شريط الاخبار
عصابـــات تخطـــط لنشاطهـــا الإجرامـــــي مـــن داخـــل السجــــون الخطاب الديني لا بد أن يتوافق مع الخيارات الاقتصادية والإجتماعية جون نوفال يكشف عن متابعة الـ يونيسكو لعمله الخاص بإنعاش القصبة بوتفليقة ليس راغبا في الكرسي لكنه لن يترك الجزائر في منتصف الطريق الحكومة تطمئن بخصوص انتخاب الأسلاك النظامية خارج الثكنات الحكومة تتجه نحو مراجعة تسعيرة الغاز والكهرباء السنة الجارية لجنة مكافحة الإرهاب بتونس تحذر من تسلل إرهابيين إلى الجزائر بن غبريت تأمر بإحياء اليوم الوطني للشهيد عبر المؤسسات التربوية الأمن الغذائي مرهون بضمان الاكتفاء الذاتي في المنتجات الفلاحية بوتفليقة لن يسمح بتحوّل الجزائر إلى ليبرالية ما دام في الحكم "الأداء الأمثل للمهام النبيلة الموكلة هو تثبيت لأمن الجزائر وترسيخ لاستقرارها" شلل في المؤسسات التربوية يومي 26 و27 فيفري بدوي يدعو إطارات الشرطة للالتفاف حول القيادة الجديدة حنون تؤكد أن المشاركة في الرئاسيات بيد اللجنة المركزية المعارضة تجتمع الأربعاء للالتفاف حول مرشحها التوافقي الحكومة تخصص 20 ألف مليار للبرامج التنموية البلدية تكلفة حج 2019 تنتظر تأشيـر الرئيس بوتفليقة زيتوني يكشف عن مراجعة قانون المجاهد والشهيد قريبا "لا مقاضاة لأصحاب المشاريع الفاشلة" يوسفي يدعو إلى إتاحة فرص الشراكة في قطاع الصناعة للنساء الحكومة تحارب فوضى التجارة الإلكترونية تخفيضات جديدة لـ "أوبك" تُنعش أسعار النفط لأول مرة في 2019 شخصان من البليدة يستوليان على أموال الغير في صفقات بيع وهمية سوناطراك تؤكد عدم تأثر المركب الصناعي الغازي بحاسي مسعود دوريات يومية لمصالح الأمن بالإقامات الجامعية وأوامر بالتنسيق مع مدرائها مداخيل الجزائر تهوي إلى 30 مليار دولار خلال 2019 الحكومة تلعب ورقة السوق الإفريقية لتقوية الاقتصاد الوطني حرب اكتتاب الاستمارات تندلع في بيوت المترشحين للرئاسيات لوموند تحشر أنفها في ترشّح بوتفليقة بسبب توتر العلاقات الجزائرية - الفرنسية إطلاق مصنع نيسان رسميا بقدرة تركيب 63.5 ألف سيارة سنويا توزيع 30 ألف وحدة سكنية قبل الانتخابات الرئاسية إجراء قرعة ألفي جواز حج إضافي يوم السبت بمقرات الولايات بدوي يؤكد التكفل بانشغالات المواطنينالمروّجة عبر مواقع التواصل قايد صالح يؤكد أن الشعب يعرف من سيختار لقيادة الجزائر كناس يتساءل حول الملايير التي تُصرف على الأمن بالجامعات ربط المؤسسات التربوية والصحية بالأنترنت عبر القمر الصناعي الجزائري وزارة التربية تحصي العمال المتعاقدين تحضيرا لفتح القوائم الاحتياطية إحصاء 637 حالة جديدة بالسيدا في 2018 الحماية المدنية تتدعم قريبا بـ 15 طائرة هيليكوبتر لإطفاء الحرائق منظمات وطنية تصطف وراء بوتفليقة في رئاسيات أفريل

بكل صراحة

طلقني ويريدني أن أعود أليه سرا


  05 ديسمبر 2015 - 14:12   قرئ 784 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
طلقني ويريدني أن أعود أليه سرا

أنا فتاةٌ سوريةٌ انتقلتُ للعيش في الجزائر نظرًا للظروف الصعبة التي تمر بها سوريا، ساعدَنا شخصٌ ووقف معنا وأصبح مثل أخينا يساعدنا في كل ما نريد. ثم تقدَّم لخطبتي من والدتي وعلمتُ منه أنه متزوِّج من زوجة أخرى، لكنه طلب منّا ألا تعرف زوجته الأولى خبر الزواج الثاني، حتى لا تحصلَ مشكلات مع زوجته الأولى. تم عقد الزواج وطلب مني بصورةٍ سريةٍ تأخير الإنجاب فوافقتُ لأني كنتُ أحبه ولحاجتي للارتباط به. فوجئتُ بعد الزواج بأنه لا يبيت عندي، ولا يعدل بيني وبين زوجته الأولى، حتى في الأمور المادية، وبالرغم مِن ذلك كنتُ راضيةً؛ لأنه كان يعاملني معاملة حسنةً. علِمَتْ زوجتُه بزواجِه مني، فقلبت الدنيا رأسًا على عقب، وحصلتْ مشكلات كثيرةٌ جدّا، حتى إنهم حرموه مِن دخول المنزل ورؤية أولاده وآذوه في عمله وبقيتُ أنا معه أواسيه وأصبره وأساعده في إيجاد حلول للمشكلة. كان طلبهم الوحيد أن يُطَلِّقني وأن يتعهَّد بعدم الزواج مرة أخرى، فوافق على طلبهم. وطلَّقني طلقةً واحدةً وجعلني أسافر إلى أهلي، مع أن الوضع صعب جدّا! وافقتُ على ذلك، على أمل أن يُعيدني مرة أخرى إليه بعد حل مشكلاته.

هو ضحّى بي حفاظًا على بيته الأول، فهل من حقه أن يُطَلِّقني؟ وهل أستحق هذا منه بالرغم مِن أنه لم يرَ مني إلا كل ما يسُرّه؟ مع أنه أخبرني أنه لم يكن مرتاحًا وسعيدًا إلا بعد أن تزوَّجني.

وللأسف لم أستطعْ إخبار أهلي بأنني مطلقة؛ حتى لا أزيد مآسيهم ومصائبهم، ولا أدري ماذا أفعل؟

مازلتُ أحبه، فقد كان شهمًا معي، وأعطاني كل حقوقي، وأحسن معاملتي، ولم أرغبْ في الطلاق، والآن يتصل بي ويريدني أن أعود إليه؛ ويخبرني بأنه مازال يحبني، ولا يستطيع الاستغناء عني، ويريدني أن أعودَ له بنفس الظروف السابقة، بدون علم زوجته.

أخبروني ماذا أفعل؟ هل أعود له في ظل الظروف الأولى على أن يكون الزواج في السر؟

 الرد

 

 أيتها الأخت الكريمة، لا تعودي لهذا الرجل المحترم، حتى وإن كان يحبك حقًّا، وكان صادقًا غير مخادع، وحتى، وحتى؛ وذلك لسببٍ جوهري وهو ضَعْفُ الرجل عن حمايتك، وخنوعه وخضوعه الشديدين أمام زوجته وأهلها؛ حتى إنه في أول منعطفٍ تركك إرضاءً لها، وكان يمكنه - إن كان حريصًا عليك - أن يفعلَ ما يفعله الكثير من الرجال الذين يتزوجون بعيدًا عن أعين الزوجة الأولى، فلما علمتْ زوجاتهم لم يُسارعوا بالطلاق وتحملوا تبعات فعلتِهم بقوةٍ ومسؤوليةٍ. أما مَن يهرب مِن المسؤولية فمَن يضمن لك - أيتها الأخت الكريمة - أنه لا يتركك ثانيةً إن جدّ الجد، وعلمتْ زوجته، وأخشى - أيضًا - أن يكونَ سبب اتصاله بك هو الشوق إليك والحاجة الغريزية التي سببها تعوُّده عليك ثم فقده لك، فأخشى إن رجعت إليه واعتدل مزاجه - بعد قضاء وطره وإشباع غرائزه - أن يُضَحِّي بك ثانيةً. والحاصل - أيتها الكريمة - أن الزواج ميثاقٌ غليظٌ، والبيت المسلم أحاطه اللهُ بسياجٍ قويٍّ مِن الحماية، ونظَّم مؤسسة الأسرة، وضبَط الأمور فيها، ووزَّع الاختصاصات، وحدد الواجبات، كل هذا مِن أجل المحافظة عليها مِن زعازع الأهواء والخلافات، واتقاء عناصر التهديم فيها، وجعل المودة والرحمة، أو الواجب والتجمل أكبر الأسباب التي تؤدِّي إلى تماسك الأسرة وقوتها واستمرارها، فإذا كانت الأسرة ستُبنى على مجرد التعلق القلبي فقط - دون ما ذكرناه مِن تحمُّل المشاق واتخاذ الوسائل للحفاظ عليها - فإنه لا يحكم لها بالبقاء. فاسألي الرجل، واعرفي منه ما هو التصرُّف إن علمتْ زوجته ثانيةً؟ هل سيهزم مرةً أخرى؟ أو ماذا؟ وكيف تبنين حياتك معه على الاحتمال؟ ولكن إن أخبر زوجته بأنه سيتزوَّجك، وشعرتِ منه الصِّدق في ذلك، فلا بأس - حينئذٍ - في الارتباط به.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha