شريط الاخبار
كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية

بكل صراحة

تزوجت من رجل لا يرغب فيّ جنسيا


  03 مارس 2015 - 23:37   قرئ 564 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
تزوجت من رجل لا يرغب فيّ جنسيا

في البداية السلام عليكم، أنا «أسمهان» 25 سنة من ولاية الجزائر العاصمة، تربيت في كنف عائلتي المحافظة التي زوّدتني بمختلف الخصال والشيم النبيلة التي حثنا ديننا الإسلامي على التحلي بها من حشمة، التزام وتواضع. فسرت على هذا الدرب الذي سدد خطاي طوال 25 سنة دون أن تنال مني أية ظنون أو شكوك حول ذاتي. إلا أنه وبعد أن أتممت دراستي الثانوية والتحقت بالجامعة أصبحت متذبذبة التفكير والقرار، فلم أعد أثق بنفسي كما كنت وأصبحت متقبّلة لكل الأقوال والاقتراحات دون أيّ معارضة. وفي إحدى المرات بينما كنت أسير مع صديقاتي في أحد الأسواق، تفاجآنا بسيدتين تقطعان علينا الطريق، فسألتني إحداهما إن كنت مخطوبة أو متزوجة فأجبتها بلا، عندئذ أخبرتني بأن لها أخاها الأصغر منها متخلق ومتديّن يريد الارتباط بفتاة مثلي تتميز بالحشمة وترتدي الحجاب. وأمام الإطراء والمديح الذي خصتني به المرأتان رحبت بالفكرة، خاصة وأن الشاب كان كما وصفته أخته لي من حيث التديّن والأخلاق، عقب ذلك جاء لخطبتي من أهلي الذين لم يقبلوا بذلك لأنهم اعتبروني صغيرة، بالإضافة إلى أنه بقي عام على تخرجي، وعلى الرغم من ذلك، أصررت عليهم واتهمتهم بأنهم يريدون تحطيم حياتي لأني اعتبرته الرجل المثالي الذي تمنيته وأريد أن أتّم حياتي إلى جانبه، فانصاعوا لرغبتي وتزوجت به، إلا أنه ما لم يكن في حسباني أن هذا الشاب لم يقترب مني حتى، فهو دائم السكوت، عديم الكلام، لا يفارق التكشير وجهه وكأنني لست زوجته، بل كأننا غريبان يعيشان تحت سقف واحد، حاولت استمالته كثيرا بالكلمة الطيبة وطهي أشهى المأكولات له لكن دون فائدة، إلى أن يئست من المحاولة عندئذ أخبرت أمي بالحالة التي أعاني منها منذ أكثر من شهر وهي بدورها أخبرت والدي الذي طلب منه أن يطلّقني.

وبالفعل حصل ذلك وانتهيت من هذا الحلم الكابوس الذي سرق مني الفرحة التي تتمناها كل فتاة لدى زواجها، إلا أنها أثّرت بشكل سلبي على نفسيتي وعلى نظرتي للحياة، حتى أنه لم يعد بإمكاني مجرد التفكير في موضوع الزواج الذي أصبح شبحا لا يمكنني الدنو منه ولو بالتفكير، بالإضافة إلى أنني فقدت ثقتي في نفسي وغلب علي ّالإحساس بأن العلة كانت من جهتي، لكن من جهة أخرى هناك سؤال حيّرني وطغى على تفكيري، هو أنه إذا لم يكن يريد الزواج فلم قبل بذلك؟ ولم ضيّع لي حياتي؟ حتى أصبحت امرأة مطلقة في نظر المجتمع، حقيقة سأجّن من التفكير في ذلك، لا أدري ماذا أفعل وأشعر بالتيه، أرجوكم دلوني إلى سبيل يريحني فقد أنهكني التعب من التفكير.         

 أسمهان من العاصمة

الرد

أختي أسمهان، ما زلت في ربيع العمر، والحياة أمامك نحن في هذه الحياة نتعلم من تجاربنا التي وإن قسمت قلوبنا وفتقت مشاعرنا ستظل مجرد مسار يتعين علينا السير خلاله لاستكمال حياتنا، حقيقة أن التجربة التي عايشتها ليست سهلة ولا هيّنة على أية فتاة، إلا أنه على الرغم من ذلك يجب أن تتحلي بالصبر، قوة الإرادة والرغبة المستميتة لمواصلة تخطي العقبات والحواجز التي يفرضها القدر علينا، أنت متعلمة وتدركين جيدا ما أقصده، إن كان الله سبحانه وتعالى قد قدّر لك أن تتزوجي بهذا الشاب، فإن في ذلك حكمة، لذا لا يجب أن تستمري في لوم نفسك أو التفكير بأنه كان يجب عليك القيام بهذا أو ذاك، استغفري الله لأنه لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا، الذي خلقنا وهو أعلم بما هو أحسن لنا هذا من جهة، من جهة أخرى، أنت متحجبة ومتخلقة وهي نعمة من النعم التي خصك بها الله عز وجل عن العديد من الفتيات الأخريات اللواتي لم يهتدين إلى هذا السبيل. أما فيما يتعلق بفكرة الزواج، أفضّل أن تتجنبي التفكير في ذلك حاليا إلى أن تتمكني من استعادة توازنك النفسي الذي سيمكّنك من رؤية الأشياء بمنظار آخر عقب هذه التجربة التي أثرت فيك بشكل كبير، حاولي أن تواصلي دراستك كبداية وعيشي الحياة كما هي بحلوّها ومرها، بما تحمله من سهولة وتعقيد، واعلمي بأن مفتاح نجاحك في ذلك بين يديك لأنك وإن كنت مطلّقة فإنها ليست نهاية العالم لأن ذلك لم يكن من اختيارك وإنما أمر قضاه الله سبحانه وتعالى، وحاولي أن تبني علاقات اجتماعية أخرى تغطي على تلك التي أثّرت فيك لأن السكون والرضوخ دون تحريك أيّ ساكن لتغيير الواقع هو الفشل بعينه وهو ما لا نريده لك، فتحلّي بالصبر، الإرادة، وحب الحياة لكي تستمري في معايشتها بكل تفاؤل وأمل. 

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha