شريط الاخبار
شرطة ويلز تفتح تحقيقا في جريمة قتل وزير العدل يشارك في أعمال مجلس الوزراء العرب بالسودان إحباط محاولة تهريب 25 ألف أورو و60 ألف دولار صــــــراع أجيـــــــال يرهــــن مصيـــــر الأفــــــلان! الكاف تتهم شارف بـ الفساد بعد فضيحة الـ VAR أمير دي زاد يحاكم غيابيا بمحكمة سيدي امحمد اليوم الأفافاس يدخل الاستحقاقات التمهيدية للسينا في ظل صراع التأكيد ومحاولة العودة الجيش الجزائري ضمن أقوى 25 جيشا عالميا والثاني عربيا حملة أمنية لتفكيك شبكات دعم الإرهابيين بالناحيتين الأولى والثانية ماكرون يأمر بإحصاء التراث الجزائري المنهوب˜ تمهيدا لإعادته كونفدرالية النقابات تدعو إلى تخفيض ساعات التدريس وترفض المساس بعطلة الأسبوع نجل فنان شهير في السجن بتهمة السرقة نفطال تعزز تنافسيتها بالشراكة مع بورصة المناولة وتعميم استهلاك جي بي أل الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير

ابرهاردت ـ سويسرا جيرا


  17 جويلية 2016 - 15:25   قرئ 790 مرة   0 تعليق   مساهمات
ابرهاردت ـ سويسرا جيرا

تقلقني الحياة الصحية المهتزة (لشوشينا) فهي منذ أيام تعاني ضعفا وتعاني أرقا شديدا وقليلة النوم وتستيقظ لاستحمام بغية التخلص من العرق البارد الذي يغمر جسدها وكثيرة السعال وفي بعض الأحيان، عندما أنظر اليها بعناية أكتشف سكونا في عينيها الكبيرتين ذات اللون الارجواني.... نظرات مخوفة ومحزنة ومع ذلك لا تشتكي وتبقى متشبثة بضميرها الحي وكل قصدها هو مواصلة عملها من أجل مناقشة رسالتها للدكتوارة في شهر أكتوبر القادم ... وتبعا لهذا القلق الذي ينتابني أرى شيئا فشيئا ودون وعي وحيث أجد نفسي متعلقا بهذا الكائن الصغير الذي يحوز مكانا ضيقا والذي خارج ضعفه يسكنه تصميم يفوق الروعة ...

لقد حدثتها عن حالتها الصحية وبابتسامة ردت:

ـ نعم أنا مصابة بداء السل منذ مدة طويلة عندما كنت ممرضة في مصحة ـ تؤمان ـ حيث معبر المهاجرين الروس الى سيبريا ومنذ أن شعرت بالأعراض الأولى بدأت في معالجة نفسي، وكنت أود مناقشة رسالتي للدكتوراه بنجاح وبعدها كان كل أملي انني أعمل بعض السنوات ....

وقد تخللت هذه الكلمات نظرة رمادية وأنها لا تريد التعمق في مثل هذه المسألة ولا تريد ترك المجال لحزنها لكي يتشكل إنها خائفة ... هناك صراع متناقض بين وجودها وحالة صحتها المتردية لأنها تجتاز أزمة صعبة وخطيرة مفادها العمل الشاق والمعقد الذي يتوجب عليها.

وكم كنت معجبة بشجاعتها الهادئة و هي كلها رغبة من أن تكون مفيدة في الظرف الذي لا أستطيع مساعدتها .. فهي ليست بحاجة الى تشجيع ولا الى عزاء ... فهي لاتريد طبيبا لمعالجتها مادامت على دراية بضرها وعلى دراية بما يقوم به الطبيب إتجاهها ففي حدود تخميناتي أن السر الذي تريد الاحتفاظ به حجته ضعيفة فهي ليست خائفة أن تسمع من أحد لكي يقول بصوت عال وبكلمات يائسة وحادة بما تفكر به؟

وخلال الثلاثة أشهر المنصرمة كانت حالتها الصحية مستقرة تبعا للعلاج الذي تلقته وتحديدا ما كنت أوفره لها من مقويات في حدود إمكانات مواردي المالية بسبب خلاف عابر ما عائلتي والذي سبب لي الكثير من الحرمان من الدعم ومن جهتها (شوشينا) استطاعت الوقوف على رجليها باستثناء نظراتها المربكة أحيانا والتي تبدو مضطربة.

مع ذلك صفاء طباعها لم يتضاءل ولا حضورها الى العمل وما يبدو عليها أنها صارت هزيلة أكثر من السابق والسعال الجاف صار أيضا لا يبارحها ومنذ أيام وفي استشارتها لصديقتنا (ادوارد وانا) الطبيبة الخبيرة الراعية لها:

ـ أعتني بنفسك وحذار من ضربة برد وتغذي جيدا وتناولي الكثير من المقويات والكريوزوت أيضا ...

وقالت لي ماري (ادواردوانا) قولا ينم عن خطورة محزنة...

ـ نهايتها قريبة جدا؟ إن هذه الفتاة تمتلك إرادة كبيرة وتموت ببطء وموتها محزنة لأن نهايتها ستكون متزامنة مع الإنتهاء من عملها الشاق وحيث تعتقد أنها تبدأ عملها الفعلي والذي كان كل هدفها في حياتها.

ـ هل انت واثقة من أن وضعها الصحي سيؤهلها الى غاية تاريخ مناقشة اطروحتها؟

 

يتبع



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha