شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

بكل صراحة

عائلتي تجبرني على العودة إلى طليقي وترك حبيبي


  01 مارس 2015 - 23:33   قرئ 907 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
عائلتي تجبرني على العودة إلى طليقي وترك حبيبي

سيدتي الفاضلة، أكتب لك هذه الرسالة وقد امتلأت باليأس من الحياة وفقدت الأمل فى مستقبل أفضل، أنا يا صفاء أم لثلاث بنات، مطلّقة من ابن عمتي بسبب مشاكل يراها الناس عادية لأنهم لا يعلمون حقيقة طليقي، فهو إنسان حسن السمعة طيب ودود، ولكن إن اختلى بشيطان نفسه فسترين كل الموبقات، فهو يعرف كيف يتصنّع أمام الناس بأنه ملاك. خانني ولما علمت لم ينكر، لا أفكر فيه ولا أنوي الرجوع إليه مهما حدث، لكن مشكلتي يا سيدتي أنني تعرّفت على إنسان متزوج كان يعرفني منذ أكثر من 10 سنوات وكان يتمني الارتباط بي تكلمت معه واكتشفت أنه ما من إنسان على وجه الأرض في عقله وطيبته وحنانه وإنسانيته لكن كنت أتكلم معه سرا في الهاتف حتى لا تعلم عائلتي التي أعيش معها الآن، وكان يلح علي لطلب يدي وكنت أطلب منه التأجيل حتى ينتهي أهلي من طلب الرجوع لطليقي فهم مازالوا يصرون لأعود إليه لتعيش بناتي مع والدهم، مع العلم أن طليقي لم يطلب منهم أبدا الرجوع ولكن ينتظرون مني الموافقة ثم يحاولون إقناعه وحدث ما لا يحمد عقباه، اكتشف أهلي حديثي مع ذلك الرجل ونلت من العذاب ما لا يطيقه إنسان من ضرب وإهانة وكل ألوان التعذيب الجسدي والنفسي من قبل عائلتي ومنعوني تماما من الكلام مع هذا الرجل، وحاول مرارا أن يطلب يدي منهم بالحسنى ولكنهم رفضوا تماما الاستماع إليه. والآن لدي خيارين من قبل عائلتي، إما أن أعود إلى طليقي، أو يقتلوني. فهل ترين حلا لمشكلتي؟ وماذا أفعل مع عائلتي؟ وأنا أحبهم ولا أريد لهم الخزي والعار.

منى من الشراقة

الرد

لماذا كل هذا العذاب، هل انتهت الحلول لمشكلتك ليصل بك الحال إلى الضرب والإهانة واليأس، أين قدرتك على الإقناع وحقك في الاختيار؟ قد يكون لأهلك جزء من الحق فما يفعلونه بك مراده أن يلتم شملك وبناتك مع والدهم، لكن ماذا عن رغبة طليقك هل يريد العودة إليك؟ هل يفكر بك وببناته مثل أهلك؟ هل طلب عودتك لكنك رفضت؟ إن كان ذلك قد حدث فهم على حق، رغم أنك الأعلم به وبعيوبه التي جعلتك تطلبين منه الطلاق، ففي هذه الحالة عليك أن تفكري في بناتك وتحرصين على مستقبلهم وتؤثرينهم على نفسك حتي لو كانت لك رغبة في رجل آخر.لكن، ماذا إن كان أبوهم لا يفكر في عودتك إليه ثانية؟ ماذا لو أنه لا يفكر في بناته ولا يعيلهم أو يحمل لهم هما ولا مسؤولية؟ هل يكون الأفضل أن تفرضي نفسك عليه وتيهني كرامتك من أجل بناتك وتطلبين العودة إليه حتى لو لم يكن لديه رغبة بك؟ومن الحكمة أن نتعلم أن السعادة لا تشترى بكنوز الدنيا ولا بكل ما عليها من مال، بل تشترى بالتآلف والتوافق وائتلاف الأرواح والقلوب، والحياة الزوجية ليست زوجا وزوجة وبنات يجمعهم بيت واحد ويفرّقهم الخلاف وعدم القدرة على التواصل، لكنه بيت ودفء وحب وحنان.

أشعر أن هناك حلقة مفقودة في رسالتك وشيء ما تكتمينه ولم تفصحي عنه، في كل الأحوال العراك والصراخ والمواقف السيئة لن تحل لك المشكلة بل ستزيد أمورك سوء والأفضل أن تحاولي التفاهم معهم وإقناعهم برغبتك واختيارك والتأكيدك على مراعاة صالح بناتك وأن اختيارك ليس نابعا من هوى نفسك أو لإرضاء نزوة قلبية عابرة، هذا الكلام يجب أن تقوليه لنفسك أولاً، يجب أن تكوني مقتنعة باختيارك لتقنعي الآخرين به، ليس من الضروري أن تكوني وأهلك على نفس الطريق ولكم نفس القناعات فقد خلقنا الله مختلفين في كل شيء ولم يخلقنا متماثلين لنتحاور ونتشاور ويقنع كل منا الآخر ونقرب وجهات النظر لنلتقي في منطقة وسط، فليس بالضرورة أن أكون أقصى اليسار وأقنع أهلي بسلامة الطريق، وأن يكونوا هم أقصى اليمين ويرون أنه الطريق الوحيد السليم.

تحاوري معهم، فكلانا يحمل للحياة وجهات نظر مختلفة بعضها صواب يحتمل الخطأ وبعضها خطأ يحتمل الصواب، حاولي أن تكسبي معركتك بالحسنى والمعاملة الطيبة وليس بالمغالاة في المعارضة والاعتراض.

ردت صفاء



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha