شريط الاخبار
شرطة ويلز تفتح تحقيقا في جريمة قتل وزير العدل يشارك في أعمال مجلس الوزراء العرب بالسودان إحباط محاولة تهريب 25 ألف أورو و60 ألف دولار صــــــراع أجيـــــــال يرهــــن مصيـــــر الأفــــــلان! الكاف تتهم شارف بـ الفساد بعد فضيحة الـ VAR أمير دي زاد يحاكم غيابيا بمحكمة سيدي امحمد اليوم الأفافاس يدخل الاستحقاقات التمهيدية للسينا في ظل صراع التأكيد ومحاولة العودة الجيش الجزائري ضمن أقوى 25 جيشا عالميا والثاني عربيا حملة أمنية لتفكيك شبكات دعم الإرهابيين بالناحيتين الأولى والثانية ماكرون يأمر بإحصاء التراث الجزائري المنهوب˜ تمهيدا لإعادته كونفدرالية النقابات تدعو إلى تخفيض ساعات التدريس وترفض المساس بعطلة الأسبوع نجل فنان شهير في السجن بتهمة السرقة نفطال تعزز تنافسيتها بالشراكة مع بورصة المناولة وتعميم استهلاك جي بي أل الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير

كيف تخلقين لمحة شرقية في بيتك


  28 فيفري 2016 - 11:05   قرئ 925 مرة   0 تعليق   هي
كيف تخلقين لمحة شرقية في بيتك

قول أحد المصممين: «تكوين جلسة شرقية أو مدخل أو ركن في البيت يعود بنا إلى الزمن الجميل، قد لا يحتاج إلا قطعة واحدة فقط تمنحنا ما نريد.. حتى لو كان البيت كلاسيكي الطراز أو مودرن...

إليك النصائح...

-استخدام الألوان الداكنة الشرقية الإيحاء، مثل الأحمر والأخضر في التنجيد والستائر والدهانات.

-استخدام الإكسسوارات والأقمشة ذات الزخارف العربية من الأحجار الكريمة بألوانها الذهبية...

-إعادة اكتشاف تراثنا بالبحث في محلات النحاسيين مثلا ..عن أشياء لم يتم الإفراط في استخدامها، مثل الأبواب القديمة والمشربيات والصواني والأباريق الزجاجية وتوظيفها بشكل مختلف.

-اختيار بعض الزخارف الشرقية التي يمكن تكرارها إما برسمها على الصواني، وإما على قطع الأثاث وإما على الحوائط بطريقة الاستينسل.

- إن الخطوط العربية من اجمل الأفكار للنقش على أغطية الإنارة أو المفارش أو اللوحات لما تحمله من روح عربية متميزة عن بقية الحضارات..

-عدم الاقتصار على الشرقي العربي بل هناك التركي، والإيراني، والهندي، والذي يمكن الانتقاء منها ومزجها معا.

 الإكسسوارات:

نلاحظ بأن من اكثر الإكسسوارات تماشياً مع التصميم الشرقي هي النحاس والأقمشة المعتقة التي يمكن تعليقها على الجدران أو فرشها بطريقه عشوائية على الجلسات أو الطاولات...

ويمكن وضع بعض الأعشاب العطرية بعد تنسيقها تنسيقات جميلة ومرتبه في زوايا الغرفة أو على الطاولات.

وتحتل اللوحات التي تحمل الصور القديمة للمساجد أو الأسواق القديمة مكانه كبيره بين الإكسسوارات الشرقية... ومن الإكسسوارات والتي قد تتوفر لدى الكثير منا هي الحلي الفضية والتي تنسق في لوحات وتعلق على الحائط أو تنثر بطريقه متناسقة على الطاولة.

العطور:

نعم العطور سمه أساسيه في عكس روح الديكور ..وخصوصاً هنا في الديكور الشرقي ولنعزز الروح العتيقة للديكور ولنعطي للمنزل عمراً أكبر ليوحي بالقدم، لذلك نستخدم العطور التقليدية الكلاسيكية كالبخور والخلطات الشرقية وبعض الأكياس الجاهزة والمعبأة بأوراق الزهور الجافة وخليط التوابل والتي توضع في أطباق فتنتشر الرائحة في الغرفة..وكذلك الفواحات، والفوانيس التي تستخدم معها الزيوت العطرية والشموع.

ألوان الحائط:

يمكن استخدام الألوان الداكنة في الحائط ودرجات البرتقالي أو البيج أو الأبيض مع بعض الإضاءة الخافتة التي تكسبه مظهر التعتيق ..

ويمكن صبغ الحائط بطريقة الخطوط الأفقية العريضة باللونيين البني والبيج..وهي مأخوذة من واجهات الجوامع المملوكية وهي في الأساس تصبغ باللونيين الأبيض والأحمر ولكن مع عوامل التغير والبيئة تتحول إلي البني والبيج..ولإكساب الحائط هذه السمة من التعتيق دهن بالبني والبيج..وهذه الفكرة يفضل أن تطبق على حائط واحد في الغرفة أو حائطين متجاورين ليشكل نقطه مركزيه تجذب النظر إليها.

الحرص على ظهور المائدة بشكل جميل ولائق كثيرا ما يؤدى إلى الإحساس بالقلق ومحاولة جمع كل ما هو لامع وغال فوق مائدة واحدة الأمر الذي يؤدى إلى حدوث نوع من الازدحام والتكدس بلا داع..

فمن المفروض أن تفرش المائدة بذكاء.. وأن تكون لكل قطعة وظيفة ومثلما نحرص على ألا تكون هناك قطع ناقصة يجب ألا تزيد القطع أيضا عن المطلوب .

 قليل من الإكسسوار والاهتمام يعطى العشاء أو الغذاء نوعا من الدفء والرومانسية و يضفي على جو المائدة شكلا مميزا لأن العلاقة بين أنواع الطعام وأشكاله وطبيعة ترتيب المائدة لها دور كبير في احتفاظ المائدة بتوازنها.

  خبراء الإتيكيت يقولون إن الموائد الكاملة يجب أن تضم شوكتين على اليسار واحدة كبيرة و الأخرى صغيرة.. وأيضا سكينين على اليمين واحدة منها للأسماك إذا تضمنتها قائمة الطعام والأخرى للحوم ومعهما ملعقة كبيرة .

أما بالنسبة لوضع الأطباق فالقواعد تقول إنه يوضع في البداية الطبق الأكبر للوجبة الرئيسية و يكون مسطح وفوقه طبق اصغر للسلطات والمأكولات الباردة وداخله طبق اصغر ثالث للحساء، وللزينة واللمسة الفنية الرفيعة يوضع تحت كل هذه الأطباق طبق فضي ليتمكن بعد ذلك إكمال اللوحة باختيار ملاحات للملح والفلفل من الفضيات أيضا إضافة إلى شمعدان فضي لجو رومانسي في الأمسيات.

 ويضيف المتخصصون في فنون الموائد أن هناك لمحة أخرى دافئة تجعل للمائدة رونقا خاصا وهى وضع زجاجتين من الكريستال بإحداهما بعض الخل والأخرى بعض الزيت.

وما اجمل أن تضيف سيدة المنزل إلى ذلك حلية فضية خاصة بالمائدة لتحمل ورقة مكتوب عليها اسم كل مدعو.

وهناك بعض الأشياء الهامة الأخرى و التي ينصح خبراء الإتيكيت بعدم نسيانها، فالزبد مثلا مقدمة لها طابع خاص في قائمة الطعام وسيكون رائعا إذا وضع على المائدة بداخل إناء فضي ذي غطاء على شكل جرس صغير.

أما بالنسبة للألوان فيقول الخبراء انه إذا كان إعداد المائدة للإفطار فالاهتمام يكون بالألوان المبهجة المرحة التي تجعل بداية اليوم ذات طبيعة ربيعية متفائلة، أما الألوان لعشاء الأمسيات والرومانسية فيفضل لها الألوان الداكنة كالأزرق أو القرمزي إضافة إلى الشموع والورود بنفس اللون وتلك المائدة هي نفسها التي اختارها المتخصصون لدعوات الأعياد.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha