شريط الاخبار
استنفار للسلطات المحلية والأمنية لتأمين الانتخابات ومواجهة احتجاجات محتملة الجزائر يقظة على الحدود لمنع تسفير الدواعش لأراضيها تكتّل بين الجوية الجزائرية وطاسيلي في وجه المنافسة الأجنبية مخابر روش السويسرية تحوز على المرتبة الأولى بن مسعود يلزم المؤسسات العمومية السياحية بتسديد ديونها العالقة وهاب أيت منقلات يفند إدارته للحملة الانتخابية لبوتفليقة بتيزي وزو بوتفليقة يشيد بدور الجيش في استقرار الجزائر بالأرقام ... هذه فضائل الاستمرارية أغلب مطالب العمال تمت تلبيتها والمؤجلة منها تتعدى صلاحيات الوزارة ثلاثة أسباب تنعش النفط في السوق الدولية استلام مطاري الجزائر ووهران هذه السنة وفتح نقل البضائع أمام الخواص الجيش الجزائري الثاني عربيا بـ520 ألف جندي وترسانة حربية ثقيلة منتدى الأعمال الإفريقي فرصة المتعاملين لاستقطاب الاستثمارات الخزينة وفّرت 3 ملايير دولار بفضل الرقمنة والتحكم في الاستيراد حجار يأمر بتسجيل بيانات الغرباء لحظة دخولهم للإقامات الجامعية تغييرات مرتقبة بمديريات الخدمات الجامعية بأربع ولايات إيداع قاتل الطالب أصيل سجن الحراش جلاب يتباحث فرص الشراكة وتطوير المبادلات التجارية مع الإمارات الشروع في تهيئة 100 منطقة توسّع سياحي في 2019 الشباب يبحث عن طرد النحس والاقتراب من المربع الذهبي الجزائر تعيش مرحلة انتقال أجيال وبوتفليقة هو المناسب لتسييرها ربراب سيضع حجر الأساس لبناء مركز "جي اس كا" توقيف 3 أشخاص بحوزتهم 103 مليون مزورة بواقنون بتيزي وزو الوزارة الأولى تنشر نص بيان السياسة العامة للحكومة تواصل غلق ط و رقم 26 ببجاية انتشال جثة الغواص المفقود في عرض البحر بوهران حوالات بريدية لتعويض قفة المواد الغذائية للمعوزين في رمضان 2019 أكثر من ألف مليار قيمة مشاريع قطاع الصناعة في 2018 خلاطون يشحنون الجزائريين على الفوضى عبر فايسبوك تأجيل حركة المدراء في سلك الشـؤون الدينية لما بعد رئاسيات أفريل حادثة مقتل أصيل˜ تعجّل لقاء حجار بمديري الخدمات الجامعية قيادات الأمن تأمر أعوانها باستخدام تسيير الحشود لمواجهة المسيرات والاحتجاجات إنزال وزاري غير مسبوق بولاية تيزي وزو الوكالة الوطنية للطيران المدني ستتمتع بطابع خاص يضمن مرونة في توظيف الكفاءات انطلاق دروس الدعم المجانية لفائدة تلاميذ البكالوريا بداية من الغد الداخلية والقضاء يفرضان على حجار الشركاء الشرعيين مباشرة تدريب حجاج موسم 2019 بالولايات مثول المشتبه به بقتل أصيل أمام محكمة بئر مراد رايس اليوم خبراء ماليون يستبعدون مراجعة سلم الأجور في الوقت الراهن قايد صالح يشارك في افتتاح المعرض الدولي للدفاع بأبو ظبي 

بكل صراحة

صدمة زواج زوجي الثاني هزت كياني


  06 ديسمبر 2015 - 14:58   قرئ 1722 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
صدمة زواج زوجي الثاني هزت كياني

أنا سيِّدة متزوِّجة، ولديَّ أولاد، سافَر زوجي منذ عدة سنوات للعمل، ثم علمتُ أنه تزوَّج، وعندما أخبرتُه أنْكَر، وحلف لي أنه لم يفعل! بدأتْ تصلني رسائل على البريد الإلكتروني مِن فتاة تخبرني فيها أنها زوجة زوجي، وأنَّ زوجي تزوَّجها منذ مدة، فأخبرتُ زوجي، لكنه أنكَر أيضًا، وحلف لي أنها مَكيدة له مِن زُملائه في العمل!  أرسلتْ لي مرة أخرى صورةً مِن عقد الزواج، وتأكدتُ بالفعل أنهما متزوِّجان، فصُدِمتُ صَدمة عُمري، وصارحتُه بما حدَث فاعترف بأنه تزوَّجها، ولكن الزواج كان على ورقٍ فقط، لأنَّ ظُروفها صعبة في الغربة!

 أنا مُدمَّرة نفسيًّا وأُفكِّر في الانفِصال عنه، فيَكفيني كَذِبُه عليَّ.

 ماذا أفعل بهذه الصَّدمة الرهيبة مِن زوجي - سامَحه الله - وأنا طوال كل هذه السنوات أصون بيتَه وكرامته وأولادنا.

 أشعُر بإهانةٍ كبيرةٍ، وجُرح كبيرٍ، أرجو أن تُفيدوني فيما أنا فيه.

 الجواب 

بحثتُ في حديثكِ عن الخيانة، فلمْ أجدْ إلَّا أن الرجل تزوَّج، ثم أنكَر زواجَه، فهل هذا مفهومُ الخيانة عندكِ؟ وهل صِرنا حقًّا لا نُفرِّق بين تعدُّد الزواج، والخيانة الزوجيَّة؟!  على كلِّ حال، دعينا نُناقِش أهمَّ عبارة وردتْ في رسالتكِ، وهي ما اختتمتِ به حديثكِ: «طوال كل هذه السنوات أصون بيتَه وكرامتَه وأولادنا».  وهنا فخٌّ كبيرٌ قد تقع فيه المرأةُ الصالحة ظنًّا منها أن غاية ما يُريده الزوجُ وأقصى ما يتمنَّاه، أن يجدَ مَن تحفظ بيته في غِيابِه، وترعَى أبناءَه وتَصون ماله، وتنسى أن الزوج يَحتاج إلى امرأةٍ لا تُفارقه هذه السنَوات!  الرجلُ يَختلفُ عن المرأة اختلافًا جوهريًّا، فقد تتحمَّل المرأةُ غيابَ زوجِها وتَصبِر على فراقِه في سبيل تحقيق أهدافٍ أخرى أو في سبيل تحقُّق المصلحة العامة لسائر أفراد الأسرة، في حين لا يَقدِر الرجلُ - في غالب الأحوال - على بُعدِ زوجته وتحمل فراقِها مهما اشتدت ظروف الحياة، وزادت قساوتها، وبكلِّ أسف يَبقى الزَّوجُ عاجزًا حتى عن البَوْح، إذ لا حلَّ لدَيه لما يُعاني ولا مخرَج أمامه، ولا إجابة لسؤال يطرح نفسه: وماذا ستفعل في دراسة الأبناء؟ وكيف يتحمَّل البيت نفقات السفر إذا ما رغبتَ في مُرافقتهم؟ وماذا ستفعل وأنت لا تتمكَّن مِن استقدامِهم؟... إلى غيرها مِن الأسئلة التي تقف حائلًا دون إفصاحه عنْ رغبته، أو التحدُّث بآلامِه.  وقد أخطأتِ بقَبول البُعدِ عن زوجكِ طوال هذه السنوات، وقد أخطأ هو بالرِّضا بهذا الوَضع، ولستُ أدري هل اضطُرِرتما لذلك؟ أو إنه كان يرغب في صُحبتكِ، فحال دون تحقيق رغبته بعض المصالح؟!  بصرف النظر عن نوع الارتِباطات، ففي جميع الحالات لا يجب أن ترضَى المرأةُ بغياب زوجها، وفي كلِّ الظروف يجب ألا تقبلَ مثل هذا الوضع، فمَصلحةُ البيت لا بدَّ أن تتوازَنَ مع مصلحة الزوجَين، وعلى المرأةِ أن تُفَكِّر أولًا في احتياجات زوجِها، قبل التفكير في أيِّ شيءٍ آخَر!  لعلَّ هذا الحديث لم يعدْ له أهميةٌ بالنسبة لكِ الآن، وقد تحقَّق ما تخشاه الكثيرُ من الزوجات، ولكن لا بدَّ أن نَنظُر فيما مضى، لنتعلم ونتدبر أخطاءنا، فتمنحنا الخِبرة لما هو آتٍ، وقد تقرأ هذا الكلام إحدى النساء ممن يقسن احتياجات أزواجهن ومُتطلباتهم على احتياجاتهن الخاصة، ولا يرَين إلا مِن وجهة نظرهن فقط، وللأسف هذا ما نراه كثيرا في عالَم الحياة الزوجية!

 اعلمي قبل أي خطوة تفكرين في تنفيذها أن هذا الزواج لم يحدث لعيب فيك، ولا يعد إهانة، ولكنه ابتلاء للمرأة وامتحان والمرءُ إنما يُبتلى على قدر دينِه، فتسلحي بالصبر واعتصمي بالإيمان.

 

 عزيزتي، لو لم يكنْ لكِ في قلبِه مكانة عالية ودرجة سامية لما أخفى عنكِ هذا الزواج، ولو لم يَكن باقيًا على عشرتكِ، طالبًا مودتكِ، لَما اضطرَّ للكَذب عليكِ، ولكن - كما يبدو - مكانتك أعلى من مكانتها، وحبه لك أكبر، فلا تضيعي هذه المحبة، ولا تنقصي من قدرك بتصرف غير سليمٍ. 

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha