شريط الاخبار
العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل تعبئة المواطنين ربحت معركة استقالة بلعيز في انتظار البقية حنون تشكك في استقالة بلعيز وتعتبرها مناورة جديدة سقـــــوط أحــــــد «البــــــاءات» الأربعــــــة ڤايد صالح يتهم الجنرال «توفيق» بتأجيج الوضع ويهدده باتخاذ إجراءات صارمة ضده الطلبة يواصلون صنع الاستثناء ويتفاعلون مع سقوط بلعيز وتطمينات قايد صالح بلعابد يأمر مديري التربية بمراقبة مدى تقدّم الدروس بأقسام الامتحانات النهائية الجمعية المهنية للبنوك تنفي وجود تحويلات مشبوهة للأموال حكيم بلحسل يتراجع عن الاستقالة ارتفاع الطلب على تأشيرات العمرة خلال شعبان ورمضان ڤايد صالح يشدد على التنفيذ الدقيق والصارم لبرامج التحضير القتالي توسّع دائرة رفض تأطير الرئاسيات يضع حكومة بدوي في مأزق نقابات وتنظيمات طلابية تحاول ركوب موجة تأطير الحراك الشعبي مسيّرة «ميراكل دي زاد» تمثل أمام القضاء لمواجهة تهمة إصدار صك دون رصيد

سرقة 150 طرد من مركز الطرود البريدية قادم من الخارج


  25 أوت 2016 - 11:10   قرئ 1180 مرة   0 تعليق   منوعات
سرقة 150 طرد من مركز الطرود البريدية  قادم من الخارج

الطرود الخاصة بالخارجية كانت قادمة من اليابان والسويد رئيس المركز فر إلى كندا وقطع الاتصال بمسؤوليه

 

فتحت مصالح الأمن المختصة إقليميا بالجزائر العاصمة، تحقيقات معمّقة حول عملية سرقة تمت مطلع الأسبوع المنصرم، على مستوى مركز الطرود البريدية التابع لمؤسسة البريد السريع، طالت أزيد من 150 طرد بريدي قادم من الخارج، بينها طرود رسمية كانت قادمة لمصالح وزارة الخارجية وطرود تابعة للخواص ومواطنين.وحسب المعلومات الرسمية التي تحوزها النهار من مصادر مطلعة ورسمية، فإن مصالح وزارة الخارجية هي من فجّرت القضية بعدما رفعت شكوى رسمية لدى المصالح الأمنية المختصة، والتي تفيد بتعرض 3 طرود رسمية للسرقة كانت قادمة من اليابان والسويد، حيث تتضمن هذه الطرود تجهيزات إلكترونية حساسة، ووثائق رسمية وبرقيات رسمية كانت موجهة لمصالح الوزارة، وأكدت ذات المصادر أن مصالح الوزارة قد تحركت بعد أن تأكدت من أن هذه الطرود قد دخلت إلى الجزائر بصورة رسمية، غير أنه لم يتم تسلّمها من مصالح المؤسسة المعنية حتى بعد أن تجاوزت الفترة المحددة قانونا.وأكدت ذات المصادر للنهار أن أزيد من 140 طرد أخرى كانت قادمة من دول أوربية ودول الجوار، قد تعرضت هي الأخرى للسرقة، أين اختفت منها تجهيزات إلكترونية وهواتف نقالة وملابس وتجهيزات أخرى، حيث باشر أصحابها رفع شكوى على مستوى المصالح الأمنية المختصة إقليميا.وفي سياق ذي صلة، فقد أكدت مصادر النهار أن رئيس مركز الطرود البريدية يوجد حاليا في حالة فرار، حيث توجه إلى كندا مباشرة بعد فتح المصالح الأمنية المعنية تحقيقاتها بشأن ذلك، أين قطع الاتصال بجميع مسؤوليه خلال الأسبوع الجاري، كما أكدت ذات المصادر أن مصالح الأمن المعنية قد استرجعت شريط الفيديو الخاص بتسجيلات كاميرات المراقبة داخل المركز، للشروع في تحديد تفاصيل عملية السرقة وضبط المتورطين فيها.تجدر الإشارة إلى أن مركز الطرود البريدية بالجزائر العاصمة، قد شهد عدة عمليات سرقة وفتح الطرود البريدية خاصة تلك القادمة من دول أوروبية وآسيوية، مما دفع وزيرة البريد وتكنولوجيات الإعلام والإتصال للتنقل إلى ذات المركز، مطلع السنة المنصرمة، وتم إنهاء مهام رئيسه السابق والإعلان عن تثبيت كاميرات مراقبة بالمركز لتفادي تكرار عمليات السرقة.