شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

بكل صراحة

كيف أستطيع أن أتحكم في شهوات نفسي ونوبات غضبي


  09 أفريل 2016 - 14:10   قرئ 724 مرة   0 تعليق   صفاء القلوب
كيف أستطيع أن أتحكم في شهوات نفسي ونوبات غضبي

 

سيدتي صفاء.. أنا فتاةٌ عمري (22) عامًا، والحمدُ لله ذات خُلُق حسن، تَمُرُّ بي حالة لا أعرف كيف أُطلق عليها! هذه الحالةُ تتمثَّل في أني أحتقر ذاتي بشكل غيرِ طبيعيٍّ، رغم أنني ولله الحمد متوسِّطة الجمال، وراضية جدًّا برزق الله لي.

عندما يحصُل لي موقفٌ مع أي شخصٍ أغضب، وأبدأ بالفَضْفَضَة على ورَقٍ، وأحل مشاكلي بنفسي
كثيرة الوَسْوَسَة حتى في أتْفَهِ الأُمور، ومع ذلك يَراني الناس في القمَّة وأفضل منهم حظًّا
أحياناً يزداد الغضبُ والخوفُ بداخلي فأنجرف للمثيرات الجنسية، وإذا حضنتُ صديقةً لي أشعُر بِنِيَّة سيئة، وأكره النظَر في عُيون إخوتي الذُّكور والتحاوُر معهم لمدة طويلةٍ
 أخشى أن أكونَ شاذَّة، وأخشى على غيري منِّي، أخشى أن يُعاقبَني اللهُ جزاءَ تمرُّدي ومعصيتي
 أنا مُهتمَّة بتطوير نفسي وثقافتي، ومتفوِّقة في دراستي، لكن ليس لديَّ صبرٌ، أشعر أنني غير مُسْتَمْتِعة في حياتي، رغم أنَّ الجميع يَشْهَد بأنني بَشوشٌة ومَرِحة، 
 كلُّ ما أريدُه هو معرفة ما بي؟ دون اللُّجوء إلى طبيبٍ نفسيٍّ
 فأنا لا أريد أنْ أدْخُل في متاهاتٍ مُظْلِمةٍ
مليكة من بوروبة
 الرد:
نشكر لك أختي الكريمة ثقتك فينا
في البداية
أرى فيك الكثير مِن الصفات الرائعة التي تتحلَّى بها فتاةٌ تَلَقَّتْ تربيةً رائعةً، واصِلي تفوُّقك في دراستك، واجعلي تركيزك الآن بالدرجة الأولى على التخرُّج بتفوُّق
 انظري للصفات الرائعة التي تتصفين بها، وتقبَّلي نفسَك كما أنت الآن، ولا تُكْثِري مِن لَوْمِ نفسك ونقدها النقد السلبي، واكتفي بمحاسَبة نفسك على المعاصي فقط
 انسي ما كنتِ تفعلينه في السابق، وامسحيه مِن ذاكرتك تمامًا، واعتبريه تصرُّفًا عابرًا
انظري لنفسك النظرة الجديدة، خطِّطي لأهدافك جيدًا، واسعَيْ لتحقيقها، هذا بالنسبة لنظرتك لذاتك، الآن سأقول لك ماذا يحدُث لك الآن
 إنَّ ما يحدُث لك هو أمرٌ فطريٌّ وطبيعيٌّ، ويحْدُث لجميع البشَر، وخاصَّة في هذه المرحلة العمرية التي تَمرِّين بها، والتي يحدُث بها تغيُّرات فسيولوجية وجسمية، ومِن ثَم يتبعُه تغيير في التفكير والاهتمامات
 تستطيعين أن تتجاوزي ذلك بالمحافَظة على الصلاة في أوقاتها، والإكثار من الصِّيام والذِّكر، وذلك من شأنه أن يخفِّفَ عليك الأفكار التي تدور في نفسك عند رُؤيتك للرجال
 أيضًا عليك بتغيير طريقة التنفيس عن غضبك، والابتعاد عن التنفيس بالمثيرات الجنسية، فعندما تشعرين بالغضب الشديد عليك بالوُضوء والصلاة ركعتين، أو ممارسة المشي مع أخْذِ نفَسٍ عميقٍ
 أيضًا عليك بالكتابة وإخراج كل ما في خاطرك إن أردتِ الاحتفاظ به أو تمزيقه 
استحدثي طريقةً للتنفيس عن الغضب بينك وبين نفسك، وأكْثِري من ترْدِديها بقولك: إذا شعرتُ بالغضب أُحبُّ أن أطبخَ مثلاً، أو أرتِّب غرفتي، أو أمشي... إلخ، وستجدين نفسك مع الوقت آمنتِ بها، وتُمارسينها عند غضبك بشكل تِلقائيٍّ 
لا تُكْثِري مِن الجُلوس لوحدك، وإذا جلستِ مع أحد ضعي في بالك أن كل الأشخاص الذين أمامك لديهم اهتماماتٌ وأهدافٌ في حياتهم، وما الاهتماماتُ الجنسية إلا جزءٌ بسيطٌ منها، انظري لإنجازاتهم ونجاحهم وما وصلوا إلى ذلك إلا بالتركيز على أهدافهم، والموازنة بين حاجاتهم
 إن تقدَّم لك زوجٌ صالحٌ ترضين دينه وخُلُقه، فاقْبَليه لتعفِّي نفسك في زمن المثيرات والفِتَن 
اشْغَلي نفسك بأعمال وهواياتٍ شاقَّة، تتطلَّب جهدًا وتفكيرًا، وحين انتهائك منها فلن يكونَ لديك مجال للتفكير في شيء آخر؛ حيث ستكونين مُنْهَكة وتحتاجين للنوم بعمق
 حاولي التقليل من شُرب المنبِّهات؛ كالقهوة والشاي، واستبدلي بها الأعشاب المهدئة؛ كالنعناع والبابونج مثلاً
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha