شريط الاخبار
تعليمات لدراسة إمكانية رفع التجميد عن بعض مشاريع «أونساج» وفاة 05 أشخاص بشارع الهادي تمقليت والقصبة في حداد ترقّب وتلقّف لأخبار سقوط شخصيات ومسؤولين ساميـــــــــــــــــــــــن في الدولة التحقيقات تطال ضباطا سامين وعسكريين برتبة لواء عبد الحميد بوداود يحمّل «المير» مسؤولية انهيار بناية القصبة مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة الطلبة يقاطعون الامتحانات الاستدراكية وينظمون المسيرة التاسعة انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري النقابات المستقلة لمختلف القطاعات تنظم مسيرة وطنية في عيد العمال القضاء هو المخول الوحيد لتحصيل القروض واسترداد المال العام «الفاف» تهدد بمقاطعة الاتحاد العربي ردا على إهانة روراوة العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان

الحلقة 16 _ ازبال ابرهاردت تتهيأ لإعتناق الإسلام فيفري 1900م باريس


  14 أوت 2016 - 14:53   قرئ 2131 مرة   0 تعليق   مساهمات
الحلقة 16 _ ازبال ابرهاردت تتهيأ لإعتناق الإسلام فيفري 1900م باريس

على حائط أمامي، هناك خريطة بونة ـ عنابة ـ، أرسلها لي الخوجة، الى ـ كجليارـ. وعلى تصميمها نقطة قمت بتوثيقها، لقد أيقظت في ذاكرتي ذكرى مؤثرة. إنها مقبرة الأهالي حيث ترقد أمي مع المسلمين الجزائريين.تلك الكلمتين البسيطتين وااللاسعتين، على خريطة رثة منحتني عدة مرات هذا التشويق الداخلي والذي يعد أحد الشروط الأساسية لتطهير معنوياتي العقلية، لأرى في تلك اللحظات المباركة شبح ـ عنابة.. بونة ـ المحبوب يروض أمامي؟. والذي جعلني هناك أحلم مدة سنتين على أراضي المنفى؟إ. وبالتالي الروح العظيمة التي أشعر بها تتمظهر عدة مرات على كياني والحاضنة لغموض. ويا ريت أستطيع أجعله يوما يظهر في بهاء وازهرار. الحمد لله على معاناة قلبي.. الحمد لله الى مماتي... رحمته وحدها المضمدة للنفوس المكلومة،، الحمد لله على القبر الصامت والذي لا يعد باب الخلود فقط للراحلين ولكن أيضا انقاذا للأرواح التقية التي تعرف البحث في الغيبيات،، الحمد الله على الحزن والكآبة... لا الاه الا الله الملهم.،و،نأيا عن كل يأس تافه وذنب غير مكترث.. ونأيا عن كل تجاهل؟ فبأي ميل لظلي المواساه هل لمقبرة عنابة حيث ترقد أمي أم لفرني جنيف وحيث يرقد الكسندر تروفيموسكي الوصي علي؟ انه النشاز في أوضح معانيه؟إ إنهما في بعض الأحيان يقدران على طمس ذكرياتي والى حد إعدامها؟إ.... لا. نأيا عني وعن كل تلمس لمراهقتي الواهنة،، ونأيا عن هذه الروح الشهوانية المبتذلة والتي ليست مني، تأتي محدثة فوضى والتي هي كل خساراتي. وبالتالي في أفق فيه جتما سوف تتبدد غيوم جنيف لتكون فيه مشرقة هناك.. مع أولى إشراقات ذهني...عندما يثيرني إعجاب غروب الشمس الحزين خلف ظلال أعالي جبال ـ جيرا ـ العابسة وحينما أحاول التكهن فيما يخفيه القدر لمستقبلي... تعالوا إلي ذكرياتي..لن تطاردكما...تعالوا لإيقاظ الشعلة المقدسة التي قد تستهلك كل الشوائب المترسبة بروحي لتظهر قوية وجميلة إستعدادا للدوام، أحلام غير متسقة، ومتفردة..أحلام لا يمكن ترجمتها....انكما كل أسباب وجودي في هذا العالم؟

29مارس1900 الساعة 10.30سا

 

بألتأكيد روحي تخترق فضاء الإنتظار، والأحاسيس المؤلمة للوقت الراهن لن تدوم والواقع المظلم في حياتي الباريسية له إحياء. ربما خلال الشهر القادم سأذهب هناك الى الصحاري الشاسعة للبحث عن انطباعات جديدة، وللبحث عن مواد للإستخدامها في عمل أريد بناءه؟إ. لكن كل تربيتي الأخلاقية يجب اعادة بناءها؟إ أود أن تلهمها أفكار عظيمة من الماضي الجميل... من العقيدة الاسلامية التي هي روح السلم والاطمئنان؟إ.

كتبها جمال غلاب