شريط الاخبار
وزارة الفلاحة تدعو الجزائريين لاقتناء الأضاحي من الأماكن المرخصة النفط يتراجع للمرة الأولى قبيل بيانات المخزونات الأمريكية ديوان الحج والعمرة يدعو الحجاج لاستيلام جوازات سفرهم زطشي حاول اعتراض لقاء رئيس الدولة بالمنتخب الوطني وأراد تحميل بلماضي مسؤولية ذلك «وصل الأمتعة» لإيصال حقائب الحجاج للغرف عمال مؤسسات رجال الأعمال المسجونين مهددون بالبطالة ويطالبون بالحلول 3500 مليار لعصرنة وتحسين مستوى خدمات قطاع البريد الإبراهيمي يحدد شروط المشاركة في الحوار الوطني للخروج من الأزمة الطلبة يسيرون بأريحية في المسيرة الـ22 بعد تخلي الأمن عن الجدران البشرية خرّيجو المدارس العليا للأساتذة يستلمون قرارات تعيينهم بداية من الغد نصف عدد المؤسسات العمومية عاجزة عن التوظيف! فتح تحقيق ضد الطيب لوح ومنعه من مغادرة التراب الواطني اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات

بكل صراحة

أعيش خيبات أمل متكررة


  23 مارس 2016 - 14:39   قرئ 1889 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
أعيش خيبات  أمل متكررة

 

أنا فتاة في منتصف الثلاثين من عمري  أعمل معلمة، وصلتُ لمرحلة الاكتئاب الشديد، فقد تعرضتُ لكثيرٍ منِ الطعنات في الظهر، وكثير مِن خيبات الأمل مِن أقرب الناس الي؛ من أبي وأمي و حتى صديقاتي.

عند تعرضي  لكل هاته الأزمات لم أجد من أضع رأسي على صدره، ويمسح دموعي، كنتُ أبكي بكاء شديدًا وأسقط من خيبة الأمل، ثم أنهض وأعود أقوى من السابق.
تعلمتُ أن أكون وحدي في هذه الحياة، لا أدخل أحدًا قلبي حتى لا أتعرَّض لأي خيبة أملٍ، وصلتُ لمرحلة اليأس وفقْد الأمل، وصرتُ أخاف الصدمات والمستقبل، لا أستطيع أن أنهض بعد فقد قواي، فقط أعيش لأتنفس، وأنتظر الموت! لا أشعر بالسعادة ولا الأمان، وإن ضحكتُ فأضحك خارجيًّا، وأهرب من الواقع بمُشاهدة الأفلام والمسلسلات، فأضحك وأُضْحِك الناس، لكن قلبي ممزق. أنا مُقْبِلة على الزواج، وخائفة من الصدمة  خائفة مِن الفشل لأن نفسيتي متعبة جدًّا.
ن.ن
الجواب
 مرحبًا بك أختي الكريمة معنا، ونشكر لك ثقتك  في صفحتنا، ونتمنى أن نكونَ عند حُسن ظنكم، ونتمنى أن نكون لك خير معين بعد الله في تجاوُز مشكلتك.  أختي الكريمة، نتعرَّض للمشاكل في حياتنا اليومية، وتختلف باختلاف ظروف الناس وحياتهم، وتتفاوت شدتُها مِن ناس لآخرين، ولعل ما تعرضتِ إليه جزءٌ من هذا العالم.  أختي، أنتِ إنسانة متعلمة وواعية، ولديك مهنة مِن أشرف المِهَن وأجلِّها وهي التعليم، فكيف تُؤمنين بالعيش وحدك في هذه الحياة؟!
إنَّ ما تعرَّضْتِ له مِن صدماتٍ ولَم تجدي مَن تضعين رأسك على صدره هو سببُ إيمانك بالوحدة، لا نستطيع نحن كبشرٍ أن نعيشَ وحدنا، والله خلقنا سبحانه وتعالى نُحب المشاركة في كل شيء، والتعاوُن والتكيُّف مع بعضنا، انهَضي من جديدٍ، وانظري للحياة بنظرةٍ تفاؤُليَّةٍ، وانظري للمستقبل على أنه أجمل، وأحسني الظن بالله سبحانه وتعالى بأنه يُخبئ لك الأفضل والأحسن، واستبشري بزواجك، وأنه بإذن الله تغيير للأفضل، كل هذه الأمور ركِّزي عليها في عقلك الباطن، وسترين نتيجتها في القريب العاجل.
حاولي أن تتواصلي مع صديقاتٍ لك، وتبادلي معهنَّ مَشاعر الحب والأُلفة والاحترام، اشتركي في نادٍ رياضيٍّ، ومارسي فيه رياضات متعددةً، وحاولي أن تخرجي الطاقة السلبية التي بداخلك واستبدلي بها الطاقة الإيجابية، واحضري دورات عن مهارات التواصل والحِوار وعن إدارة الذات والقوى الكامنة، مارِسي هواياتك المحببة لك؛ كالرسم مثلاً، أو التصوير، أو القراءة.
استبْعدي مُصطلحات الفشَل تمامًا مِن قاموس حياتك، واستبدلي به مُصطلح التجارب الغير ناجحة، وكرِّري مفهوم النجاح والسعادة دائمًا على لسانك، وعليك أن تسعي للتغيير مِن نفسك قبل الزواج؛ لأنَّ تغيُّرك سيُساعدك على البدْء بحياةٍ زوجيةٍ مُستقرة. عليك أن تُظهري مشاعرَ الودِّ والحب لزوجك، ولا يجب عليك إخفاؤها بأي حالٍ مِن الأحوال، واجعليه يدخُل قلبك، لا تتوقَّعي أن تتعايَشي مع زوجك بمشاعرَ مُنغلقةٍ ومكتومةٍ. في النهاية - ولعلها البداية - عُودي إلى ما كنتِ عليه في السابق بالنسبة لعلاقتك مع الله، ولا تسمحي للشيطان أن يهزَّ قوة علاقتك بربك، واستعيدي ثقتك بمن حولك من جديدٍ، وافتحي صفحةً جديدةً سطّريها بالتفاؤُل والسعادة والحياة الجميلة.