديك أنت ماض أحببت فيه وأغدقت بمشاعرك عن فتاة هي أيضا تعد من الماضي، ألم تتألم وتتأثر لفراق حبك الأول، وهل قارنت نفسك مع من لم تحاسبك على حبك الأول، والتي راحت تفعل المستحيل لإسعادك وإخراجك من همومك، لتشفى بسببها ثم تحاسبها مباشرة على أمر صار من الماضي.

أخي الفاضل، حاول أن تتخلص من هواجسك حول ماضي الفتاة، وثق بأنها لا تريد إحياء الماضي، لأنه لا ذنب لها إن منحت قلبها لشخص أحبها ثم صدمها، واعلم أنك إذا واصلت بنفس طريقة تفكيرك سيذهب حلمك من بين يديك فإن لم تسق وردتك أمانا هناك من هو كفيل بها، تخلص من شكوكك، وتعامل بمبدأ الإنساني «يحق للآخرين ما يحق لك»، فعجل بالفرح ولا تؤجل.