شريط الاخبار
حزن وترقب لاستقبال جثماني الحراقة دادي وأغيلاس˜ إعداد استراتيجية وطنية للوجستيك بالتعاون مع البنك العالمي يوسف يوسفي يبرز خطوات الجزائرفي مجال تنمية الصناعة الوطنية الجزائريون سيودعون عام 2018 على وقع ارتفاع فاحش في الأسعار المسؤولون الجزائريون يرفضون التصريح بممتلكاتهم! أوتو واست˜ يفتح أبوابه والوكلاء يعلنون عن تخفيضات غير مقنعة˜ 25 مليون أورو ديون فردية للجزائريين بالمستشفيات الفرنسية اتحاد العاصمة - المريخ السوداني ( ملعب 5 جويلية سا 19) الائتلاف الرئاسي يُلمّح إلى إمكانية تبني مقترح تأجيل الانتخابات الرئاسية منافسات الترشح لمسابقة تحدي القراءة العربي˜ تنطلق مطلع العام الدراسي المقبل أهل ضحية الحرّاق˜ عادل رمال ببن شود يصرون على كشف حقيقة وفاة ابنهم توقيف أفراد جماعة إرهابيةاستهدفت قوات الأمن بالبليدة نقابة شبه -الطبي في الشارع هذا الأربعاء فرعون مشروع ميداكس سيجعل الجزائر قطبا إفريقيا˜ الريال˜ يزجّ بالطلبة في أتون السياسة مباركي يؤكد على ضرورة تطوير الإدماج المهني في الميدان الفلاحي إقصاء شافع بوعيش نهائيا من الحزب المجلس الوطني لحقوق الإنسان يفتح بوابة إلكترونية لاستقبال الشكاوى 6 أشهر موقوفة النفاذ ضد معاق فتح حسابات عبر الفايسبوك˜ تحمل أسماء جنرالات أجانب ضمن قوافل الحراقة من سواحل الجزائر سعيدة نغزة تلتقي مفوضة ملكة بريطانيا للتجارة في إفريقيا تجسيـد برنامج واسع لتفادي الوقوع في فـخ العنف والتطرف من جديد انفلات الأوضاع في باريس ومدن أخرى والمحتجون يطالبون برحيل ماكرون "الائتلاف الرئاسي" يناقش "تأجيل الرئاسيات" وندوة وطنية للتوافق "شهداء الجزائر بناة سلام متواضعون وتطويبهم لحظة قوية في تاريخنا" اعتقال أكثر من 700 شخص في جميع أنحاء فرنسا "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بـ 1.2 مليون برميل يوميا من الحصى والحجارة والرمل إلى النفايات ... أغرب قصص الاستيراد في الجزائر قضايا الأفارقة في تراجع بعد مباشرة الجزائر عمليات ترحيلهم توقيف 26 منقبا عن الذهب وحجز 04 أجهزة كشف عن المعادن بتمنراست منح البطاقة المهنية لمربي الأغنام قريبا جرد شامل لأمـلاك الجمـاعات المحلية لتثمينها السمك الموريتاني في الأسواق قريبا وبأسعار معقولة "الريفيون" والعمرة يتسببان في ندرة العملات الأجنبية ويلهبان أسعارها "الحاويات" المموّهة ... فضائح تنخر الاقتصاد الوطني! امرأة ورضيع ضمن قائمة336 "حراڤ" المُنقَذين من الغرق بعرض المتوسط نحو سحب صناديق الزكاة والتبرعات من المساجد الجمارك تتهم ربراب بمحاولة إقحامها في "مسائل سياسية مجهولة" بوشارب يرحّب بعودة بوحجة وحسين خلدون وغموض حول سعداني تأجيل ملف أمير كتيبة الأنصار "أبو تميم" إلى 18 ديسمبر المقبل

بكل صراحة

تزوجت من رجل لا يرغب فيّ جنسيا


  03 مارس 2015 - 23:37   قرئ 575 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
تزوجت من رجل لا يرغب فيّ جنسيا

في البداية السلام عليكم، أنا «أسمهان» 25 سنة من ولاية الجزائر العاصمة، تربيت في كنف عائلتي المحافظة التي زوّدتني بمختلف الخصال والشيم النبيلة التي حثنا ديننا الإسلامي على التحلي بها من حشمة، التزام وتواضع. فسرت على هذا الدرب الذي سدد خطاي طوال 25 سنة دون أن تنال مني أية ظنون أو شكوك حول ذاتي. إلا أنه وبعد أن أتممت دراستي الثانوية والتحقت بالجامعة أصبحت متذبذبة التفكير والقرار، فلم أعد أثق بنفسي كما كنت وأصبحت متقبّلة لكل الأقوال والاقتراحات دون أيّ معارضة. وفي إحدى المرات بينما كنت أسير مع صديقاتي في أحد الأسواق، تفاجآنا بسيدتين تقطعان علينا الطريق، فسألتني إحداهما إن كنت مخطوبة أو متزوجة فأجبتها بلا، عندئذ أخبرتني بأن لها أخاها الأصغر منها متخلق ومتديّن يريد الارتباط بفتاة مثلي تتميز بالحشمة وترتدي الحجاب. وأمام الإطراء والمديح الذي خصتني به المرأتان رحبت بالفكرة، خاصة وأن الشاب كان كما وصفته أخته لي من حيث التديّن والأخلاق، عقب ذلك جاء لخطبتي من أهلي الذين لم يقبلوا بذلك لأنهم اعتبروني صغيرة، بالإضافة إلى أنه بقي عام على تخرجي، وعلى الرغم من ذلك، أصررت عليهم واتهمتهم بأنهم يريدون تحطيم حياتي لأني اعتبرته الرجل المثالي الذي تمنيته وأريد أن أتّم حياتي إلى جانبه، فانصاعوا لرغبتي وتزوجت به، إلا أنه ما لم يكن في حسباني أن هذا الشاب لم يقترب مني حتى، فهو دائم السكوت، عديم الكلام، لا يفارق التكشير وجهه وكأنني لست زوجته، بل كأننا غريبان يعيشان تحت سقف واحد، حاولت استمالته كثيرا بالكلمة الطيبة وطهي أشهى المأكولات له لكن دون فائدة، إلى أن يئست من المحاولة عندئذ أخبرت أمي بالحالة التي أعاني منها منذ أكثر من شهر وهي بدورها أخبرت والدي الذي طلب منه أن يطلّقني.

وبالفعل حصل ذلك وانتهيت من هذا الحلم الكابوس الذي سرق مني الفرحة التي تتمناها كل فتاة لدى زواجها، إلا أنها أثّرت بشكل سلبي على نفسيتي وعلى نظرتي للحياة، حتى أنه لم يعد بإمكاني مجرد التفكير في موضوع الزواج الذي أصبح شبحا لا يمكنني الدنو منه ولو بالتفكير، بالإضافة إلى أنني فقدت ثقتي في نفسي وغلب علي ّالإحساس بأن العلة كانت من جهتي، لكن من جهة أخرى هناك سؤال حيّرني وطغى على تفكيري، هو أنه إذا لم يكن يريد الزواج فلم قبل بذلك؟ ولم ضيّع لي حياتي؟ حتى أصبحت امرأة مطلقة في نظر المجتمع، حقيقة سأجّن من التفكير في ذلك، لا أدري ماذا أفعل وأشعر بالتيه، أرجوكم دلوني إلى سبيل يريحني فقد أنهكني التعب من التفكير.         

 أسمهان من العاصمة

الرد

أختي أسمهان، ما زلت في ربيع العمر، والحياة أمامك نحن في هذه الحياة نتعلم من تجاربنا التي وإن قسمت قلوبنا وفتقت مشاعرنا ستظل مجرد مسار يتعين علينا السير خلاله لاستكمال حياتنا، حقيقة أن التجربة التي عايشتها ليست سهلة ولا هيّنة على أية فتاة، إلا أنه على الرغم من ذلك يجب أن تتحلي بالصبر، قوة الإرادة والرغبة المستميتة لمواصلة تخطي العقبات والحواجز التي يفرضها القدر علينا، أنت متعلمة وتدركين جيدا ما أقصده، إن كان الله سبحانه وتعالى قد قدّر لك أن تتزوجي بهذا الشاب، فإن في ذلك حكمة، لذا لا يجب أن تستمري في لوم نفسك أو التفكير بأنه كان يجب عليك القيام بهذا أو ذاك، استغفري الله لأنه لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا، الذي خلقنا وهو أعلم بما هو أحسن لنا هذا من جهة، من جهة أخرى، أنت متحجبة ومتخلقة وهي نعمة من النعم التي خصك بها الله عز وجل عن العديد من الفتيات الأخريات اللواتي لم يهتدين إلى هذا السبيل. أما فيما يتعلق بفكرة الزواج، أفضّل أن تتجنبي التفكير في ذلك حاليا إلى أن تتمكني من استعادة توازنك النفسي الذي سيمكّنك من رؤية الأشياء بمنظار آخر عقب هذه التجربة التي أثرت فيك بشكل كبير، حاولي أن تواصلي دراستك كبداية وعيشي الحياة كما هي بحلوّها ومرها، بما تحمله من سهولة وتعقيد، واعلمي بأن مفتاح نجاحك في ذلك بين يديك لأنك وإن كنت مطلّقة فإنها ليست نهاية العالم لأن ذلك لم يكن من اختيارك وإنما أمر قضاه الله سبحانه وتعالى، وحاولي أن تبني علاقات اجتماعية أخرى تغطي على تلك التي أثّرت فيك لأن السكون والرضوخ دون تحريك أيّ ساكن لتغيير الواقع هو الفشل بعينه وهو ما لا نريده لك، فتحلّي بالصبر، الإرادة، وحب الحياة لكي تستمري في معايشتها بكل تفاؤل وأمل. 

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha