شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

بكل صراحة

أريد تطليق زوجتي لإرضاء أهلي


  09 جانفي 2016 - 15:16   قرئ 1794 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
أريد تطليق زوجتي لإرضاء أهلي

 

أنا شابٌّ في منتصف الثلاثينيات، طيبُ القلب، لكني عصبي، تزوجتُ منذ 3 سنوات عن حبٍّ، وزوجتي شخصيتُها قويةٌ، وكثيرًا ما تعاندني، ولديَّ طفلٌ عمره عامان!

أسكُن في شقةٍ في بيت أبي، في الدور العلوي، وأعمل مع أبي، والحمدُ لله راتبي يكفيني مأكلًا وملبسًا وعلاجًا.
 المشكلة أن أمي تتدخل في حياتنا الزوجية بشكل كبيرٍ، وأبي يقف في صفِّها دائمًا، وكلاهما لا يحب زوجتي، ومِن ثَمَّ زوجتي ا تحبهما!
حصلتْ بينهم مواقفُ أدتْ إلى شتم أبي وأمي لزوجتي، لكن زوجتي لم تردَّ عليهما، وشكتْ لي، وكنتُ أحاول ترضيتها ومصالحتها وتعويضها.
كثُرَت المشكلات حتى تحوَّل البيتُ إلى جحيمٍ، إلى أن طلبتْ مني زوجتي الانتقال إلى مسكنٍ آخر، والمشكلةُ أن أبي وأمي في سن الشيخوخة، وترْكُهما وحدهما صعبٌ، وكانتْ الصعوبة كذلك في زيادة الأعباء المادية؛ مِن إيجارٍ وكهرباءٍ وماءٍ وغيرِه، وأبي عنيدٌ ولن يعطيني مالًا يكفي أسرتي إذا خرجتُ من البيت.
إذًا كان مِن مصلحتي أن أظلَّ في البيت وألا أنتقل منه.
حاولتُ أن أقنعَ زوجتي برأيي، لكنها رفضتْ، وتركت البيتَ وذهبتْ لأهلِها، حاولتُ إرجاعها، لكنها رفضتْ وصمَّمَتْ .على رأيها
حياتي أصبحتْ لا تُطاق، سواء مِن جانب أمي وأبي، أو مِن جانب زوجتي، وما جعلني أتحمَّل المسؤولية هو ابني فقط!
أخبروني ماذا أفعل؟ وهل أطلقها أو لا؟
منير من القصبة
الرد:
أهلًا بك أخي الفاضل ، ونشكرك على تواصلك معنا وثقتك بنا، ونسأل الله أن يُعينَك على حالك، ويصلحَ لك زوجك، ويرزقك بر والديك.
 
أخي الكريم، لكلٍّ منا حقوقٌ، وعليه واجباتٌ، فمِن حق زوجتك أن يكونَ لها مسكنٌ مستقلٌّ عن أهلك، وأرى أنك وفرتَ هذا لها - والحمد لله، وليس لها أن تطلبَ سكنًا آخرَ، إلا إذا كان هناك ضررٌ كبيرٌ، وأذًى ناتجٌ عن ذلك، خصوصًا وأن ظروفك المادية لن تسمح لك بذلك، ولكن في المقابل عليك أن تُحاولَ ألا تكون هناك احتكاكات؛ حتى لا تتأثرَ العلاقةُ بينهما سلبًا، وعليك أن تُطيِّب خاطرها دومًا.
 أَمَا وقد حدث ما حدث مِن ذهابها إلى بيت أهلها، والمنازَعات التي حدثتْ، فأرى أن تُكَلِّمَها وتحددَ موعدًا لاصطحابها هي وابنكما بدون الدخول للمنزل، أو الاحتكاك مع أهلها نهائيًّا، انتظرها بالخارج، ثم اذهبا في نزهةٍ بالخارج للحديث والعتاب الجميل، قبل الرجوع للبيت، واتَّفِقا على فتْحِ صفحةٍ جديدة ممتلئة بالحب والود والتفاهم.
 احرصْ - أخي العزيز - كلَّ الحرص على الحفاظ على البيت، ولا تُفَكِّر أبدًا في هدْمِه، وإذا اتضح فعلًا أن أمك أخطأتْ معها، وتُسيء معاملتها فعلًا، فانصحْها برفقٍ وأدبٍ، وابذل الجهد في الإصلاح بينهما، وإن فشلتَ فعلى الأقل قلِّل الاحتكاك بينهما بقدْر المستطاع، واحرصْ على بر والديك وصلتهما.
 ولا تنسَ دائمًا وأبدًا الدعاء بأن يُصْلِحَ الله بينهما، وأن تهدأ الأمور، وتصفو النفوس