شريط الاخبار
الحكومة تدشن حملة الرئاسيات من العاصمة مصنع لإنتاج أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم والسكري محليا فولكسفاغن˜ تستثمر 700 مليون أورو لإنتاج سيارات كهربائية بأمريكا ملفات مهمة على طاولة وزير التجارة قريبا الجزائر أمام كارثة نفوق 10 بالمائة من ماشيتها خلال أيام فقط منتدى رؤساء المؤسسات يشيد بالعلاقات الجزائرية الأمريكية الشرطة الإسبانية تطيح بشبكة إرهابية في برشلونة تضم 5 جزائريين المعلومات المقدمة مغلوطة والمضافات الغذائية ليست مسرطنة لهبيري يتفقد المصالح المركزية للعتاد والإمداد للأمن الوطني اعتماد 4 آلاف صيدلية بالمناطق النائية والأحياء الجديدة توزيع 05 آلاف مسكن على مكتتبي عدل1˜ بسيدي عبد الله وبوينان مجلس المحاسبة يحذر من استنزاف ديون المؤسسات العمومية للخزينة العمومية إحصاء 100 ألف حالة تسوس أسنان لدى التلاميذ في العاصمة الطلبة الاحتياطيون في مسابقة الدكتوراه يطالبون بزيادة عدد المقاعد المفتوحة وزارة الصحة تعلن وفاة شخص بسبب الإنفلونزا الموسمية الشروع في تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتصدي والوقاية من مخاطر الفيضانات تأجيل جلسة تنصيب أعضاء مجلـس الأمة الجدد غلام الله يرافع لكتابة اللغة الأمازيغية بالحرف العربي 3 سنوات حبسا لمستثمر جزائري هرّب مبالغ مالية لشراء عقارات بفرنسا فرنسا تحتضن يوم الجزائر لدراسة فرص الاستثمار في مجال السيارات نفوق 3 آلاف رأس من الماشية بسبب الحمى القلاعية ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع الصناعي العمومي بنسبة 3 بالمائة منظمة حماية المستهلك تتحفظ على وثيقة مديرية الصحة لولاية الجلفة متعاملو الفندقة يدعون إلى التكوين للرقي بالسياحة جمع مليون طن من النفايات المنزلية و200 طن من الخبز انطلاق عملية تأكيد التسجيلات لامتحانات الباك˜ و البيام˜ و السانكيام˜ الجزائر تخفض إنتاجها النفطي بـ 25 ألف برميل يوميا ولد قدور يؤكد التوظيف المباشر لمتربصي سوناطراك بورقلة إرهابيان يسلمان نفسيهما للسلطات العسكرية بتمنراست وبحوزتهما رشاشات ومخازن قرابة 90 ألف جزائري أدوا العمرة حتى جانفي الجاري السرعة.. التهور والإرهاق وراء مجازر الطرقات إنزال حكومي بالعاصمة للوقوف على مشاريع الرئيس جنرال متمرس وراء تسفير مقاتلي الجيش الحر˜ نحو منطقة الساحل الجزائر تعرض تقريرا عن السوريين الموقوفين بحدودها في قمة الجامعة العربية بتونس مــــــــلال يفســــــد احتفــــــالات ينايــــــر˜ فــــــي باريــــــس ويهيــــــن حــــــداد! الجمعية الجزائرية لمكافحة الفساد تدعو إلى استقلالية تامة للهيئة 9 آلاف ميغاواط من الكهرباء ستباع في البورصة الأزمة المالية تلقي بظلالها على فعاليات الطبعة العاشرة ميهوبي يؤكد أن الثقافة الأمازيغية حققت مكاسب يجب المحافظة عليها والي وهران يحل مشكل الانسداد بين منتخبي بلدية عين الترك

بكل صراحة

ضاعــت حياتـــي الزوجية بعد الولادة


  30 جانفي 2016 - 14:38   قرئ 1285 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
ضاعــت حياتـــي الزوجية بعد الولادة

 

سيدتي صفاء أنا سيدة متزوِّجة منذ عامين، ولديَّ ابنة صغيرة، مشكلتي تكمُن في عدم اهتمام زوجي بي، فمنذ ولادة ابنتنا لم تتم المعاشرة إلا مرات محدودة.

وإذا حاولتُ التحدُّث في المشكلة يَتَهَرَّب مني، فهو كَتومٌ، وأحيانًا يُبَرِّر ذلك بأنه مُصابٌ بسحر أو مرض عضوي، ولا يستطيع حل المشكلة، مع أني لم ألاحظ أن لديه مشكلة.
لا يدري أحدٌ مدى العذاب الذي أعيش فيه عندما أذهب للنوم وحدي، أنا في جهة وهو في جهة أخرى، فكرتُ في الطلاق مرارًا، لكنني لا أجْرُؤ على الحديث في ذلك؛ لأنه لا ينقصني شيء أمام الناس.
أنا على حافة الانهيار، ولا أقوى على فِعْل شيء، أبكي بصورةٍ مستمرة، وعندما يراني أبكي يقول: مللتُ منك، ويُهددني بإرسالي لأهلي، وإذا ناقشتُه يتهرَّب، أو يتهمني بأني مصابة بالوسواس.
أشك أنه يُفَكِّر في أخرى، ولا أستطيع إثبات ذلك، لكن لفت نظري هاتفه، فهو لا يرضى أن أحمله أو أراه، والغريب أنني فتَّشْتُه مرات ولم أجدْ فيه شيئًا.
حياتي مِن سيّء إلى أسوأ، ولا أعلم هل أحبه أو لا، فهو لم يتذكرني يومًا بهدية أو رسالة يعبر فيها عن حبِّه.
يحاول أن يتظاهر أن كل شيء على ما يرام، ويقارن بيننا وبين غيرنا، ويُخرج معايب الآخرين ويُظهر محاسننا، فإذا ما سمع شقيقه يتشاجَر مع زوجته يقول: الحمد لله، نحن في نعمة، وليس بيننا مشكلات!
أفكِّر في طلب الطلاق، لكنني لا أقوى حتى على التلميح بالأمر، خوفًا على ابنتي، ولا أستطيع أن أتكلَّم مع أحدٍ، أكاد أختنق مما أنا فيه.
الرد:
 نشكرُ لك أختي الكريمة ثقتَك الكبيرة التي وضعتيها في صفحتنا، ونتمنَّى أن نكونَ عندَ حُسن ظنِّك بنا، وأن نوفق  في توجيهك الى الطريق الصحيح.
لقد لمستُ من استشارتِك أنني أمام امرأةٍ واعيةٍ وحكيمةٍ، تَزِنُ الأمور بميزانها الصحيح، أعي تمامًا ما تشعرين به الآن، وخاصة أن مشكلتَكِ تصبُّ في جانب حسَّاس لا يمكن التحدُّث به إلى أيِّ شخص كان.
إنَّ ما ذكرته مِن طبيعة عَلاقتك مع زوجِك يبيِّن أنه لا يعاني من أمراض، ولكن قد يكون يعاني من بعض الضغوطِ في العمل أو مع الأهل؛ وهذا سببُ تراجعه في العَلاقة، وما عليكِ إلا محاولة جذب زوجك نحوَك، مع الصبر على التغيير لأنه يأخذُ وقتًا طويلاً.
جدِّدي في أسلوبك، في تعاملك، ونَوِّعي في طريقة طلب العَلاقة منه، تارةً بالتلميح، وتارةً بالتصريح، واستغلي رسائلَ الجوال تارةً، ولكن احذري أن تقارنيه بأحدٍ؛ كأخيه أو غيره.
اعلمي عزيزتي أن كلَّ رجل له مِفتاحٌ، ومن الممكن أنك لم تجدي مفتاحَ زوجك إلى الآن، إنني لا ألقي عليك اللومَ، أو أشكُّ في جهدك معه، ولكن لعلي أنبِّهُك لأمورٍ لم تأخذيها في الحِسبان، عزيزتي عند ذهابِك للنوم لا تعطيه الفرصةَ أن ينام في جهة وأنتِ في جهة أخرى، بل تقرَّبي منه، وأظهري له اهتمامَك.
اقرئي في طرُق جذب الزوج في بعض المواقع التي تهتم بالمواضيع الزوجية، وستكتشفين أمورًا كثيرة كنتِ في غفلة عنها.
فبعض الرجال ياعزيزتي يُفضِّلون الحديثَ عن أمورهم لزوجاتهم، ويجدون في الغموض جانبًا يشعرهم برجولتهم، لا تقارني حياتَك بمَن حولك، كلٌّ له في حياته جوانب إيجابية وجوانب سلبية تختلفُ باختلاف طبيعة الزوجين والأسرة بشكل عام؛ فأنت نظرتِ إلى علاقة أخي زوجك بزوجته، ولكنك ذكرتِ أنهما غيرُ مستقرَّيْنِ.
إذًا أغمضي عينَيْكِ عن ذلك، وانظري إلى ما بين يديك من نعمٍ منَحَها الله لك تَستلزِمُ الحمدَ والشكر، ابتعدي تمامًا عن البحث والتنقيب في هاتف زوجك؛ فإن ذلك لن يجديَ لك نفعًا، ولكن سيزيد من شكِّك فيه، وسيكون مدخلاً من مداخل الشيطان الذي يفرح بالتفريق بين الزوجين.
أرى أن زوجَك يُكنُّ لك الحبَّ والتقدير، وذلك بتمسُّكه بك، ومحاولة التعديل من وضعه، كلُّ هذه الأمور تصبُّ في مصلحتك، فاصبري لأجلها.
أختي، لا أنصحُك بالطلاق نهائيًّا، ولا أجده حلاًّ لمشكلتك، بل سيزيدُ الأمور تعقيدًا، خاصة وأن بينكما طفلةً ليس لها ذنب، وتستطيعين حلَّ المشكلة دون اللجوء للطلاق الذي سيجعلُك تحملين لقبَ مطلَّقة، أو زوجة ثانية، وهذا بلا شكٍّ ليس خيارًا جيدًا، لأنك تعتبرين إلى الآن في مرحلة التأسيس للحياة الزوجية، فأحيانًا يَصِلُ الزوجان إلى فهمِ بعضهما والاستقرار بعد خمس سنوات من الزواج؛ لذلك فاصبري، واسعي للتغيير بشتى الطرُق.
لا أرى في إخبار أهلِك عن مشكلتك شيئًا من الفائدة في الوقت الحالي. .
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha