شريط الاخبار
التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية"

بكل صراحة

أعاني الإهمال وعدم الاهتمام


  19 سبتمبر 2015 - 14:43   قرئ 1430 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
أعاني الإهمال وعدم الاهتمام

سيدتي صفاء؛ أنا مرتبطة وأعاني عدم الاهتمام ممن ارتبطتُ به، وفي ذات الوقت معي زميل بالجامعة، لفت نظري جداً وكان مهتماً بي أشد الاهتمام؛ فتعلق قلبي به، وكنت لا أريد أن يعرف أنني مرتبطة، ولكنه عرف، فابتعد عني، وأنا الآن أفكر فيه ومعجبة به.ومع عدم معرفتي الشخصية به، أحب أن أراه وأن أتكلم معه، مع العلم أن نفس هذه القصة حدثت معي العام الماضي مع زميل آخر، لكنني أحسست أنها انتهت بانقطاع رؤيتي له.فهل ستنتهي الحكاية الثانية كما انتهت الأولى، مع العلم أنني سوف أراه لمدة 3 سنوات قادمة؟ وهل هذه الأحاسيس التي أحسّها نحوه نتيجة لعدم اهتمام الشخص الذي ارتبطت به؟ مع العلم أنني عندما أبتعد عن هذا الزميل، أحس أنني أحب الشخص الذي ارتبطت به جداً، وأنني لا أستطيع أن أعيش مع أحد سواه، (خصوصاً أنه سوف يأتي لخطبتي السنة القادمة، إن شاء الله).

أنا في أشد الحيرة وأشك أن تجربتي مع هذا الزميل دليل على عدم حبي الحقيقي للشخص المرتبطة به.

ناريمان من القبة

الرد:

لقد بدا لي من خلال تمعني في مشكلتك - مرَّاتٍ كثيرة - أنك تعيشين حالة من التشتت العاطفي والنفسي، تتنقلين بين العلاقات، مما يسبب لك - كما يسبب لكل البشر - ألماً نفسياً كبيراً.

ليست المشكلة في الشخص الذي ارتبطتِ به، وليست في الزميل الجديد، أو حتى القديم، المشكلة في موقفك تجاه نفسك.

أحبِّي نفسك.. هذا أشد ما تحتاجين إليه!!

أنت شديدة التعلق بالأشخاص، تتعلقين بهم - بصورة مبالغ فيها - لكي تحصلي على المساندة والاستقرار، وفي هذا خطورة كبيرة؛ لأنك - وفي لحظة - قد لا تجدين أحداً معك، عندها قد تقع الكارثة!!

- تذكري أن الارتباط الحقيقي يجب أن يتحلَّى بسمات واضحة، أهمها الجدية؛ بأن يكون ذلك في إطاره الشرعي المعروف، وكل ارتباط خارج هذا الإطار ليس مقبولاً، وليس آمناً.

- الاختلاط في الجامعات هو سببٌ رئيسٌ لهذا التشتت الذي يعيشه الشباب، ويأتي هذا التشتت بسبب اللقاءات اليومية - ولمدة طويلة - بينهم، مما يقرِّب بين القلوب، لكنَّ هذا القرب لا يستمر - كما حدث معك - لأنه لم يقم على أساس صحيح.

ومما يستدعي الأسف؛ أن تصبح الجامعة مكاناً لإقامة العلاقات غير المستقرة بين أبنائنا، بدلاً من أن تكون مكاناً للتحصيل العلمي والمعرفي، مما يسبب لهم ألماً نفسياً، وتشتتاً ذهنياً، لا يساعدهم على الدراسة والتعلم أبداً.

 

- أريدك أن تبحثي عن صديقة حكيمة صالحة، صدوقة معك، في الجامعة أو خارجها، وأن تناقشي معها ما يدور في ذهنك من أمور؛ فالاستعانة بالآخرين ليست ضعفاً؛ بل نظرةً جديدةً، من زاويةٍ جديدةٍ وفي ذلك عظيم فائدة.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha