شريط الاخبار
شرطة ويلز تفتح تحقيقا في جريمة قتل وزير العدل يشارك في أعمال مجلس الوزراء العرب بالسودان إحباط محاولة تهريب 25 ألف أورو و60 ألف دولار صــــــراع أجيـــــــال يرهــــن مصيـــــر الأفــــــلان! الكاف تتهم شارف بـ الفساد بعد فضيحة الـ VAR أمير دي زاد يحاكم غيابيا بمحكمة سيدي امحمد اليوم الأفافاس يدخل الاستحقاقات التمهيدية للسينا في ظل صراع التأكيد ومحاولة العودة الجيش الجزائري ضمن أقوى 25 جيشا عالميا والثاني عربيا حملة أمنية لتفكيك شبكات دعم الإرهابيين بالناحيتين الأولى والثانية ماكرون يأمر بإحصاء التراث الجزائري المنهوب˜ تمهيدا لإعادته كونفدرالية النقابات تدعو إلى تخفيض ساعات التدريس وترفض المساس بعطلة الأسبوع نجل فنان شهير في السجن بتهمة السرقة نفطال تعزز تنافسيتها بالشراكة مع بورصة المناولة وتعميم استهلاك جي بي أل الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير

بكل صراحة

أسوأ مافيها ماضيــها


  28 نوفمبر 2015 - 14:25   قرئ 1796 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
أسوأ مافيها ماضيــها

سيدتي صفاء، أشكرك على هذا الفضاء الواسع والكبير الذي ارتاحت له النفس واطمئن له القلب، وهذا ما جعلني أسلمك قلبي الحزين المجروح راجيا أن أجد له سبيلا.

سيدتي، أنا شاب نشأت وسط أسرة محافظة ومتواضعة، كافحت وقطعت عهدا على نفسي بأن أكون من الناجحين في الحياة، فكانت حياتي بلا مشاكل، إلى أن تعرفت على فتاة أحببتها حبا نقيا صافيا خاليا من الشوائب، لكن حدث ما لم يكن في الحسبان وقابلت القلب الذي أحبها بالنكران، لقد خانتني وتركتني لقمة صائغة للوحدة والعزلة، لأنني اعتزلت الناس والحياة، لكن الأقدار أبت إلا أن تضعني مجددا في دائرة الحب بمصادفة فتاة خففت عني معاناتي وشاركتني أحزاني وأشجاني، لا أنكر أنني أعجبت بها إلى درجة تحول هذا الإعجاب إلى حب وهيام، وما زادني تعلقا بها أنها متخلقة، خجولة، طيبة المنبت والنشأة، وصراحة كانت تتمتع بكل صفات الزوجة الصالحة، فقررت أن أتقدم لخطبتها، وفي هذه الأثناء حاول الكثير من الناس التفرقة بيننا، إلا أن حبنا كان أقوى من ذلك بكثير، ولكن ما يؤرقني ويحزن قلبي يا سيدتي، أنني علمت مؤخرا أن لديها ماضٍ عاطفي مع أحدهم ولم تخبرن به، وحين واجهتها بالموضوع أصبحت تتجنبني، وأنا الآن في حيرة من أمري، فأنا في دوامة حقيقية ولا أعلم كيف لي أن أتصرف مع فتاة أخفت عني ماضيها؟

ن.ن من القبة   

الــــــــــــــــــــــــــــــــرد:

 أخي الفاضل، أشكرك على مقاسمتنا مشاكلك، ومصارحتنا بما يعكر صفو أيامك، ونأمل أن نكون دائما عند حسن ظنكم وإن نأخذ بأيديكم إلى بر الأمان.

 كم هو جميل الحب حين يكون خاليا من الشوائب ومن كل المنغصات، والأجمل أن يكون عفيفا ومقصده نبيلا، لكن المرء لا يستطيع إدراك كل ما يتمناه، ولا أن يحقق كل ما يصبوا إليه، لكن هذا لا يعني أن نستسلم ونفشل ونعاقب أنفسنا بسبب أخطاء غيرنا، مثلما عاقبت نفسك وحرمتها من جمال الحياة بعد فشل علاقتك الأولى، لكنك لم تعتبر من هذا، فقد رحت تحطم آمال تلك الفتاة التي حملت مشعل الحب لتضيء به قلبك من جديد وأحيت فيك عاطفتك الميتة، لتضعها أنت تحت المجهر، حدث في الماضي أمر ولم تكن أنت أصلا في دائرة حياتها، ألم يكن لديك أنت ماض أحببت فيه وأغدقت بمشاعرك عن فتاة هي أيضا تعد من الماضي، ألم تتألم وتتأثر لفراق حبك الأول، وهل قارنت نفسك مع من لم تحاسبك على حبك الأول؟ والتي راحت تفعل المستحيل لإسعادك وإخراجك من همومك، لتشفى بسببها ثم تحاسبها مباشرة على أمر صار من الماضي.

 

أخي الفاضل، حاول أن تتخلص من هواجسك حول ماضي الفتاة، وثق بها بأنها لا تريد إحياء الماضي، لأنه لا ذنب لها إن منحت قلبها لشخص أحبها ثم صدمها، واعلم أنك إذا واصلت بطريقة تفكيرك هذه سيذهب حلمك من بين يديك، فإن لم تسق وردتك أمانا هناك من هو كفيل بها، تخلص من شكوكك، وتعامل بمبدأ إنساني يحق للآخرين ما يحق لك، لتجد الراحة والسعادة مع نفسك ومع من تحب.      

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha