شريط الاخبار
الجزائر تدعو لوقف التدخلات الأجنبية في الأزمة الليبية أين ذهبت 40 مليار دينار لحماية المدن الجزائرية من الفيضانات؟ دوائر وزارية تتقاذف المسؤوليات حول أسباب الفيضانات الصراع يعود مجددا لبيت الـ كناس˜ ويُهدد بتفجير الأوضاع غضبان يدعو إلى فتح قنوات التواصل الدائم مع متقاعدي الجيش خام البرنت يقفز لأعلى مستوى في 4 سنوات ويتجاوز 82 دولارا الداخلية تنفي التحقيق مع عبد الغني هامل مخطط عمل لمواجهة خطر الأوبئة المتنقلة عن طريق المياه بارونات تهريب العملـة إلى الخارج يغيّرون مسالك عملياتهم متقاعدو الجيش يقررون تعليق حركتهم الاحتجاجية مؤقتا توقيف جزائري وسوري في البوسنة بحوزتهما أسلحة تصريحات باجولي شخصية ولا تُمثله إلاّ هو˜ الرئاسة تُلغي قرار أويحيى بخوصصة مجمّع فرتيال˜ مجلس الوزراء ينعقدغدا للمصادقة على مشروع قانون المالية التشريعات الخاصة بتسيير الكوارث الطبيعية تحتاج إلى تحيين اجتماع الجزائر ينعش البرميل˜ وتوقعات ببلوغه 100 دولار بداية 2019 التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية

بكل صراحة

طلقني ويريدني أن أعود أليه سرا


  05 ديسمبر 2015 - 14:12   قرئ 719 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
طلقني ويريدني أن أعود أليه سرا

أنا فتاةٌ سوريةٌ انتقلتُ للعيش في الجزائر نظرًا للظروف الصعبة التي تمر بها سوريا، ساعدَنا شخصٌ ووقف معنا وأصبح مثل أخينا يساعدنا في كل ما نريد. ثم تقدَّم لخطبتي من والدتي وعلمتُ منه أنه متزوِّج من زوجة أخرى، لكنه طلب منّا ألا تعرف زوجته الأولى خبر الزواج الثاني، حتى لا تحصلَ مشكلات مع زوجته الأولى. تم عقد الزواج وطلب مني بصورةٍ سريةٍ تأخير الإنجاب فوافقتُ لأني كنتُ أحبه ولحاجتي للارتباط به. فوجئتُ بعد الزواج بأنه لا يبيت عندي، ولا يعدل بيني وبين زوجته الأولى، حتى في الأمور المادية، وبالرغم مِن ذلك كنتُ راضيةً؛ لأنه كان يعاملني معاملة حسنةً. علِمَتْ زوجتُه بزواجِه مني، فقلبت الدنيا رأسًا على عقب، وحصلتْ مشكلات كثيرةٌ جدّا، حتى إنهم حرموه مِن دخول المنزل ورؤية أولاده وآذوه في عمله وبقيتُ أنا معه أواسيه وأصبره وأساعده في إيجاد حلول للمشكلة. كان طلبهم الوحيد أن يُطَلِّقني وأن يتعهَّد بعدم الزواج مرة أخرى، فوافق على طلبهم. وطلَّقني طلقةً واحدةً وجعلني أسافر إلى أهلي، مع أن الوضع صعب جدّا! وافقتُ على ذلك، على أمل أن يُعيدني مرة أخرى إليه بعد حل مشكلاته.

هو ضحّى بي حفاظًا على بيته الأول، فهل من حقه أن يُطَلِّقني؟ وهل أستحق هذا منه بالرغم مِن أنه لم يرَ مني إلا كل ما يسُرّه؟ مع أنه أخبرني أنه لم يكن مرتاحًا وسعيدًا إلا بعد أن تزوَّجني.

وللأسف لم أستطعْ إخبار أهلي بأنني مطلقة؛ حتى لا أزيد مآسيهم ومصائبهم، ولا أدري ماذا أفعل؟

مازلتُ أحبه، فقد كان شهمًا معي، وأعطاني كل حقوقي، وأحسن معاملتي، ولم أرغبْ في الطلاق، والآن يتصل بي ويريدني أن أعود إليه؛ ويخبرني بأنه مازال يحبني، ولا يستطيع الاستغناء عني، ويريدني أن أعودَ له بنفس الظروف السابقة، بدون علم زوجته.

أخبروني ماذا أفعل؟ هل أعود له في ظل الظروف الأولى على أن يكون الزواج في السر؟

 الرد

 

 أيتها الأخت الكريمة، لا تعودي لهذا الرجل المحترم، حتى وإن كان يحبك حقًّا، وكان صادقًا غير مخادع، وحتى، وحتى؛ وذلك لسببٍ جوهري وهو ضَعْفُ الرجل عن حمايتك، وخنوعه وخضوعه الشديدين أمام زوجته وأهلها؛ حتى إنه في أول منعطفٍ تركك إرضاءً لها، وكان يمكنه - إن كان حريصًا عليك - أن يفعلَ ما يفعله الكثير من الرجال الذين يتزوجون بعيدًا عن أعين الزوجة الأولى، فلما علمتْ زوجاتهم لم يُسارعوا بالطلاق وتحملوا تبعات فعلتِهم بقوةٍ ومسؤوليةٍ. أما مَن يهرب مِن المسؤولية فمَن يضمن لك - أيتها الأخت الكريمة - أنه لا يتركك ثانيةً إن جدّ الجد، وعلمتْ زوجته، وأخشى - أيضًا - أن يكونَ سبب اتصاله بك هو الشوق إليك والحاجة الغريزية التي سببها تعوُّده عليك ثم فقده لك، فأخشى إن رجعت إليه واعتدل مزاجه - بعد قضاء وطره وإشباع غرائزه - أن يُضَحِّي بك ثانيةً. والحاصل - أيتها الكريمة - أن الزواج ميثاقٌ غليظٌ، والبيت المسلم أحاطه اللهُ بسياجٍ قويٍّ مِن الحماية، ونظَّم مؤسسة الأسرة، وضبَط الأمور فيها، ووزَّع الاختصاصات، وحدد الواجبات، كل هذا مِن أجل المحافظة عليها مِن زعازع الأهواء والخلافات، واتقاء عناصر التهديم فيها، وجعل المودة والرحمة، أو الواجب والتجمل أكبر الأسباب التي تؤدِّي إلى تماسك الأسرة وقوتها واستمرارها، فإذا كانت الأسرة ستُبنى على مجرد التعلق القلبي فقط - دون ما ذكرناه مِن تحمُّل المشاق واتخاذ الوسائل للحفاظ عليها - فإنه لا يحكم لها بالبقاء. فاسألي الرجل، واعرفي منه ما هو التصرُّف إن علمتْ زوجته ثانيةً؟ هل سيهزم مرةً أخرى؟ أو ماذا؟ وكيف تبنين حياتك معه على الاحتمال؟ ولكن إن أخبر زوجته بأنه سيتزوَّجك، وشعرتِ منه الصِّدق في ذلك، فلا بأس - حينئذٍ - في الارتباط به.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha