شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

الحلقة 11 _ ازابال  ابرهارت :  موكنين تحت  الاضطهاد  


  07 أوت 2016 - 10:46   قرئ 2273 مرة   3 تعليق   مساهمات
الحلقة 11 _ ازابال  ابرهارت :  موكنين تحت  الاضطهاد  

أما الذين يعترفون بامتلاكهم لأكواخ وبعض الأغنام، فهؤلاء يطلق سراحهم بعد أن يتم سلبها منهم، وسي خليفة والدايرة بدورهما يقومان ببيعها مقابل تسديد ما عليهم من ضرائب.. حينها قلبي ينزف ألما أمام نساء بدموعهن عند جلبهن آخر ما تبقى لهن من ماعز و خراف، وهن يودعنهن الوداع الأخير......؟إ. . ثم يُسحب من تعسّر عليهم دفع الضرائب وهم مقيدون بالسلاسل راجلين بين خيولنا ونتجه بهم بعيدا... و في طريقنا تصادفنا بعض البيوت المتناثرة بين الأشجار المورقة أكثر من أي مكان آخر .. حينها نقوم بنصب خيمتنا البدوية من منسوجات شعر الماعز، والسبايسية ببذلاتهم البراقة يقومون بإشعال النار والقيام بواجب الضيافة التي يتقزز منها القلب... أما أنا وسي العربي وأحمد السبايسي سنهيم على وجوهنا في الفلاج في حيز الغسق... حيث التقينا امرأة في ريعان الشباب ووحيدة كانت تقطف الهندي (التين الشوكي)… وأحمد يتقدم منها ويخاطبها قائلا:

ـ أعطينا حبات هندي... وأزيلي منه الشوك أيتها الجميلة.

البدوية جميلة جدا وشرسة جدا... حدقت فينا بعد أن أظهرت ـ الأحمر من عينيها و ردت بقولها:

ـ لعنة الله عليكم جئتم لسلب خيراتنا...............

وأفرغت قفتها بعنف من الهندي بين أرجلنا وانصرفت......

والفارس المرتدي للبزة الحمراء حاول المساس بها لكننا منعناه.

ـ كفى ظلما للفقراء ولم يبق لنا إلا إيقاف النساء. رد الخليفة

ـ آه سيدي لا أريد بها شرا.........

وعلى الرغم من أن هؤلاء الرجال ببزاتهم الحمراء خرجوا من هذا الشعب ويعرفون معاناته في دائرة الفقر المدقع فعوض تقاسمها معه ... لكن السبايسي لا يعتبر نفسه بدويا بل يعتقد نفسه من علية الناس وفي منأى عن إخوانه من أبناء القبائل لأنه يرتدي البزة العسكرية. ما زلنا نقضي حوالي ربع ساعة في حديث مع طفل صغير أسود البشرة صادفناه في الطريق حيث جعلنا ننفجر بالضحك بارتجاليته وعفويته وذكائه القردي.. وبعدها عدنا وتناولنا عشاءنا وتمددنا على حصير ورحنا نستمع للجواق الذي كان يعزف عليه أحد الشباب، وسكان الساحل أغلبهم من الموسقيين، ورعاة نواحي الساحل أيضا مازالوا إلى أيامنا هذه يحفظون أغانٍ لها إيقاعات راقية منسجمة ومتناغمة مع الكلمات واللحن.

ـ يا أما يا أما الحنينة

ـ منلي دفنوك

ـ ولا حد ضحكلي في هاذي الدنيا

ـ الحزن في قلبي اسكن

ـ الدموع من عيوني مرة سيالة

و في هذه السهرة سمعت منهم أيضا

ـ ببرنسي غطيت راسي

ـ و أبكيت على جيناتا

ـ و قلتلها

ـ بعديني ربما نموت قبلك

ـ و سعتها إذا بكيتي علي

ـ الناس اعليك تقول

ـ هذا حب من العشيق .. و زيادة ...

ـ و من حبيتيه غادر

ـ حلفتلو على حب دايم

ـ لكنك نساتو في عامو لول

ـ وقتها العار عليك موش علي

 

و في حدود منتصف الليل عدنا الى خيامنا .

كتبها جمال غلاب 


تعليقات (3 منشور)


Emmly 02/09/2016 11:43:02
I'm not easily imreesspd. . . but that's impressing me! :)
Lena 02/09/2016 22:24:41
What's it take to become a sublime <a href="http://socafx.com">exondpuer</a> of prose like yourself?
Sundance 04/09/2016 08:07:26
The abtiily to think like that is always a joy to behold http://fzizmrw.com ioljemep [link=http://ikpqxt.com]ikpqxt[/link]
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha