شريط الاخبار
مسيرات واحتجاجات بالعاصمة وعدد من الولايات للمطالبة بالتغيير السياسي القضاء على الإرهابي «يحيى أبو الهمام» في مالي الأئمة يدعون إلى المحافظة على السلم والاستقرار ويحذّرون من الانزلاق رئيس لجنة كشف المنشطات يؤكد تناوله لـ "الكوكايين" برلماني سابق سرّب معلومات تتعلق بالدولة لصالح جهات أجنبية مسابقة ثانية لترقية أزيد من 09 آلاف أستاذ إلى رتبتي رئيسي ومكون "ورود التراث الأدبي الجزائري في الكتب المدرسة ليس مجرد كلام" "سنابست" تلتحق بـ "أنباف" وتتمسك بإضراب 26 و27 فيفري عودة الحراسة الأمنية للتمثيليات الدبلوماسية الفرنسية بالجزائر مصفاة سيدي رزين ستُحول الجزائر إلى مصدر للوقود ومشتقاته النفطية ربراب يبحث عن استثمارات جديدة في منطقة القبائل شاب يهشم رأس والدته بساطور ويرمي جدته من الطابق الرابع بباب الوادي حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري

اعتراف الأسبوع

هل سأجد حلا  لمشكلة زوجي وحيد أمه


  04 جانفي 2016 - 15:05   قرئ 1148 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
هل سأجد حلا  لمشكلة  زوجي وحيد أمه

 

زوجي وحيد لأمِّه، وهذ أثَّر كثيرًا عليَّ وعلى حياتي؛ فبسبب ذلك محا كلَّ حقوقي وخصوصياتي، والمشكلةُ أنَّ أمَّه سليطة اللسان جدًّا، وتنشر مشكلاتنا بين الناس. إذا تأخَّر زوجي خارج البيت أجدها تُعامله كزوجٍ، وفي البيت تُعامله كابنٍ، وتفرض سيطرتها عليه وعليَّ! فلا تتركنا نذهب إلى أيِّ مكان إلا وهي معنا؛ تذهب معي للمطعم، والمستشفى، والسوق، حتى إلى بيت أهلي يُوَصِّلني زوجي بالسيارة وهي معه.

المشكلةُ أني أغضب وأتحرَّج كونها تُصَمِّم على الذهاب معي إلى أماكن مثل المستشفى، فأنا أتحرَّج جدًّا أن تأتيَ معي، كذلك أحيانًا تفتعل مشكلات وتتهمني بأني السبب، وتبدأ في سبي! وصل الحال إلى أنَّ الطعام والشراب يُوضَع وقت حاجتها هي، بل كلُّ ما يُقَدَّم لها مِن يدي فهو قبيحٌ. أما زوجي فيتهمني بالغرور، وأني لا أريد أن أعيشَ في مستواه؛ وللعلم فمُستواه الماديُّ والعلمي أقل مني كثيرًا، ودومًا يُشير إلى هذه النقطة، ويُلَمِّح لها في كلِّ كلامِه، رغم أنني لا أتطرق لهذه النقطة مِن قريب ولا مِن بعيدٍ. أنا مُوَظَّفَةٌ، وكثيرًا ما يحرمني مِن مَصْروف البيت، ومساعدةً مني أقوم بالإنفاق، وأحيانًا أُنْفِق مِن مالي لأهدي أقاربه وأمه، ولا أضغط عليه، ولا أخبره بمِثْل هذا، ولا أُقَصِّر معه في شيء يطلُبُه مني. وصَل به الحال إلى أنه ضيَّق عليَّ وعلى زياراتي لأهلي وزيارتهم لي، ويقول: لا تتركي أمي في البيت وحدها، بالرغم مِن أنها تخرج يوميًّا وتتركني في البيت. قدَّر الله أنْ أحصل على بَعثة دراسية في الخارج، وفرح فرحًا شديدًا؛ لأنه يريد أن يكملَ دراسته معي في الخارج، لكن لا بد مِن أخْذِ أمِّه معه، وبالفعل تَمَّ السفرُ، وأنفقتُ مبالغ كبيرة جدًّا، وبالرغم مِن ذلك فعند أول خلاف بيننا سبَّتني وشتمتني وضربتني، وزوجي يعلم أنها هي المخطئة، لكنه لم يتكلَّمْ أمامها بكلمةٍ. لم يستقر الحالُ بيننا كثيرًا، وسافَرَتْ إلى بلدِها، وبسبب ذلك حصلتْ مشكلات بيني وبين زوجي، وهو يعلم أني لم أخطئ في حقها، وعُدْنا لنرضيها لكنها زادتْ في العناد، وعطلتْ سفَرنا. أخبرتُه بأني أريد أن أحصلَ على الدكتوراه بيُسْرٍ وسُهولة، وأريدُه أن يكمل دراسته، ووجودُ أمِّه في حياتنا يُعَطِّلنا، وطالَبْتُه بألا يخبرها أو يطلب منها السفر معنا. استشاط غضبا، وأخَذ يُرَدِّد عبارات مِن مثل: لا تتدخَّلي في حياتي، أنا رجلٌ وأعرف كيف أتصرف، لا تُملي عليَّ ما أفعل. وحصلتْ مشكلات بيننا كبيرة جدًّا، صممتُ فيها على رأيي، وهدَّدني هو بالزواج عليَّ وبالطلاق أحيانًا، وأخبرني بأنه يريد زوجةً تُطيعه بدون تفكيرٍ ولا نقاشٍ! طلبتُ الطلاقَ، فرفض، وأخبرني أني لو صممتُ على الطلاق فسيمنع الأولاد مِن السفر. طلبتُ منه أن نعيشَ في سلام، وأن أعيشَ وحدي بعيدًا عن أمِّه، وهذا مِن حقي والا  فإنني سأتطلق لا محالة.
نادية من الحراش
الرد:
 أختي نادية، أشكرك  لأنك وضعت كامل ثقتك في صفحتنا  زوجك هو الابن الوحيد لوالديه، والوحيدُ مُدَلَّلٌ غالبًا، يتربَّى على الأخْذِ، وعدم تحمُّل المسؤولية، اعتاد على ألَّا يُرَدَّ له طلبٌ، يعتقد أن كلَّ شيء مِن حقِّه، وقد كبر وتزوج وما زال يحمل هذا الاعتقاد. فهو يجهل الفرق بين حق الأم وحق الزوجة، ولكلتيهما حقوقٌ يجب القيام بها، ومِن واجب الزوج شرعًا الإنفاقُ على زوجته، وهو مِن كمال الرجولة، وليس مِن واجب الزوجة شرعًا الإنفاقُ على زوجِها، إلَّا أن تفعلَ راغبةً في ذلك غير مجبَرَةٍ. وليس مِن واجب الزوجة خدمةُ أم الزوج، إلَّا إن فعلتْ مِن تِلْقاء نفسها، رغبةً في الأجر والثواب الجزيل. تستطيع الزوجةُ الحكيمةُ جَذْبَ زوجِها إليها بأخلاقها، وعدم استفزازه بالكلام، والتعالي عليه بالعلم والمعرفة، ولو كانت تملك ما تملك مِن العلوم والمعارف. لقد قَبِلَ زوجُك مشاركتك الطموح، وقَبِل السفر معك لتكملي تعليمك، ويكمل تعليمه، لكنه في المقابل لم يستطع التخلي عن والدته، وهي في المقابل لم تستطع الابتعاد عن ابنها الوحيد، لتتركه يُسافر دون أن تُرافِقَه، قد تكون مخطئة، وأنا لا علم لي بالظروف التي دعتْها للسفر معكم؛ لكن في الحياة أولويات - أختي الكريمة - فالأولى أن أجلسَ في بيتي، وأحافظ على أولادي وزوجي مِن أن أسافر لأدرس، فأعود بشهادة علمية خسرتُ معها زوجي وبيتي ومستقبلي الأسري، أعود مُطلقة، ومِن ثَمَّ أُعاني مِن ويلات الطلاق وعذاباته. 
ادرسي خياراتك في الحياة - أختي الكريمة - ورتبي أولوياتك، فهناك أمور تقبل التأجيل، لكنها تبقى ضمن سجلاتنا المستقبلية، وتحتاج منَّا إلى صبرٍ حتى يأذنَ الله ويحين موعد تنفيذِها.
ولا بأس لو جعلتِ أحدًا مِن أهلك أو أهله وسيطًا بينكما ممن يثق بهم زوجُك، شخصًا ذا حكمة، يتحدث إلى زوجك، ويشرح له حقوق الزوجة على زوجها، فيبدو أنه جاهلٌ بالحقُوق الزوجية، أو متجاهل لها؛ لهذا يجب تذكيره ليعودَ إلى رُشْدِه.
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha