شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

بكثير من الحياء أعترف لك :

أنا أعشق خطيب ابنتي


  31 جانفي 2015 - 19:04   قرئ 9661 مرة   1 تعليق   صفاء القلوب
أنا أعشق خطيب ابنتي

أنا امرأة في الخمسين من عمري، أم لثلاث بنات فقدت زوجي وأنا في سنّ الثلاثين، كبرت بناتي وتعرفت إحداهن على شاب تقدم لخطبتها ولأنها كانت تحبه وافقت على ذلك كانت بناتي تستحسن أخلاقة وسلوكاته وفكرت أنه مادام في مركز مرموق وطيب الخلق والسلوك لابأس أن يزورنا من الحين للأخر، وأصبحت ابنتي لا تبتعد عنه وتتصل به كل يوم في الهاتف ويتقابلان كثيرا وكانت طول الوقت تحدثني عما يحدث بينهما ومن خلال ذلك أنه ذو أخلاق حميدة، فهو لم يحدث أن عانقها أو قبلها بالرغم من أن الفرص كانت مواتية جدا وكان يحب ابنتي ويقدرها ويحترمها، وحدثني عن علاقة الرجل بالمرأة على أنها علاقة إنسانية قبل أن تكون علاقة جسد، ومنه أصبحت أحس باشتياق كبير له أحب أن أجالسه وأتحدث معه كان عندما يزورني أحس بفرحة كبيرة  ونشاط لابديل له وعندما كنت لا أراه أحس بالوحدة والتكدر والغضب، وتحول اشتياقي إلى حب جارف ملتهب رغم أنه كان ينظر إلي كأم له لاغير، خاصة وأنه قد فقد والدته وهو صغير جدا ومع هذا فأنا أحبه وأعشقه وأتمناه زوجا، فهو الرجل الذي يستطيع أن يحل محل زوجي والشاب القوي الذي أحتاج إليه في هذا السن، ومن هذا المنطلق بدأت أفرّق بينه وبين ابنتي وحاولت استمالته بكل الطرق، لكن لؤمي جعله يبتعد عن ابنتي وعني وأصبح لا يتصل ولا يأتي وتم فسخ الخطبة ابنتي، تقبلت الوضع على أنه ليس من نصيبها فقط لكنني أتحرق شوقا له فماذا أعمل ؟.

الرد:

سيدتي هداك الله قبل كل شيء، أنا أجد مشكلتك مستعصية الحل نوعا ما فأنت تمرين بمرحلة عودة الشباب وهذه الحالة تحدث عند نساء كثيرات بعد أن تصلن إلى سن الخمسين فأكثر، ليتشبهن بالشابات من حيث اللباس وطريقة الماكياج لكن الأمر عندك تعدى ذلك إلى عشق خطيب ابنتك، والأمر أنك فرقت بينهما ظنا منك أنك ستفوزين بقلب الشاب الذي أحب وأخلص لابنتك، أنت أنانية من جهة وضعيفة الشخصية من جهة أخرى، كفري عن خطئك الذي كسرت به قلب ابنتك، وربما أنك قد ضيعت مستقبلها بعدما كنت سببا مباشرا في فقدانها لحبها الكبير، حاولي أن تربطي أواصر المحبة بينهما من جديد علّ الله يغفر ذنوبك وإن كنت تحسين بالوحدة حاولي أن تجدي شخصا من عمرك يكون بمقام أب لبناتك لا من سنهن، راجعي نفسك قبل أن تخسري بناتك ونفسك بالدرجة الأولى.

 ج-ب من المسيلة

 


تعليقات (1 منشور)


Nor 09/04/2018 12:48:06
انا متزوجة وعشت من الظلم مع زوجي للحد الذي اتعبني من كل النواحي ..ابلغ من العمر 36 عاما امضيت 19 سنة مع زوجي لليوم لم نكن فيه ببيت واحد الا 4 سنوات فقط الاخيرة وخلالها دخل شاب حياتنا اصغر مني ب13 سنة. تعلقنا ببعض ونصرني وكان نعم الصديق في الغربة وصلنا لمراحل متقدمة للاسف من الحب والعلاقة الحميمة بكل اسف والان وبعد 4 سنوات من هذه االعلاقه ولانه يحبني ويحترمني جدا وانا كذلك ..تقدم لخطبة ابنتي وانا لا اعرف ماذا افعل انا اعلم انني مخطئة بحق ربي واتمنى ان يغفر لي ..ولكن انا بأمس الحاجة للنصيحة ماذا افعل؟ بالنسبة لقطع العلاقه فهو تم فور مصارحتي بالتفكير بابنتي كزوجة له ولكن هل اوافق? ام انني اظلم ابنتي وهو شاب فعلا لايعيبه شيئ ذو خلق ودين رغم اخطائنا ولكنه يتيم ويحب الله ويحمل الصفات التي لاتجعل اي احد يرفضه كشاب ..ارجوكم اريد النصيحة
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha