شريط الاخبار
إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي الطلبة يصرّون على مواصلة حراكهم رغم إقصائهم من ندوات عديدة 09 ملايين تلميذ و1.8 مليون طالب جامعي سيلتحقون بمقاعد الدراسة روح المجموعة و»القرينتا» يعيدان المجد الضائع بدوي يستنفر 17 قطاعا وزاريا لضمان دخول اجتماعي آمن تسليم 485 مركبة «مرسيدس» لفائدة الجيش.. الأمن والمؤسسات إجراءات لضمان تموين الأسواق بالحبوب رفض طلب ثالث للإفراج عن لويزة حنون الوزير الأول يأمر بالتكفل بانشغالات الفلاحين عبد الغني زعلان تحت الرقابة القضائية للمرة الثانية تخصيص 03 بالمائة من ميزانيات ثلاث وزارات لذوي الاحتياجات الخاصة الخضر يستفيدون من غياب كوليبالي في النهائي رفع عدد مراكز «حماية الأطفال في خطر» إلى 29 مركزا توقيف رئيس الديوان المهني للحبوب إلى غاية استكمال التحقيقات دروغبا يعتبر محرز من أفضل اللاعبين في العالم وزارة الفلاحة تضبط إجراءات تنظيم عملية بيع الأضاحي غزوة القاهرة والي الجلفة السابق و3 مدراء متورطون في قضايا فساد الجيش يحبط مخططا لاستهداف مسيرات الحراك بعبوات متفجرة إيداع وزير الصناعة السابق يوسف يوسفي الحبس المؤقت الحكومة تبحث عن حلول قضائية لمؤسسات اقتصادية سُجن ملاّكها حملة لتطهير ولايات الشرق من شبكات دعم بقايا الإرهاب فعلهـــــــا الرجـــــال وحلــــم النجمـــــة الثانيــــة يقتــــــرب بلماضي لا يعوض الفريق الذي ينتصر وزفان يشارك اضطراريا أنصار الخضر وجدوا تسهيلات كبيرة في ملعـــــــــــــــــــــــــــــب القاهرة «ندوة عين البنيان بداية لفتح حوار سياسي جاد للخروج من النفق» «نســــــور قرطــــــاج» يتعرضــــون إلــــى ظلـــم تحكيمـــــي الجزائريون « يحتلون « القاهرة ويصنعون أجواء أسطورية خبراء يحذرون الحكومة من العودة إلى الاستدانة الخارجية تأسيس «دبلاس» لاستيراد وتصدير عتاد البناء لتهريب العملة إلى تركيا محكمة الشراقة تحقق في قضية حجز 11 مليار و17 كلغ من المجوهرات بسمكن بـ «موريتي» إجراء مسابقات التوظيف والترقية بقطاع التربية غدا وكالات سياحية تنصب على المواطنين ببرامج مغرية عبر مواقع إلكترونية المؤسسة العسكرية حريصة على قطع الطريق أمام "الدونكيشوتيين" التماس عامين حبسا ضد طلبة تورطوا في أعمال شغب خلال مسيرة شعبية الخضر إلى المربع الذهبي بعد سيناريو "هيتشكوكي" الخضر ينهون الشوط الاول لصالحهم امام كوت ديفوار الخضر يواجهون نيجيريا في حال تخطي كوت ديفوار

هذه هي مشكلتي:

هل أحقق حلمي أم أرضخ لطلب والدي؟


  07 جانفي 2015 - 12:04   قرئ 685 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
هل أحقق حلمي أم أرضخ لطلب والدي؟

سيدتي هناء وكل القراء السلام عليكم ورحمة الله، أشكرك على مشاركتنا همومنا ومآسينا، لقد التمست فيك سيدتي وفي جريدتكم المحترمة خيرا ما جعلني أقبل عليها، فأنا كمال شاب في الأربعين من العمر أنهيت المرحلة الجامعية للتو متخرج بأعلى شهادة وهي الدكتوراه في علم الاجتماع وظفرت بمنصب أستاذ محاضر، والحمد لله حققت ما كنت أحلم به طوال مشواري الدراسي عن جدارة، مما دفعني لتأخير موضوع الزواج لكن هذا الموضوع لم يتأخر قط ولم يغفل عنه والداي لأنهما خطبا لي ابنة عمي دون علمي مباشرة بعد تحصلي على منصبي خوفا من أن أتزوج أخرى غريبة عن العائلة، وكانا دائميّ العرض علي بأنها الأنسب لي وكنت أتحجج بأن الوقت لازال مبكرا وتارة أقول أنني أراها كأختي الصغرى بحكم تربيتها في بيتنا، غير أن مصيبتي تكمن في أن والدها كان يرفض أي خاطب يتقدم لها وأعلن أنها من نصيب ابن عمها، وصارحتني بدورها ذات مرة بما يختلج صدرها من حب لكنه ليس اتجاهي وإنما بآخر لا يمكنها أن ترى الدنيا دونه، وطلبت مني مساعدتها لأنها تراني بدورها كأخ أكبر وأنها لم تكن تجرؤ على ذلك لو لم تحترم وتثق بي وتقدر ثقافتي، فوعدتها بذلك لكن الأمر الآن تفاقم ووالدي أقسما على أنني لن أتزوج بأخرى غيرها، وقضيا على رغبتي وحتى شخصيتي، ما ضننت أن والدي يفعل بي هذا دون أن يشاورني، لقد فعل ما رغب فيه هو وليس ما رغبت فيه أنا، لقد شعرت بالإهانة ورفضت هذا الزواج وواجهت والدي الذي خيرني بين تنفيذ أوامره أو ترك البيت، سيدتي تكهرب جو البيت وأصبحت علاقة كل أفراده على المحك، وما زاده شدة صعوبة الوسط المحافظ الذي أعيش فيه، فلم استطع الوصول لحوار مجدّ معهم بالرغم من مستواي الدراسي. 

الــــــــــــرد:

نرحب بك يا أخي كمال ضمن دائرة أحباب «المحور» في صفحة «هناء القلوب»، لقد تمعنت في مشكلتك وما أنت سوى فرد من أفراد المجتمع الذي يعاني اختلاف وجهات النظر بين جيلين، جيل قديم يريد التحكم والسيطرة بأي طريقة، وآخر جديد يريد التحرر وقد يكون لدرجة الانسلاخ، إنك في وضع لا تحسد عليه، لكن دراستك وشهادتك وضعتك في المكان الصحيح، فعلم الاجتماع لا يعني المحاضرات الملقاة في مدرجات الجامعة وإنما الممارسة الميدانية الاجتماعية أليس تعريف علم الاجتماع هو «دراسة الظواهر الإنسانية وسلوك الفرد في إطار الجماعات»، فادرس سلوكك وسط عائلتك وتوصل إلى الحل الأمثل المرضي للكل، أخي كمال إن تزوجتها فسترضي شخصا واحدا وهو والدك وإن حدث العكس فسترضي جميع الأطراف بما فيها والدتك التي لم أر لها رأيا واضحا في مشكلتك وهي تتبع رأي الوالد فقط، واعلم أنها بداخلها تريد أن يحسم الأمر لصالحك، أنصحك بتصعيد الحوار مع والدك والتمسك بقرارك فيجب أن يخضع طرفا ما للآخر ولا تكن أنت الخاضع ولست في هذا المقام لأحرضك على والدك وأن تقرير المصير ليس عقوقا للوالدين، لكن أنت المثقف من يجب أن يحمل مشعل التغيير في عائلتك والتغيير هنا ليس الانسلاخ، وإن لم يحدث ذلك منك فسيأتي بعدك من يعاني نفس ما عانيت وإن لم يكن لحوارك مع والدك فائدة، أنصحك بمصارحة عمك بأن ما فعل والدك كان ضدّ رغبتك وأنك ترفض الزواج من ابنته وإذ تزوجتها فلن تسعدها وأنك تراها أختا لك وستعذبها معك، دون أن تمسّ ابنته بسوء، فلعله يفهمك ويلغي هذا الزواج وينتهي عذابك، ولتعلم أنك أدرى بتقرير مصيرك وأن قرار والدك مؤقت لكن حياتك مع ابنة عمك دائمة.

ردت هناء