شريط الاخبار
"الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي"

كاسبرسكي لاب تكشف عن 360 ألف ملف خبيث جديد يوميًا في 2017


  18 ديسمبر 2017 - 12:57   قرئ 541 مرة   0 تعليق   علوم و تكنولوجيا
كاسبرسكي لاب تكشف عن 360 ألف ملف خبيث جديد يوميًا في 2017

بلغ عدد الملفات الخبيثة الجديدة التي تعاملت معها تقنيات الكشف لدى كاسبرسكي لاب 360 ألف ملف برمجي خبيث كل يوم خلال العام 2017، وهو ما يزيد بنسبة 11.5 في المئة عن العام السابق، وذلك للعام الثاني على التوالي بعد أن شهدت أعداد الملفات المكتشفة انخفاضاً طفيفًا في العام 2015.

ويعكس عدد الملفات الخبيثة المكتشفة يوميًا متوسط النشاط الذي يمارسه مجرمو الإنترنت المشاركون في إنشاء البرمجيات الخبيثة وتوزيعها. وكانت الحسابات أجريت أول مرة في العام 2011 لتحديد هذا الرقم، الذي بلغ حينها 70 ألف ملف. وتضاعف هذا الرقم منذ ذلك الحين خمس مرات، وما زال يتزايد وفق ما تُظهر بيانات العام 2017. وتقع معظم الملفات التي تم تعريفها بأنها خطرة ضمن فئة البرامج الخبيثة بنسبة 78 في المئة. ومع ذلك، فإن الفيروسات التي شهد انتشارها انخفاضًا كبيرًا قبل فترة تتراوح بين خمس سنوات وسبع، بسبب صعوبة تطويرها وانخفاض كفاءتها، ما زالت تشكل 14 في المئة من عمليات الاكتشاف اليومية. أما الملفات المتبقية فكانت برامج إعلانية لا يمكن تلقائياً اعتبارها برمجيات خبيثة، ولكن يمكنها في كثير من الحالات الكشف عن المعلومات الخاصة وتعريض المستخدم لمخاطر معينة. وتظلّ الحماية ضد هذا النوع من التهديد مسألة ضرورية من أجل تحقيق تجربة أفضل للمستخدم. وتُظهر الأرقام أن نحو 20 ألف ملف من الملفات المكتشفة يوميًا يتم اكتشافها بالحلّ Astraea من كاسبرسكي لاب، وهو نظام لتحليل البرمجيات الخبيثة قائم على تقنية التعلم الآلي، يقوم بتحديد البرمجيات الخبيثة ومنعها بطريقة تلقائية. وأفاد ياتشيسلا زاكورزيسكي، رئيس فريق مكافحة البرمجيات الخبيثة لدى كاسبرسكي لاب، بأن الشركة شهدت في العام 2015 انخفاضاً ملحوظاً في أعداد الملفات التي يتم اكتشافها يومياً، قائلاً إن الاعتقاد في الشركة حينها بدأ يسود بأن البرمجيات الخبيثة الجديدة قد أصبحت أقلّ أهمية للمجرمين الذين حوّلوا اهتمامهم نحو إعادة استخدام البرمجيات الخبيثة القديمة. لكن سرعان ما تغير هذا التحوّل مرة أخرى على مدى العامين الماضيين؛ إذ أخذت أعداد البرمجيات الضارة الجديدة المكتشفة بالازدياد، بحسب زاكور زي سكي، الذي أكّد أن المجرمين “قد أحيوا الاهتمام بإنشاء برمجيات خبيثة جديدة”.  وأضاف: “الزيادة الهائلة خلال العامين الماضيين في هجمات طلب الفدية مهيّأة للاستمرار، وثَمّة منظومة إجرامية ضخمة تكمن وراء هذا النوع من التهديدات وتُنتج مئات من العينات الجديدة كل يوم. كذلك شهدنا هذا العام ارتفاعًا في برمجيات التعدين الخبيثة Miners، التي بدأ مجرمو الإنترنت ينشطون باستخدامها، في ضوء الارتفاع المستمر في العملات المشفرة. ويمكن أيضًا أن يُعزى سبب الزيادة في الاكتشافات إلى التحسينات المستمرة التي نجريها في تقنيات الحماية؛ إذ يمكننا مع كل ترقية جديدة تحديد مزيد من البرامج الضارة، ما قد يعني زيادة في الأعداد”.
 
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha