شريط الاخبار
كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية

بكل صراحة

زوجي يضربني ليشفي غليل عائلته


  06 جانفي 2016 - 14:02   قرئ 1658 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
زوجي يضربني ليشفي غليل عائلته

انا امرأة أعمل طبيبة، حاصلة على شهادة الدكتوراه، والحمد لله أعمل بجدٍّ وإخلاص، وبما يرضي الله. استطعتُ أن أساعدَ عائلتي وأساعد الناس باعتبارها مهنة إنسانية، وكنتُ أتمتَّع بعائلةٍ يجمعها الحب والاحترام.

لم يقسم الله لي الزواج إلا بعد الأربعين، وكان زوجي ملتزمًا دينيًّا، ويخاف الله، وفي نفس مستواي التعليمي، وحالته المادية ممتازة، لكنه كان يَسْكُن بعيدا عن سكن أهلي، وكان متزوجًا من ابنة خالته منذ 18 سنة، ولم يُرزق منها بأطفال ولأنها كانتْ تُريد الإنجاب انفصلتْ عنه بعد زواجنا، وتزوجتْ مِن رجلٍ آخر.

تكمُن المشكلة في أن زوجي وعدني ببيت مستقل، لكن كونه مَسؤولاً عن عائلته قررتُ أن أعيشَ مع أهلِه، علمًا بأنَّ الله رزقني بطفلةٍ بعد الزواج مباشرةً رغم كِبَر سني، وبهذا فأنا أسعَد إنسانة؛ لأن الله أعطاني الكثير، لكن المشكلة في تدخُّل والدته في جميع الأمور المنزلية؛ المطبخ، أو شراء أي سلعة تخصني مِن أجهزة كهربائية أو غيرها، وإذا قلتُ رأيي تخلق مشكلةً، فيضطر زوجي لضرْبي وإهانتي أمام أهلِه لإرضائِهم.

زوجي يحبني، وطيب القلب، ووالدته أيضًا طيبة، لكنها دائمًا تُسمعني كلمات جارحة، وطبعُها صعبٌ جدًّا، وتتأثَّر بكلام ابنتها المتزوجة، وأخواته الفتيات يَرَوْنَني غير مناسبة لأخيهم؛ كوني متوسطة الجمال، ولأني في مستوى علمي أعلى منهنَّ. أثرتْ عليَّ هذه المشكلات فبدأت أرى كوابيس بشعة، وأصرخ فزعًا منها، حتى أبدوَ مُتوترةً جدًّا

وفقدتُ صوابي فما العمل؟

ن.ن من قسنطينة

الرد

سيدتي:

لا شكَّ أن الزوج الصالح الخلوق نعمةٌ، وشُكرُ هذه النعمة بالطاعة والخضوع والقيام بحفظ المال والبيت والولد، وأحْسَبك إنسانة واعية ذكية قائمة بما أمر الله.

سؤالك يحتوي عدة محاور، سأفصلها كي أرشدك لسُبُل التعامل معها واحدة واحدة:

• يسكن معك أهل زوجك.

• والدة الزوج تتدخَّل في كلِّ شيءٍ؛ من طبخ، وشراء... إلخ.

• حالة الزوج المادية ممتازة.

• يضربك إرضاء لوالدته.

• أخوات زوجك ينتقِدْنَك، ويؤثرن على زوجك بكلامهنَّ.

• ترين كوابيس في منامك.

أختي، ما يَحْصُل لك هو الطبيعي في البيوت العربية، للأسف!

وأرى أنَّ مكانتك العلمية وحب زوجك لك أثار غيرة أخواته، ونصيحتي لك أن تعامليهن كأخواتك الصغيرات بمسامحتهنَّ، والإحسان والإهداء لهنَّ، وبرفع همتهنَّ ليَصِلْنَ لمستوى علمي عالٍ؛ بمعنى: تَحَبَّبِي لهنَّ كثيرًا، دون أن تذلي نفسك وتزيلي حاجز الاحترام.

ما دام أن حالةَ الزوج المادية ممتازة، فالأفضل أن تسكني في بيتٍ مُستقلٍّ عن والديه، على أن يكون قريبًا منهما؛ بحيث يَتَسَنَّى له ولهم الزيارة والمرور في كل وقت وحين، فهذا سيُمَتِّعك باستقلال وحريةٍ، وسيتيح لوالدة الزوج أن تعيشَ ملكةً في بيتها تتصرف فيه بحريتها، مما يُقَلِّل ويبعد أغلب المشاكل.

حافظي على مستوى عالٍ مِن ثِقَتِك بنفسك، وبثي علو الهمة في أسرة زوجك بِطَرْح نقاشات علمية وأساليب تفكير وحلول للمشاكل عملية دون تعالٍ أو كبرٍ.

استشيري والدةَ زوجك في أمور الطبخ والبيت، ولو كنتِ تعلمين أكثر منها، كي تشعريها بأهميتها، وأن دورها في الحياة لم ينتهِ.

اعملي حفلات ولقاءات لأقاربها ومعارفها؛ بمعنى: اهتمِّي بما تهتم، وحاولي أن تحبي ما تحب لتكسبي رضاها، ومِن ثَم رضا الزوج والجنة، وكي تسعدي ويسعد أطفالك.

 حافِظي على قنوات الحوار مع زوجك، بعيدًا عن أعيُن وأسماع الجميع، كي تكونا متفقين في كل شيءٍ، ومدركين لما ينبغي، مدركين أن أهله هم أهلك، وأن أهلك هم أهله، وأنكما أسرة واحدة تسعى للأفضل دومًا.

ومع هذا يُؤسفني تصرُّف الرجل المتعلِّم الواعي المتدين الذي يضرب زوجته؛ فقد قال صلى الله عليه وسلم: ((ليسوا بخياركم))، ولْيَكُنْ نبراسه محمدًا صلى الله عليه وسلم في وصيته بالنساء خيرًا.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha