شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

بكل صراحة

أعيش خيبات أمل متكررة


  13 فيفري 2016 - 14:22   قرئ 1112 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
أعيش خيبات  أمل متكررة

 

أنا فتاة في منتصف الثلاثين من عمري  أعمل معلمة، وصلتُ لمرحلة الاكتئاب الشديد، فقد تعرضتُ لكثيرٍ منِ الطعنات في الظهر، وكثير مِن خيبات الأمل مِن أقرب الناس الي؛ من أبي وأمي و حتى صديقاتي.

عند تعرضي  لكل هاته الأزمات لم أجد من أضع رأسي على صدره، ويمسح دموعي، كنتُ أبكي بكاء شديدًا وأسقط من خيبة الأمل، ثم أنهض وأعود أقوى من السابق.
تعلمتُ أن أكون وحدي في هذه الحياة، لا أدخل أحدًا قلبي حتى لا أتعرَّض لأي خيبة أملٍ، وصلتُ لمرحلة اليأس وفقْد الأمل، وصرتُ أخاف الصدمات والمستقبل، لا أستطيع أن أنهض بعد فقد قواي، فقط أعيش لأتنفس، وأنتظر الموت! لا أشعر بالسعادة ولا الأمان، وإن ضحكتُ فأضحك خارجيًّا، وأهرب من الواقع بمُشاهدة الأفلام والمسلسلات، فأضحك وأُضْحِك الناس، لكن قلبي ممزق. أنا مُقْبِلة على الزواج، وخائفة من الصدمة  خائفة مِن الفشل لأن نفسيتي متعبة جدًّا.
ن.ن
الجواب
 مرحبًا بك أختي الكريمة معنا، ونشكر لك ثقتك  في صفحتنا، ونتمنى أن نكونَ عند حُسن ظنكم، ونتمنى أن نكون لك خير معين بعد الله في تجاوُز مشكلتك.  أختي الكريمة، نتعرَّض للمشاكل في حياتنا اليومية، وتختلف باختلاف ظروف الناس وحياتهم، وتتفاوت شدتُها مِن ناس لآخرين، ولعل ما تعرضتِ إليه جزءٌ من هذا العالم.  أختي، أنتِ إنسانة متعلمة وواعية، ولديك مهنة مِن أشرف المِهَن وأجلِّها وهي التعليم، فكيف تُؤمنين بالعيش وحدك في هذه الحياة؟!
إنَّ ما تعرَّضْتِ له مِن صدماتٍ ولَم تجدي مَن تضعين رأسك على صدره هو سببُ إيمانك بالوحدة، لا نستطيع نحن كبشرٍ أن نعيشَ وحدنا، والله خلقنا سبحانه وتعالى نُحب المشاركة في كل شيء، والتعاوُن والتكيُّف مع بعضنا، انهَضي من جديدٍ، وانظري للحياة بنظرةٍ تفاؤُليَّةٍ، وانظري للمستقبل على أنه أجمل، وأحسني الظن بالله سبحانه وتعالى بأنه يُخبئ لك الأفضل والأحسن، واستبشري بزواجك، وأنه بإذن الله تغيير للأفضل، كل هذه الأمور ركِّزي عليها في عقلك الباطن، وسترين نتيجتها في القريب العاجل.
حاولي أن تتواصلي مع صديقاتٍ لك، وتبادلي معهنَّ مَشاعر الحب والأُلفة والاحترام، اشتركي في نادٍ رياضيٍّ، ومارسي فيه رياضات متعددةً، وحاولي أن تخرجي الطاقة السلبية التي بداخلك واستبدلي بها الطاقة الإيجابية، واحضري دورات عن مهارات التواصل والحِوار وعن إدارة الذات والقوى الكامنة، مارِسي هواياتك المحببة لك؛ كالرسم مثلاً، أو التصوير، أو القراءة.
استبْعدي مُصطلحات الفشَل تمامًا مِن قاموس حياتك، واستبدلي به مُصطلح التجارب الغير ناجحة، وكرِّري مفهوم النجاح والسعادة دائمًا على لسانك، وعليك أن تسعي للتغيير مِن نفسك قبل الزواج؛ لأنَّ تغيُّرك سيُساعدك على البدْء بحياةٍ زوجيةٍ مُستقرة. عليك أن تُظهري مشاعرَ الودِّ والحب لزوجك، ولا يجب عليك إخفاؤها بأي حالٍ مِن الأحوال، واجعليه يدخُل قلبك، لا تتوقَّعي أن تتعايَشي مع زوجك بمشاعرَ مُنغلقةٍ ومكتومةٍ. في النهاية - ولعلها البداية - عُودي إلى ما كنتِ عليه في السابق بالنسبة لعلاقتك مع الله، ولا تسمحي للشيطان أن يهزَّ قوة علاقتك بربك، واستعيدي ثقتك بمن حولك من جديدٍ، وافتحي صفحةً جديدةً سطّريها بالتفاؤُل والسعادة والحياة الجميلة.
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha