شريط الاخبار
حزن وترقب لاستقبال جثماني الحراقة دادي وأغيلاس˜ إعداد استراتيجية وطنية للوجستيك بالتعاون مع البنك العالمي يوسف يوسفي يبرز خطوات الجزائرفي مجال تنمية الصناعة الوطنية الجزائريون سيودعون عام 2018 على وقع ارتفاع فاحش في الأسعار المسؤولون الجزائريون يرفضون التصريح بممتلكاتهم! أوتو واست˜ يفتح أبوابه والوكلاء يعلنون عن تخفيضات غير مقنعة˜ 25 مليون أورو ديون فردية للجزائريين بالمستشفيات الفرنسية اتحاد العاصمة - المريخ السوداني ( ملعب 5 جويلية سا 19) الائتلاف الرئاسي يُلمّح إلى إمكانية تبني مقترح تأجيل الانتخابات الرئاسية منافسات الترشح لمسابقة تحدي القراءة العربي˜ تنطلق مطلع العام الدراسي المقبل أهل ضحية الحرّاق˜ عادل رمال ببن شود يصرون على كشف حقيقة وفاة ابنهم توقيف أفراد جماعة إرهابيةاستهدفت قوات الأمن بالبليدة نقابة شبه -الطبي في الشارع هذا الأربعاء فرعون مشروع ميداكس سيجعل الجزائر قطبا إفريقيا˜ الريال˜ يزجّ بالطلبة في أتون السياسة مباركي يؤكد على ضرورة تطوير الإدماج المهني في الميدان الفلاحي إقصاء شافع بوعيش نهائيا من الحزب المجلس الوطني لحقوق الإنسان يفتح بوابة إلكترونية لاستقبال الشكاوى 6 أشهر موقوفة النفاذ ضد معاق فتح حسابات عبر الفايسبوك˜ تحمل أسماء جنرالات أجانب ضمن قوافل الحراقة من سواحل الجزائر سعيدة نغزة تلتقي مفوضة ملكة بريطانيا للتجارة في إفريقيا تجسيـد برنامج واسع لتفادي الوقوع في فـخ العنف والتطرف من جديد انفلات الأوضاع في باريس ومدن أخرى والمحتجون يطالبون برحيل ماكرون "الائتلاف الرئاسي" يناقش "تأجيل الرئاسيات" وندوة وطنية للتوافق "شهداء الجزائر بناة سلام متواضعون وتطويبهم لحظة قوية في تاريخنا" اعتقال أكثر من 700 شخص في جميع أنحاء فرنسا "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بـ 1.2 مليون برميل يوميا من الحصى والحجارة والرمل إلى النفايات ... أغرب قصص الاستيراد في الجزائر قضايا الأفارقة في تراجع بعد مباشرة الجزائر عمليات ترحيلهم توقيف 26 منقبا عن الذهب وحجز 04 أجهزة كشف عن المعادن بتمنراست منح البطاقة المهنية لمربي الأغنام قريبا جرد شامل لأمـلاك الجمـاعات المحلية لتثمينها السمك الموريتاني في الأسواق قريبا وبأسعار معقولة "الريفيون" والعمرة يتسببان في ندرة العملات الأجنبية ويلهبان أسعارها "الحاويات" المموّهة ... فضائح تنخر الاقتصاد الوطني! امرأة ورضيع ضمن قائمة336 "حراڤ" المُنقَذين من الغرق بعرض المتوسط نحو سحب صناديق الزكاة والتبرعات من المساجد الجمارك تتهم ربراب بمحاولة إقحامها في "مسائل سياسية مجهولة" بوشارب يرحّب بعودة بوحجة وحسين خلدون وغموض حول سعداني تأجيل ملف أمير كتيبة الأنصار "أبو تميم" إلى 18 ديسمبر المقبل

فيما أسس ابنها شبكة تزوير مكنّت 2000 فلسطيني من الهوية الجزائرية

عام حبسا نافذا لعجوز سورية تحصلت على الجنسية الجزائرية بالتزوير!


  12 مارس 2018 - 20:55   قرئ 959 مرة   0 تعليق   محاكم
عام حبسا نافذا لعجوز سورية تحصلت على الجنسية الجزائرية بالتزوير!

غيّرت لقبها بموجب حكم قضائي صادر عن محكمة دمشق

أدانت أمس محكمة الجنايات الابتدائية امرأة من جنسية سورية من أصول فلسطينية في أواخر العقد السابع من العمر بعقوبة عام حبسا موقوف النفاذ، عن تهمة التزوير في وثائق رسمية من أجل اصطناع تحقيقات أو نصوص أو مخالصات وتزوير وثائق إدارية واستعمال المزور، الحكم جاء على خلفية تزوير وثائقها وحصولها على الجنسية الجزائرية، بناء على حكم قضائي صادر عن محكمة دمشق بسوريا لتغيير نسبها وهذا بعد تزوير لقبها.

 

  بناء على ذلك تمكنت المتهمة من استخراج باقي وثائقها من شهادة الميلاد والجنسية المزورة واستطاع باقي أفراد عائلتها من أبنائها وأحفادها الحصول على الجنسية الجزائرية التي استخرجت من مختلف محاكم الوطن واستغلها أحد أبنائها لتأسيس شبكة لتزوير شهادات الميلاد والجنسية الجزائرية لفائدة رعايا فلسطينيين مقيمين بسوريا مقابل الحلوى الشامية ومبالغ مالية بالدينار الجزائري وبالليرة السورية تورط فيها موظفون بالسفارة الفلسطينية بالجزائر، وموظفون فلسطينيون بالسفارة الجزائرية بسوريا وأعوان إداريون للحالة المدنية لبلديتي مسدور بالبويرة وسيدي نعمان بولاية تيزي وزو. وقد مكنت الشبكة أكثر من 2000 شخص من الهوية الجزائرية بوثائق مزورة وتمت محاكمتهم سابقا أمام جنايات العاصمة عن جناية قيادة تنظيم وتكوين جمعية أشرار من أجل التزوير واستعمال المزوّر في محررات عمومية ووثائق إدارية للحصول بغير حق على دمغات صحيحة خاصة بالدولة الجزائرية ووضعها واستعمالها للإضرار بمصالح الدولة، منح موظّف عمومي مزايا غير مستحقة بشكل مباشر بهدف الحصول من إدارة عمومية على مزية غير مستحقة بالموازاة.

تعود وقائع القضية إلى تاريخ 17 جوان 2014 عندما تم توجيه الإرسالية الإدارية الصادرة عن مصالح وزارة الخارجية الجزائرية إلى المصلحة الولائية للشرطة العامة والتنظيم لأمن ولاية الجزائر والتي حولت بدورها إلى مصلحة المساس بالممتلكات بالفرقة الجنائية لقسم الوسط بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية الجزائر، مفادها وجود معلومات خطيرة بخصوص قضية تزوير واستعمال المزوّر مسّت شهادات الجنسية الجزائرية استفاد منها أشخاص من أصول فلسطينية مقيمون بسوريا قصد استخراج جوازات سفر جزائرية من السفارة الجزائرية المعتمدة بسوريا، لتنطلق التحريات التي أسفرت عن تحديد هوية المتهم الرئيسي وهو رعية فلسطيني مقيم بالعاصمة السورية دمشق، كان يمتهن حرفة البناء قبل أن يتحوّل إلى مزوّر محترف، ويتعلق الأمر بالمدعو  ا. إبراهيم  ابن المتهمة الذي تم توقيفه بمطار هواري بومدين وضبط بحقيبته اليدوية على عدد معتبر من الطوابع الضريبية الجزائرية وشهادات ميلاد صادرة عن إدارات محلية جزائرية، إلى جانب وكالات عديدة وجوازات سفر تتعلق بأشخاص فلسطينيين يقيمون بدمشق. وصرح المتهم أمام هيئة محكمة الجنايات أنه استخرج  شهادة الجنسية لعائلات فلسطينية تقيم بسوريا من أصول جزائرية وهذا مقابل 5000 ليرة لكل عائلة وتحصل بذلك على 50 ألف ليرة سورية، وأشار إلى أنه قام باستخراج شهادات ميلاد من عدة بلديات بعدما أحضر معه شهادات ميلاد للأصول قديمة، وكذا من المديرية العامة للشؤون القنصلية لوزارة الشؤون الخارجية بالجزائر مقابل تقديم هدايا لهم تمثلت في الحلوى الشامية ومبالغ مالية تراوحت قيمتها بين 1000 و3000 دينار، ليرسلها بعدها للعائلات المعنية بغرض تسجيل أنفسهم أمام القنصلية الجزائرية بدمشق والهيئة العامة للاجئين بالأردن، وعلى إثرها تمت إدانته بعقوبة 5 سنوات سجنا نافذا لتورطه رفقة 12 متهما آخر، كما توبعت العجوز البالغة من العمر 79 سنة في قضية التزوير باعتبارها من مكنت ابنها من الحصول على الجنسية الجزائرية المزورة بعدما منحته توكيلا، لكنها بقيت بسوريا ودخلت الجزائر لأول مرة لتسوية وضعيتها أمام القضاء الجزائري، وصرحت أمام المحكمة أنها من أصول جزائرية، وأشار دفاعها في مرافعته أن سبب تغييرها لاسمها بحكم قضائي بدمشق يرجع إلى وجود شهود هناك يعرفون قصة العائلة التي هاجرت من الجزائر الى سوريا في عهد الأمير عبد القادر.

 حياة سعيدي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha